الخارجية: لا أردنيين على حافلة المعتمرين في المدينة المنورة انتقادات لتحویل 4 طلبة بـ“الأردنیة“ للتحقیق.. وإدارة الجامعة توضح خبير قانوني يدعو الحكومة لانتداب محامين للدفاع عن مرعي واللبدي دمج ”الهیئات المستقلة“: هل تصنع الحکومة ”المعجزة“؟ 4 اصابات طعنا بمشاجرة في الهاشمي الشمالي طقس غير مستقر وغائم الخميس وفاة 30 معتمرا بحادث مروع في السعودية الخارجية: مشروع قرار لليونسكو يطالب إسرائيل بوقف انتهاكاتها في الاقصى تغيير لمنهاج الثاني والخامس العام المقبل الاعتداء على مرشد تربوي في عمان الأرصاد تحذر من الانزلاقات والسيول الخميس قرارات مجلس الوزراء (التفاصيل) إحالة الزيناتي والخصاونة على التقاعد من الديوان الملكي الامانة تباشر تعديل بطاقة الإتجاه لمركبات التكسي الأصفر تدهور حافلة سياحية تقلّ 31 سائحا ألمانيا في رأس النقب افتتاح المهرجان الدولي الثاني للتمور الأردنية التنمية تحيل ملف تحقيق فرار المتهم بقتل الطفلة نبال من مركز احداث للمدعي العام التربية تعلن بدء صرف المستحقات المالية لمعلمي الطلبة السوريين الحواتمة: أعلى درجات التكامل والتنسيق مع القوات المسلحة والأجهزة الأمنية تفويض صلاحيات من قاضي القضاة - تفاصيل
شريط الأخبار

الرئيسية / شباب وجامعات
الأربعاء-2019-05-01 | 03:25 pm

طلبة من جامعة الزرقاء يزورون بورصة عمان

طلبة من جامعة الزرقاء يزورون بورصة عمان


جفرا نيوز - قامَ وفدٌ طلابي من جامعةِ الزرقاء / كليةِ الإقتصادِ و العلومِ الإداريةِ، قسمِ العلومِ المالية و المصرفية برفقة الأكاديمي و خبير الأسواقِ الماليةِ و إدارةِ مخاطرِ الأزمات الدكتور "محمد علي الظهراوي" بزيارةِ بورصةِ عمان للأوراقِ المالية.

إذ قامَ الدكتور الظهراوي بترتيبِ الزيارةِ تلك بهدفِ ربطِ العمليةِ التعليميةِ بالواقعِ العملي، فيما يخصُ مادةِ الأسواقِ الماليةِ و آلياتِ التداول، و بعدَ قيامِ الطلبة بالتعرفِ على مؤسساتِ سوق رأس المال الأردني, قاموا بطرحِ مجموعةٍ من الأسئلة فيما يخصُ دورِ رئيس الوزراء بالإشرافِ على هيئةِ الأوراقِ المالية و دور الهيئة في تنظيمِ و مراقبةِ عملياتِ التداول, و دورِ المركز في عملياتِ التقاصِ و التسوية و نقلِ ملكيةِ الأوراقِ المالية.

كما و قامَ الطلبة بالإستفسار حولَ الوضعِ الحالي للبورصة, و إفتقارها للأدواتِ المالية المبتكرة كعقودِ المشتقاتِ مثلاً و الأسهمِ الممتازة، و بعدَ الإجابةِ عن هذهِ الأسئلةِ من قبلِ الدكتورة ملاك, والدكتورة لنا و المدير التنفيذي لمركزِ الإيداع الأستاذ ناصر خليل.

ونوهَ الخبير الظهراوي إلى أن نتائجِ بحثه الأخير في مؤتمرِ جامعةِ هارفرد الأمريكية، أشارت إلى أنه على الرغمِ من تمركزِ المملكةِ الأردنية الهاشمية في منطقةٍ مشتعلةٍ بالحروبِ و الإضطراباتِ السياسيةِ إلا أن الإستقرارِ السياسي للأردن جعلَ من بورصةِ عمان بيئةٍ إستثماريةٍ آمنة تستحقُ بأن تكون الوجهةِ الأساسيةِ لإستثماراتِ العربِ و الأجانب و حرب العراق خير دليل على ذلك.

وأشار إلى سببِ الضعفِ الحالي في البورصة هو عدمِ وجودِ صناعِ سوقٍ بالمعنى الحقيقي كما هوَ الحالِ في بورصاتِ الدولِ المتقدمة, وذلكَ ناهيكَ عن ضعفِ البورصة في نشرِ الوعي الإستثماري و الإدخاري لتشجيعِ المواطنين على زيادةِ مدخراتهم و توجيهها نحوَ شركاتٍ ذات مراكزٍ مالية جيدة.

وعليه أضافَ الدكتور الظهراوي أنَ زياراتِ الطلبة تسهمُ و لحدٍ معين في نشرِ الوعي المالي و الإستثماري واللذان يعتبران بمثابةِ عاملاً هاماً لتطوير الأسواقِ المالية، و نظراً لخبرةِ الظهراوي بالفوركس و البورصاتِ العالمية و تفاعلِ الوفدِ الطلابي مع محاضرين البورصة.

أشادَ المحاضرين بأداءِ طلابِ كلية الإقتصادِ في جامعةِ الزرقاء, إذ أنهُ مقارنةً بالجامعاتِ الأردنية تمَ إعتبارهم على أنهم من أفضلِ الوفودِ الطلابية التي زارت البورصة نظراً لمعرفتهم الكافيةِ بالأسواقِ الماليةِ و آلياتِ التداول.

و في نهايةِ الزيارة قامَ الدكتور الظهراوي بتكريمِ بورصةِ عمان للأوراقِ المالية بدرعِ تذكاري بإسمِ جامعةِ الزرقاء.