مشاريع بـ (50) مليون دينار نفذها صندوق الطاقة المتجددة في (4) سنوات الاردنيون بالمركز الرابع عالمياً بعدد المصابين بـ"الربو" ..تفاصيل وفيات الاحد 26-5-2019 الضمان: العمل الأقدم لتحديد راتب التقاعد لمن يعمل في أكثر من منشأة رجل أعمال أردني يكسب قضية بالإمارات قيمتها 5ر24 مليون درهم.. تفاصيل اتفاقية بقيمة 10 ملايين دينار لتنفيذ تلفريك عجلون البدء بتنفيذ “وصلة طارق” ضمن “الباص السريع” بعد العيد الموافقة لـ6 شركات جديدة للنقل ذكي صور من حفل الاستقلال (شاهد) كتلة حارة جديدة منتصف الاسبوع العثور على جثة في غور الصافي الضريبة: نهاية أيار أخر موعد للإعفاء من كامل الغرامات الاتصالات تحذر من رسائل احتيالية الملك ينعم على جامعة العلوم الإسلامية العالمية بوسام الاستقلال من الدرجة الأولى حزبيون يناقشون سيناريوهات مستقبلية لتجربة اللامركزية الزراعة تنفي تفويض اراضي حرجية لشخصية عسكرية مهمة بالاسماء -الملك ينعم على مؤسسات وطنية ورواد عطاء وإنجاز بأوسمة ملكية بعيد الاستقلال 73 تحويل السير عن نفق المدينة الرياضية بعد تدهور مركبة الرزاز للملك : معكم وبكم نمضي متسلحين بوحدتنا الوطنية الملك يرعى احتفال المملكة الرسمي بعيد الاستقلال .. صور
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
الخميس-2019-03-14 | 11:46 am

ابناء معان وصورة جديدة للوطنية والمسؤولية .. فأين المؤسسات عما قام به الوجهاء ؟

ابناء معان وصورة جديدة للوطنية والمسؤولية .. فأين المؤسسات عما قام به الوجهاء ؟

 جفرا نيوز - شادي الزيناتي

جسّد ابناء معان مجددا مثالا في الوطنية والتعاضد والمسؤولية المجتمعية حينما هبّ رجالات من المدينة لانهاء مشكلة الشباب المتعطلين عن العمل والمعتصمين امام الديوان الملكي منذ 20 يوما والمطالبين بوظائف وفرص عمل لهم ، حيث تعهد كل من الشيخ عمر ياسين صلاح والسيد نبيل عبد الله ابو رخية والشيخ بلال خليل ابو هلالة بدفع مخصصات شهرية للمتعطلين عن العمل حال لم تلتزم الحكومة بتوفير وظائف لاولئك الشباب لتاريخ 4/13 المقبل وحسب شروط اتفق عليها الطرفان.

الشاهد في الحدث هو ان الاردنيين وابناء معان تحديدا رسموا صورة جديدة ليست بالغريبة عنهم بان يكونوا كالبنيان المرصوص وان يشكلوا السند الحقيقي لبعضهم ، مفوّتين الفرص على من يريد الاصطياد في الماء العكر ودقّ الاسافين ، واولئك الذين يحاولون شراء المواقف تحت القبة من النواب صراخا دون تقديم اي واجب تجاه اولئك الشباب ، وقاموا بما عجزت عنه الحكومة واجهزتها فقط لانهم شعروا بمسؤوليتهم تجاه اشقائهم .

ماقام به شيوخ وابناء معان من حل للمشكلة والتزام بناء على تعهد  حكومي ، انهى معاناة مئات الشباب الذين قضوا الليالي على جنبات الطريق في البرد والعراء ، واثبتوا بعملهم المحمود بان الخير ما زال في ابناء الوطن ، وان الفزعة والشجاعة من  صفاتهم .

على  المؤسسات الوطنية والقطاع الخاص تحديدا ان يحذو حذوهم وان يقوموا  بدورهم من خلال مبادرات جادة وحقيقية لتقديم فرص العمل لابناء الوطن والقيام، وتحمل مسؤولياتهم تجاه المجتمع ، وعدم الاعتماد على العمالة الوافدة ، فالوطن بحاجة ابنائه ومؤسساته في هذا الظرف الاستثنائي.

شكرا لرجالات معان وشيوخها وابنائها على ماقاموا به وعلى الصور المشرقة والامثلة الرائعة التي دوما ما يقدموها على مر التاريخ لاجل الوطن وابنائه ، وعلى الاردنيين اخذ هذا الموقف كسنة حسنة لاتباعها .