العجارمة يوضح: طلب رفع الحصانة قديم طفل ينجو من هجوم كلاب ضالة والحكومة تحذر من تعذيب الحيوانات الرزاز يطلب رفع الحصانة عن نائب بناء على شكوى قدّمها مواطن بيان صادر من عشائر عباد مجددا .. الملك يتصدر الشخصيات الأكثر تأثيراً في استفتاء الجزيرة صوتوا لـ الملك.. (رابط) السلطة الفلسطينية ستطلب قرضا من الدول العربية تحذير للمزارعين من الصقيع إيعاز بتسهيلات جمركية للمستثمرين الخارجية تتحقق من اعتقال اردني في السعودية إصابة (22) شخص اثر حادث تصادم في محافظة الزرقاء الضريبة تمهل الملزمين بتسليم البيانات والقوائم المالية لــ30 حزيران هل يتم رصف طرق "الصحراوي والدائري" بـ "الاسمنت" بعد تجربة طرق الأزرق ؟ مُنخفض جوي من الدرجة الثانية غدا يجلب للمملكة أجواء من قلب الشتاء - تفاصيل بني هاني: بلدية اربد متمسكة بالاتوبارك والاشكاليات فردية الشواربة بتفقد سير العمل في مشاريع الباص سريع التردد وفاة شخصين وإصابة ثلاثة اثر حادث تصادم في المفرق «الضريبة» تمهل الملزمين بتسليم البيانات والقوائم المالية لــ 30 حزيران وفاة عامل وطن بحادث دهس في عين الباشا نشامى سير الزرقاء ينقذون عامل وطن من الموت
شريط الأخبار

الرئيسية / اخبار منوعة
الأحد-2019-02-17 | 08:35 pm

استعراض يطيح بمديرة مجلة عالمية

استعراض يطيح بمديرة مجلة عالمية

اضطرت مديرة مجلة شهيرة للأزياء في البرازيل إلى تقديم استقالتها، مؤخرا، بعدما احتفلت بعيد ميلادها بطريقة وصفها منتقدون بالعنصرية والمستفزة.
وأقامت مديرة مجلة "فوغ"، دوناتا ميريلز، حفلا باذخا في عيد ميلادها وجلست على أحد الكراسي وهي محاطة بامرأتين من السود في مشهد اعتبره معلقون "استعراضا معيبا".

وقال منتقدو الصورة التي نشرها أحد ضيوف الحفل في إنستغرام، إن مسؤولة المجلة جلست على مكان شبيه بالعرش فيما وقفت السيدتان السمراوان بلباس أبيض إلى جانبها على غرار ما كان يفعل العبيد خلال مرحلة الاستعمار.

ونشرت الصحفية البرازيلية ريتا باتيستا، وهي من ذوي الأصول الإفريقية، (نشرت) صورة تعود إلى 1860 لإظهار الشبه الكبير بين ممارسات الماضي وما قامت به مديرة المجلة ، واعتبرت ما قامت به إساءة لذوي البشرة السمراء.

وأضافت أن العبيد كانوا بمثابة ممتلكات لدى من يملكونهم، ولذلك، كانوا يحرصون على إبرازهم لدى الخروج إلى الشارع، من باب التفاخر والاستعراض.

ولم تقم البرازيل بتجريم العبودية في القانون إلا سنة 1888، وفي هذا العام، كانت البرازيل تحتضن 40 في المئة من العبيد الموجودين في الأميركيتين.

من ناحيتها، نفت ميريلز أن تكون قد تعمدت الإساءة، وأوضحت أن المرأتين اللتين ظهرتا لم تجسدا دورا العبيد كما قال المنتقدون "وإذا بدا الأمر على نحو مغاير، فأنا آسفة".