الحكومة تقرر منح الاجانب المقيمين داخل المملكة أرقاماً شخصية البطاينة: اجراءات تعيين (300) سائق في أمانة عمان ستستكمل خلال يومين بالاسماء .. مدعوون للامتحان التنافسي لغايات التعيين في هيئة الطاقة الحمود: مديرية الامن العام تعمل باستراتيجية امنية شاملة الاردنيون على موعد مع ارتفاع شديد لدرجات الحرارة في رمضان ! اغلاقات وتحويلات من شارع اليرموك "النشا" باتجاه وسط البلد - تفاصيل الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز محافظ البنك المركزي: رفع اسعار الفائدة جاء لحماية الاقتصاد الوطني في المملكة زواتي: لا ترخيص لمحطات محروقات دون شواحن كهرباء ! شخص يقتل آخر رمياً بالرصاص في عمّان.. ويدعي أنها بـ "الخطأ" ويسلم نفسه للأمن وفيات الاثنين 22-4-2019 "المؤسسة المدنیة" تخفض أسعار 50 سلعة بنسب تصل إلی 25 % الأسبوع الحالي الحکومة تطفو علی موج إشاعات التغییر والتعدیل رقم تعريفي لكل عامل وافد الاعلان عن أسماء الحجاج الأسبوع المقبل أجواء شديدة البرودة الليلة وصباح الإثنين تراجع إيرادات ضريبة المبيعات بسبب الدخان !! العرب: نرفض أي صفقة حول فلسطين لا تنسجم مع المرجعيات الملك: رحم الله عامل الوطن الذي توفي بحادث سير غير مسؤول ارتفاع الرقم القياسي لأسعار المستهلك آذار الماضي
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
الثلاثاء-2019-02-12 | 11:43 am

صفحات تدار من الخارج تزعج "الحكومة" بعد تلفيق تصريحات للرزاز والنسور .. والاردنيون متعطشون للمعلومات

صفحات تدار من الخارج تزعج "الحكومة" بعد تلفيق تصريحات للرزاز والنسور .. والاردنيون متعطشون للمعلومات


جفرا نيوز - اعلنت منصة إلكترونية عن ما وصفته ب”حسابات خارجية” تطلق تغريدات على أنها بتوقيع رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز وتخص الملف الاقتصادي فيما اعلن رئيس الوزراء الاسبق الدكتور عبدالله النسور انه رفع دعوى قضائية ضد موقع إعلامي خارج البلاد اساء له وزج بإسمه .

وقالت منصة "حقك تعرف” التي تعود لمقر رئاسة الوزراء ان التغريدة المنقولة على لسان الرزاز بخصوص النفط العراقي غير صادرة عن الرئيس انما عن حسابات خارجية تحاول الاختراق.
وكانت التغريدة التي اثارت الجدل قد ذكرت بإسم الرزاز القول بان الاردنيين حصلوا على نفط عراقي بثمن بخس وهو ما نفته رئاسة الوزراء.

وخلطت هجمات منظمة عبر المواقع الالكترونية لأردنيين لاجئين او معارضين في الخارج الأوراق خصوصا بعد الاعلان عن لائحة الاتهام بقضية فساد السجائر والدخان.

ويبدو ان مايقوله معارضون في الخارج يلقى رواجا كبيرا داخل اوساط التواصل المحلية، الأمر الذي يزعج السلطات بصورة كبيرة.

وكان موقع يصدر في المانيا بإسم” الأردن لو” قد اثار عاصفة جدل عندما تحدث عن إعترافات في قضية الدخان بتدخل شخصيات وموظفين كبار في عدة مؤسسات مهمة.

وصدر بيان من مديرية الامن العام ينفي ذلك ويكشف هوية المشرف على الموقع المشار اليه وهو أردني يقيم في المانيا وقد بدأت عملية الاعداد لملاحقته قانونيا.
وإكتسبت منصة "الأردن لو” شهرة غريبة وخلال ساعات ومن الخبر الاول فقط الذي روجته عن قضية الدخان وإعترافات المدير العام الاسبق للجمارك والمتهم وضاح الحمود.
وقرر رئيس الوزراء الاسبق عبدالله النسور مقاضاة هذا الموقع وكل من يدعمه او يوافق على نشاطه بتهمة الافتراء والذم والقدح.
وكان الموقع قد تحدث عن تبديلات موظفين جرت في عهد حكومة النسور.
ونقل مقربون من النسور عنه القول بانه سجل فعلا الدعوى في المحاكم وبدا ملاحقة الموقع المشار له وكل المسئولين عنه.