الملك يغادر أرض الوطن في زيارة إلى الكويت الملك يزور هيئة الاتصالات الخاصة، ويجري اتصالا مع إحدى وحدات حرس الحدود عطلة رسمية السبت المقبل بمناسبة عيد الاستقلال الحكومة تحيل قضايا جديدة إلى "مكافحة الفساد" والنائب العام الفايز: الأردن لم ولن يتخلى عن نصرة القضية الفلسطينية بقيادة الملك عبد الله الرزاز : لأن خدمة المواطن مهمة للحكومة فقد "اعذر من انذر" (فيديو) تنقلات والحاقات لعدد من ضباط الامن العام - أسماء شقيقة المتهم بالإعتداء على الطبيبة روان تكشف تفاصيل الحادثة الاردن يصدر 2477 كتابا العام الماضي إغلاق مدخل دوار المدينة الرياضية للقادم من دوار الداخلية اشهار التجمع الوطني للتغيير بحضور عبيدات وغياب المصري ومراقبون "لا جديد في المضمون" ! - صور "بالصور" .. القبض على شخص بحوزته قطع اثرية يصل عمر بعضها الى الف عام حماد: قبضنا على ١٥٣ مطلوبا يوم الخميس ومستمرون بحملتنا الامنية اعادة (130) مليون دينار للخزينة في (7) أشهر ! - تفاصيل لماذا غاب طاهر المصري عن المؤتمر الصحفي لاطلاق "التجمع الوطني للتغير" لأول مرة منذ عام 2015 ..تراجع شكاوى الإغتصاب المسجلة في الأردن المومني يرفض إجراء تسوية مالية بعد الحجز على مركبته! الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز كتلة "هوائية أفريقية" تؤثر على المملكة اعتبارًا من الأربعاء.. ودرجات الحرارة فوق الـ40 مئوية ..تفاصيل الملك يزور الكويت اليوم
شريط الأخبار

الرئيسية / خبر وصورة
الأحد-2019-05-12 | 02:29 pm

حزب الوسط يقيم مأدبة أفطار (صور)

حزب الوسط يقيم مأدبة أفطار (صور)

جفرا نيوز - 
 أقام حزب الوسط الإسلامي في مدينة الحسين للشباب مساء أمس السبت الموافق 11/5/2019م مأدبة إفطار رمضانية حضرها عدد من الوزراء وأعضاء مجلسي النواب والأعيان الحاليين والسابقين وشخصيات وطنية وإعلامية وحزبية ورؤساء بلديات وأعضاء مجالس المحافظات ووجهاء من العشائر الأردنية.
وفي كلمة قال رئيس الوزراء الأسبق، فايز الطراونة أن الأردن هو الحلقة الأقوى في هذا الأقليم الذي يمر بظروف صعبة، وتزداد القدرة على الثبات كلما زادت الصعاب، وأننا يجب أن نتمسك بالتفاؤل وأن نثق بقيادتنا الهاشمية الفذة وإنساننا الواعي المنتمي لوطنه لمواجهة كل الظروف المحيطة.
وأضاف الطراونة أن الأردن تبنى الموقف الفلسطيني وأعلن عن تمسكه بالمبادرة العربية للسلام وهي الحد الأدنى الذي يمكن قبوله كتسوية للصىراع الفلسطيني الاسرائيلي بغض النظر عن أي تسويات مقترحة من أي جهة كانت، وقد أعلن الأردن هذا الموقف على لسان جلالة الملك حفظه الله ولن يحيد عنه.
وقال المطران وليام شوملي في كلمته أيضاً أن شهر رمضان المكرس للصوم والصلاة والصدقة هو شهر تقوية الروابط الروحية التي يتقاسمها المسلمين والمسيحيين، وأن أدياننا تدعونا إلى التمسك بقيم السلام والأخوة والعيش المشترك، وتسعى لتعظيم الجوامع وتحجيم الفوارق، كما أن هناك ثلاثة مبادئ أساسية لمواصلة الحوار والمعرفة المتبادل بين الناس من مختلف الديانات وهي: ضرورة المحافظة على الهوية، وشجاعة الاختلاف، وصدق النوايا.
كما أشاد نقيب الأطباء الدكتور علي العبوس بمشاعر المحبة والتآخي التي تسود أجواء الحفل والكلمات التي ألقاها المتحدثين، وتطغى على العلاقات بين مواطنيه، وأكد على أننا في هذه الأيام التي يعيش الوطن بها تحديات كبيرة بحاجة أن نبذل جميعنا كل ما في وسعنا كل حسب تخصصه ومهنته لصون الوطن وحمايته.
ومن جهته قال أمين عام حزب الوسط الإسلامي أن السياسة الأردنية المتوازنة والتي يقودها جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين في التعامل مع الأحداث الجارية من حولنا وعلى امتداد الإقليم وجواره نستطيع أن نباهي بها العالم.
وأضاف أننا في حزب حزب الوسط الإسلامي عضو في الائتلاف الوطني للأحزاب الوطنية نحمل الهم الوطني الأردني، بوصلتنا الوطن ، مقدرين ومثمنين الإنجازات العظيمة التي قام بها الأردنيون بالحفاظ على دولتهم والتفافهم حول مؤسساتهم المدنية والعسكرية وصبرهم على تحمل المشقات وشظف العيش ووحش الغلاء.
كما أكد أن على الحكومة أن تتلمس حاجات الناس وأن تبتعد عن جيب المواطن واستفزازه، واعتبار الأحزاب ظهيراً للدولة مما يستدعي تعديل قانون الإنتخاب بما يمكن للأحزاب السياسية، وكذلك ايجاد الحلول الناجعة لكثير من القضايا.