احتجاز رحالة أردني صوّر دون تصريح اصابة مرتب امن عام خلال ضبط شخص هدد بقتل اخوته في صويلح رئيس الوزراء يهاتف الصحفي الحباشنة غرايبة يؤكد أهمية استثمار الشباب كشف هوية مطلقي النار على مركبتين لشخص يعمل بشركة نقل سياحي بالفحيص السياسة العامة لقبول الطلبة في الجامعات .. تفاصيل في سابقة قضائية: “القتل القصد” للطبيب المتهم بالتسبب في وفاة الطفل كنان تنقلات واسعة بين الدبلوماسيين في الخارجية مذكرة احتجاج دبلوماسية اردنية لإسرائيل بعد انتهاك مستوطنين الحرم القدسي توقيف خمسة موظفين من سلطة العقبة في الجويدة ولي العهد يرعى حفل تخريج دورة الكوماندوز 15 في قيادة القوة البحرية والزوارق الملكية %2.7 نسبة زيادة رواتب الضمان الاجتماعي وتأجيل اقساط رمضان مسؤول تركي يؤكد دعم بلاده لمواقف الملك تجاه المقدسات بالقدس الضريبة : الثلاثاء نهاية اعفاء الغرامات وتقديم الاقرارات الجمارك تحبط تهريب 35 كف حشيش الإفراج عن جميع الموقوفين في حادثة الاعتداء على الطفل الخالدي حزمة إجراءات لتوفير فرص عمل للمتعطلين عن العمل من حملة الدكتوراه المؤسسة الاستهلاكية المدنية تفتح ابوابها للمواطنين غدا الجمعة الحكومة تعلن تخفيض أسعار (81) سلعة غذائية خلال رمضان مخالفة صحية وانذارات لمحال تجارية في دير علا
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
الثلاثاء-2019-02-19 | 04:52 pm

رئيس ديوان الخدمة المدنية يباشر لقائه المواطنين بـ 500 مراجع في اول الايام !

رئيس ديوان الخدمة المدنية يباشر لقائه المواطنين بـ 500 مراجع في اول الايام !

جفرا نيوز -  تنفيذا لما نشره على حسابه على وسائل التواصل الاجتماعي، باشر رئيس ديوان الخدمة المدنية الجديد نضال فيصل البطاينة لقاءاته المباشرة مع المواطنين في مكتب خدمة الجمهور في مقر الديوان حيث كان البطاينة قد تعهد بتخصيص يوم الثلاثاء من كل أسبوع للقاء المواطنين في مكتب خدمة الجمهور والاستماع الى مظالمهم وتوجيه المعنيين بشأنها، ورافق البطاينة في لقاءه المواطنين قيادات الديوان وكوادره المختصة وذلك لوضع رئيس الديوان بصورة كل حالة بوجود المواطن مباشرة وبكل شفافية.

هذا وصرح البطاينة بأنه لا يعتبر تخصيص يوم للتواصل مع المواطنين مباشرة مبادرة اضافية، بل اعتبر أن ذلك هو من الواجبات الأساسية للمسؤول انسجاما مع توجيهات جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين حفظه الله بضرورة أن يكون المسؤول ميدانيا ويستمع مباشرة الى المواطنين والتعامل مع احتياجاتهم حيث اعتبر رئيس ديوان الخدمة المدنية بأن الموظف مهما كانت درجته ووظيفته هو خادما للمواطنين، كما صرح البطاينة بأن لقاء المواطنين لن يقتصرعلى مراجعي مركز الديوان في العاصمة وانما سيمتد الى الفروع الحالية للديوان في الشمال والجنوب وكذلك المكاتب التي يخطط الديوان لافتتاحها قريبا تخفيفا على المواطن.

وأضاف البطاينة بأنه سيتعامل خلال اللقاء الاسبوعي مع الحالات الفردية للمواطنين لرد أي مظلمة ان وجدت وفي حال وجود أي مخالفة من أي جهة للأنظمة والتعليمات الحالية، هذا بالتوازي مع عمل الديوان حاليا على وضع مشاريع تطويرية تضمن تخفيف مخزون ديوان الخدمة المدنية من الطلبات والذي وصل الى ما يقارب الثلاثماية وتسعون الف طلب. 

وقال البطاينة انه يعتبر أي مخالفة للأنظمة الحالية والتعليمات عبارة عن مظلمة صحيحة للمواطن يجب معالجتها على الفور، اما بخصوص المواطنين الذين يشتكون من الانظمة والتعليمات الحالية فهذا موضوع آخر تتم دراسته بعناية من اجل وضع حلول شاملة وليست فردية.

 وعلى صعيد آخر فانه لن ينظر في اي حالات فردية في الوقت الحالي اذا كانت الحالات تنسجم مع الأنظمة والتعليمات الحالية (مع تأكيده بأن الأنظمة الحالية تحتاج الى تطوير) حيث ان الطريق الوحيد في مثل هذه الحالات هو تطوير الأنظمة والتعليمات وكذلك العمل على خيارات بديلة لتخفيف مخزون ديوان الخدمة المدنية بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين نظرا لمحدودية الطاقة الاستيعابية للقطاع الحكومي.

ووجه البطاينة لجنة للتظلمات التي شكلها الى تزويده بحيثيات كل تظلم خلال خمسة أيام عمل من تاريخ التظلم للبت في الموضوع ومن ثم ابلاغ المواطن بالنتييجة، كما شدد البطاينة بأن التظلمات المنظورة لن تؤثر بأي حال من الأحوال على دور وأحقية أي مواطن حيث ان حقوق المواطن حتى لو لم يأتي لمراجعة الديوان تعتبر حقوق مكتسبة لن يتم المساس بها، كما اعتبر رئيس ديوان الخدمة المدنية بأنه ومن خلال فترة رئاسته البسيطة في الديوان لاحظ شفافية ودقة في اجراءات الديوان المطبقة ولكنه اضاف بأن الطريقة الحالية تحتاج الى تطوير وتحول شامل.