تقرير: عمر البحر الميت اقترب من نهايته حملة وطنية للنظافة بالأردن نتائج انتخابات أردنية العقبة - أسماء ضبط شخصين قاما بالسطو على مركبات عمومية اسحاقات تعلن عن 800 فرصة عمل في 8 مراكز تنمية مجتمع محلي في المملكة . العبدلي .. ذاكرة سيادية منها ارتفعت راية التحدي لحماية الوطن إرادة ملكية بتعيين "محمد سعيد" شاهين عضوا في الأعيان - سيرة ذاتية صرف دفعة جديدة من التعويضات والسلف للعاملين بالتربية توقيف عضو في غرفة تجارة اربد لاعتدائه على موظفين الرزاز يرعى إطلاق خدمات إلكترونية بوزارة الصناعة والتجارة والتموين متقاعدو الدرك يؤكدون وقوفهم صفاً واحداً خلف جلالة الملك الجمارك تحبط تهريب 600 سيجارة الكترونية ولوازمها (صور) نصيحة أمنية للرزاز أجلت التعديل الوزاري ..وسيناريو لإبعاد وزير الخارجية القوي الصفدي وإستبدال وزير المالية وإضافة “شخصيات” من ينقذ أسر.. اكثر من (300) موظف تراجع الرزاز عن تعينهم؟.. (وثائق) حيمور يهاجم التلفزيون الاردني ولي العهد يفاجئ مركز الزوار ويفتتح متحف البترا (صور) مسيرة شعبية حاشدة في الهاشمية لتأييد مواقف الملك تجاه فلسطين الرزاز يستقبل نائب رئيس الوزراء وزير الدولة لشؤون الدفاع القطري 20 % نسبة الاقتراع في مجلس اتحاد الطلبة في الجامعة الأردنية توضيح هام من ضريبة الدخل حول دعم الخبز - تفاصيل
شريط الأخبار

الرئيسية / قضايا و آراء
الثلاثاء-2019-04-16 | 09:19 am

البطاينه يكتب: ( التغير السياسي في مزاج الناخب الكويتي !!! )

البطاينه يكتب: ( التغير السياسي في مزاج الناخب الكويتي !!! )

جفرا نيوز - كتب النائب السابق المهندس سليم البطاينة  - شهدت الكويت قبل شهر تقريباً انتخابات تكميلية بمجلس الأمة الكويتي على مقعدين في الدائرة الثانية والثالثة خلفاً للنائبين ( وليد الطبطبائي من التيار السلفي ) ( وجمعان الحربش من الحركة الدستورية حدس ) ، وذلك على خلفية إصدار محكمة التميز حُكماً في ٨ تموز من العام الماضي بحبس كل من المذكورين ثلاث سنوات وستة أشهر على خلفية اقتحام مجلس الأمة الكويتي في عام ٢٠١١ !!!! مع العلم بأن مجلس الأمة الكويتي رفض إسقاط عضويتهم !!!!!!!

&٠ وفعلاً أعلن رءيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم في ( ٣٠ فبراير ) الماضي خلو المقعدين !!! وعلى اثرها أعلنت وزارة الداخلية الكويتية بتاريخ ٦ آذار فتح باب الترشيح !!! وتنافس في الاقتراع ٦١ مرشحاً من الدائرة الثانية والثالثة !!!!!!!! فكانت نتيجة الاقتراع كاشفة بقدر ما هي مغرية للتأمل والمقارنة !!!! ففي الدائرة الثانية نجح المرشح المستقل ( عبدالله الكندري ) وجاء فوزه على مرشحين ينتميان إلى التيار السلفي !!!! وفِي الدائرة الثالثة فاز المرشح المستقل ( بدر المولا ) وجاء فوزه على مرشح من الحركة الدستورية ( حدس ) وهم جزءاً من الإخوان المسلمين !!! علماً بأن الظن كان بان المرشح الإخواني هو الذي سيفوز ؟ ونفس التوقعات كانت أيضاً بالدائرة الثانية

&٠ فالذي حصل هو تبدل بالحال !!! وخسر التيار الإسلامي السياسي وجوده بالدائرتين ، بعد ان كان حاضراً ومؤثراً فيهما !!!! فأنصراف الناخبين في الدائرتين عن مرشحي الاسلام السياسي يستحق ان يكون موضع دراسة لمعرفة الأسباب ؟ فالذي حصل من خلال نتائج الفرز ان هنالك جيلاً جديداً بدأ يشق طريقه بقوة الى المشهد السياسي بالكويت !!! وهذا الشئ كان على مستوى المرشحين والناخبين !!!! فبتلك النتيجة تراجع نفوذ المعارضة داخل البرلمان الكويتي والذين لا يزيدون عن ١٥ نائباً حالياً من أصل ٥٠ و ١٦ وزيراً يعتبرون أعضاء في البرلمان طبقاً للدستور الكويتي !!!!!!!!!! فالكويت تُوعدُ إمارة دستورية وهي من اقدم دول المنطقة في التجربة الديموقراطية البرلمانية والتي يعود تاريخها الى العام ١٩٢٦ ،،،،،،،،،،، وكان امير الكويت الراحل الشيخ عبدالله السالم الصباح ( ابو الدستور ) كما يلقبونه أول من دعى إلى تنظيم الحياة السياسية بالكويت ووضع دستور لها !!! فالنظام السياسي إلقائم بالكويت هو إنعكاس للتركيبة الاجتماعية التي يغلب عليها الطابع العشائري والعائلي ٠