توقيف المعتدي على الطفل المعنف في جرش اسبوعا تعيين هند الأيوبي وضحى عبدالخالق عضوين في مجلس الأعيان "المستهلك": ارتفاع اسعار دجاج النتافات اكثر من نصف مليون سائح زاروا المملكة منذ مطلع العام بدء تقديم الطلبات الإلكترونية للطلبة الأردنيين العائدين من الجامعات السودانية حماد يلتقي الحمود في "الامن العام" ضبط أطباء وهميين قاموا بتزوير وصفات طبية “مخدرة” الاتحاد الاوروبي يعيد تأهيل 15 مدرسة حكومية استفاد منها 2700 طالبا (15%) من شكاوى جرائم الإغتصاب إرتكبها أجانب في الاردن عام 2018 - تفاصيل اخماد حريق اعشاب في الشميساني تعديلات جديدة على قانون خدمة العلم بعد تحسُن صحته ..عودة عوني مطيع الى السجن اليوم القبض على شخصين قاما بسرقة مبلغ (37) ألف دينار من صراف أحد البنوك في جرش طبيب أردني يتصدر تصنيفات الخبراء الدوليين في أمراض الدم الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز السير: اتخاذ مسرب خاطئ سبب "حادث الصحراوي المروع" فجر اليوم ..تفاصيل بالأسماء ..الغذاء والدواء تنشر قائمة بالادوية التي خفضتها - رابط وفيات الاحد 16-6-2019 (4) وفيات بحادث تصادم في معان (صور) القبض على ثلاثة اشخاص استخدموا احد المنازل شمال العاصمة لزراعة اشتال الماريجوانا المخدرة .. صور
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
الثلاثاء-2019-02-19 | 10:50 am

بعد جهود اردنية مكثفة .. الاحتلال يزيل الأقفال الحديدية عن باب الرحمة

بعد جهود اردنية مكثفة .. الاحتلال يزيل الأقفال الحديدية عن باب الرحمة

جفرا نيوز - أزالت شرطة الاحتلال صباح الثلاثاء السلاسل والأقفال عن الباب الواقع على رأس الدرج الـمؤدي إلى مبنى باب الرحمة.

وقال الشيخ واصف البكري القائم بأعمال قاضي القضاة أن شرطة الاحتلال قامت بإزالة السلاسل والأقفال عن الباب الخارجي لباب الرحمة، مشيدا بالوقف المشرفة للفلسطينيين الذين دافعوا عن باب الرحمة.

وأَضاف الشيخ البكري أن اتصالات مكثفة جرت خلال اليومين الماضيين أجرها جلالة الملك عبد الله الثاني وكافة السلطات الأردنية ووزارة الأوقاف ووزارة الخارجية والسفارة الأردنية ودائرة الأوقاف الإسلامية في القدس ومجلس الأوقاف الإٍسلامي، لحل أزمة باب الرحمة.

وأوضح الشيخ البكري أن الأوقاف الإٍسلامية ستعمل على اصلاح الباب الحديدي ووضع الأقفال.

وقال ان دفاع المقدسيين عن باب الرحمة يدل على الانتماء الحقيقي للمسجد الأقصى والدين الإٍسلامي كما يؤكد على الحس الوطني الذي يرفع الرأس به عاليا.

وأكد أن باب الرحمة جزء لا يتجزأ عن المسجد الأقصى، ولن نتكون السيادة عليه الا لدائرة الأوقاف الإسلامية التابعة للحكومة الأردنية تحت وصاية الملك عبدالله الثاني.

مفتي القدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين أكد أن الشعب الفلسطيني لن يفرط بأي جزء من المسجد الأقصى المبارك، فالله انتدب هذا الشعب لهذه المهمة الدينية والرسالة الكريمة.

وتساءل الشيخ محمد حسين عن موقف الحكومات العربية والإسلامية لما يدور في الأقصى وواجبها بالدفاع عنه ومسؤولياتها بحمايته، مستهجنا اكتفاءها بالشحب على استحياء لما يجري في هذا المكان المقدس.

وقال المفتي حسين: ان الشعب الفلسطيني هو حارس للأقصى ولدينه وعقيدته، مشددا على أهمية الرباط والالتفاف حول الاقصى، فالمسجد يمثل البعد العقائدي والديني والحضاري والتاريخي.

واعتصم المقدسيون يوم أمس أمام باب الرحمة وأدوا الصلوات رفضا على اغلاقه بالسلاسل الأمر الذي اعتبروه مقدمة لتقسيم المسجد الأقصى واقتطاع الجزء الشرقي منه لصالح المستوطنين.