تحويل جثة طفلة للطب الشرعي بعد اتهام ذويها بحدوث خطأ طبي كناكرية: نمو التجارة الإلكترونية إلى 290 مليون دينار، والرزاز سيشكل لجنة وطنية لبحث ملف الدخان فسخ قرار الحجز على مركبة رئيس بلدية الزرقاء وزير العمل ملتزمون في تعزيز الحوار الاجتماعي بين أطراف الإنتاج وصول طائرات مساعدات كويتية للاجيئن السوريين الصفدي: الصراع الفلسطيني الإسرائيلي أساس الصراع في المنطقة عطل في كيبل في البحر الاحمر يؤثر على سرعة الانترنت والخدمات المقدمة بالاردن الملكية تتيح لمسافريها استخدام أجهزتهم الذكية أثناء الطيران الخارجية تدين استمرار الانتهاكات الاسرائيلية ضد المسجد الاقصى وتطالب بالوقف الفوري لجميع الاستفزازات التي تحدث وفاة و3 إصابات بحادث تصادم في المفرق السبول: 40% من الادوية المسجلة في الاردن سعرها اقل من 5 دنانير وزيرا الداخلية والتربية والتعليم يناقشان اجراءات عقد امتحانات التوجيهي 33 ألف أردنية يحصلن على رواتب تقاعدية من الضمان الاردنيون بالمركز الرابع عالمياً بعدد المصابين بـ"الربو" ..تفاصيل وفيات الاحد 26-5-2019 الضمان: العمل الأقدم لتحديد راتب التقاعد لمن يعمل في أكثر من منشأة رجل أعمال أردني يكسب قضية بالإمارات قيمتها 5ر24 مليون درهم.. تفاصيل اتفاقية بقيمة 10 ملايين دينار لتنفيذ تلفريك عجلون البدء بتنفيذ “وصلة طارق” ضمن “الباص السريع” بعد العيد الموافقة لـ6 شركات جديدة للنقل ذكي
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار ساخنة
الخميس-2019-04-25 | 01:40 pm

عطية : ما نشاهده ضد ابنه الرئيس "سلوك غريب عن أخلاقنا"

عطية : ما نشاهده ضد ابنه الرئيس "سلوك غريب عن أخلاقنا"

جفرا نيوز - كتب النائب خليل عطية 
 

مرة أخرى يجرنا فضوليون ومتصيدون في المياه العكرة للإنشغال عما هو مهم وجذري ومفصلي بما هو سطحي وأقل أهمية.
شعرت بالأسف وأنا أتابع انشغال منصات التواصل بتصريح مترجم ومنقول ودون تدقيق أو تحقق وعمره أكثر من عامين لفتاة يافعة هي ابنة رئيس الوزراء دولة الدكتور عمر الرزاز .

مثل هذا الاصطياد الماكر لعبارة مترجمة حمّالة أوجه سلوك غريب عن أخلاقنا ولا تقبله تقاليد شعبنا العظيم، فضلا عن أنه سلوك يستهدف ترويج بعض الأراجيف والانشغال عن ما هو أهم بكثير .

بلدنا أيها الاخوة تحتاج لقضاء الوقت في التدبير والتأمل والتصدي للمؤامرة القادمة وعلى الأردنيين الشرفاء تجاهل مثل هذه التفاهات وعدم تسليط الضوء عليها مع تقديرنا الشديد لدولة رئيس الوزراء وعائلته والجهد الذي يحاول بذله في خدمة الأردن والأردنيين، ومن الأجدى والأفضل النظر إلى ما يُنجزه الرئيس ويحاول انجازه رغم اعتراضي على بعض القرارات لا ما تقذف به منصات التواصل بل التدابر والتناحر الاجتماعي!