أجواء معتدلة نهارا ولطيفة ليلا خط الفقر 100 دینار للفرد شهریا احباط تهريب 226 كرتونة دخان تحتوي 11300 كروز الرزاز ينعى آغابي: لن ننسى ابتسامتك خوري يدعو للحفاظ على الوضع القانوني والتاريخي القائم للأماكن المقدسة احتراق مركبة في شارع عبدالله غوشة- صور الملك لياقوت الطراونة: واصلي بنيتي العميد الحياري : الامن العام قوي ولا نعيش في مجتمع مثالي ويجب تغليظ عقوبات الجرائم الإلكترونية-صور ولي العهد يفاجىء الفريق الوطني لكرة السلة بحضوره قبيل مغادرتهم لنهائي كأس العالم العميد الحياري: كشف 64 قضية قتل من اصل 65 قضية تم تسجيلها منذ بداية العام العميد القطارنة ملحقا عسكريا في لندن التبليغات القضائية عبر "الرسائل النصية والبريد الالكتروني" منتصف ايلول المقبل وزير الصحة يوعز بتحويل مرضى القلب "القسطرة" في الزرقاء الحكومي وفيصل للمستشفيات الخاصة الخارجية تتابع اعتقال مواطن اردني من قبل سلطات الاحتلال الإسرائيلي بالفيديو .. الملك يصل لعجلون و يضع حجر الأساس لمشروع التلفريك أردنيون يطلقون صفحة لدعوة المصابين بالاكتئاب للتجمع ! الحكومة توافق على تبرّع "الأمانة" بمبلغ مليونيّ دينار لدعم التجّار المتضرّرين جرّاء الأمطار 45% من الاردنيين يفكرون بالهجرة و27% من الشباب الاردني سعى لذلك ! 6 جرائم قتل أسرية بحق النساء و الفتيات خلال شهر تموز 2019 - تفاصيل القبض على مطلوب لاشتراكه بعصابات دولية لتجارة المخدرات
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار ساخنة
الخميس-2019-04-25 | 01:08 pm

حينما يُنظّر الرئيس عن الفقر وجوع طلبة المدارس في فندق "خمس نجوم" !!

حينما يُنظّر الرئيس عن الفقر وجوع طلبة المدارس في فندق "خمس نجوم" !!

جفرا نيوز - شادي الزيناتي

لا اعلم مالرابط النفسي والفسيولوجي الذي انتهجه رئيس الوزراء عمر الرزاز حينما أطلق مشروع دعم الحماية المجتمعية وتحدث فيه عن الفقر والفقراء وجوع طلبة المدارس وغير ذلك ، في فندق من فئة الخمس نجوم ؟

 المشروع الذي قال عنه الرزاز انه يُعيد تعريف الحماية الإجتماعية ويعزز شراكة الحكومة مع مؤسسات المجتمع المدني في خدمة الأسر الفقيرة ، كان الاولى على الرئيس ان يطلقه من جيب من جيوب الفقر في هذا الوطن ليستشعر جوع وعوز وحاجة الفقراء ويضيء لهم شمعة أمل بصيص اهتمام بأن الحكومة "تفكّر" فيهم وذلك اضعف الايمان !

أما ان يطلق مثل هذا المشروع ومن فندق الكراون بلازا ذو النجوم الخمس وبمعية كبار القوم والطبقة المخملية الذين لا يعلم اغلبهم اسماء القرى والمخيمات والالوية والاقضية الاردنية ولم تنقطع عنهم الكهرباء او المياه يوما لعجزهم عن تسديد قيمة الفواتير ولم يذهب ابنائهم يوما الى المدارس الحكومية جياعا ، فما هذه الا قسمة ضيزى !

كان عليك يا دولة الرئيس حينما قلت "إن الحكومة لمست أن بعض الطلاب يذهبون للمدارس جائعين، وإذا جاع الطالب لن يتعلم، ودور الحكومة يتمثل بتوفير الغذاء له" ان تذهب لاولئك الطلبة وذويهم وتتحدث اليهم بهذا الكلام كما يفعل سيد البلاد حتى نشعر بجديتك والحكومة بمعالجة هذا الامر ، لا ان تطلق تصريحات اعلامية في قاعة فاخرة وخدمات مرفهة لم تشعر انت ومن معك فيها بإحساس الفقر والجوع والحر والبرد  فيها ..

يا دولة الرئيس .. ألم يخبرك مرافقوك او مستشاروك ان لكل مقام مقال وانه يجب ان تتواضع حين حديثك عن الفقراء والا تنظّر عليهم وانت في برج عاجي ، ألم ينصحك احد ان تطلق مثل هذا المشروع في احدى جيوب الفقر الاردنية ليكون مقالك يتماهى مع مقام الحدث ؟

الفقير وصاحب الكرامة والعزة لا ينتظر ان يُتاجر بقضاياه في منتجعات وفنادق ومؤتمرات تحفّها الكاميرات والذ انواع الطعام والشراب وبمعية من لا يعلم عن حالهم شيئا ، وانما يريدون من يجلس معهم ويستمع منهم ماذاقوه جراء فساد الحكومات والمسؤولين من قرارات نهبت البلد واوصلتهم لما هم فيه ..


ويكي عرب