"التربية": زيادة أعداد المدارس المخصصة لعقد الامتحانات الوزارية أجواء ربيعية معتدلة في أغلب المناطق وحارة نسبيا في الأغوار والبحر الميت انخفاض ملموس على الحرارة الخميس جابر: لا فتح للمطارات قبل بداية تموز الدفاع المدني يعثر على شخص مفقود في محافظة البلقاء وفاة طفلة بصعقة كهربائية في الكرك وزير الأوقاف: لجنة الأوبئة أوصت بفتح المساجد اعتبارا من (7) حزيران المقبل الزميل ماجد الأمير يقترح على نقابة الصحفيين تسديد كافة اشتراكات الاعضاء العضايلة: حظر التجول الشامل يوم الجمعة مستمر وزير الصحة: تسجيل إصابتين جديدتين بفيروس كورونا و(7) حالات شفاء - التفاصيل إدارة ترخيص السواقين والمركبات تستأنف الفحص العملي بدءاً من الخميس العمل تنفي انهاء خدمات أكثر من (200) عامل لدى أحد مصانع الألبسة في اربد تعديل أمر الدفاع 7 يعتمد مبدأ (ناجح/راسب) لتخصصي الطب البشري وطب الأسنان بلاغ يقضي بمباشرة المؤسسات والدوائر والمحاكم أعمالها اعتباراً من (31) أيار الجاري تأجيل أقساط شهري حزيران وتموز لمقترضي صندوق التنمية والتشغيل وفاة طفل سوري واصابة عدد من افراد عائلته بانفجار لغم ارضي في الحلابات الفراية: لا قرار جديد حول الحظر الشامل أو الجزئي للآن نقابة الصحفيين تقرر تمديد مهلة دفع الرسوم لــ 30 حزيران الزراعة تحذر الأردنيين من شراء فاكهة لم تنضج في الأسواق الانتهاء من اعمال اصلاح اعتداء خط ناقل الديسي في خان الزبيب
شريط الأخبار

الرئيسية / خبر وصورة
الأحد-2019-05-12 | 02:29 pm

حزب الوسط يقيم مأدبة أفطار (صور)

حزب الوسط يقيم مأدبة أفطار (صور)

جفرا نيوز - 
 أقام حزب الوسط الإسلامي في مدينة الحسين للشباب مساء أمس السبت الموافق 11/5/2019م مأدبة إفطار رمضانية حضرها عدد من الوزراء وأعضاء مجلسي النواب والأعيان الحاليين والسابقين وشخصيات وطنية وإعلامية وحزبية ورؤساء بلديات وأعضاء مجالس المحافظات ووجهاء من العشائر الأردنية.
وفي كلمة قال رئيس الوزراء الأسبق، فايز الطراونة أن الأردن هو الحلقة الأقوى في هذا الأقليم الذي يمر بظروف صعبة، وتزداد القدرة على الثبات كلما زادت الصعاب، وأننا يجب أن نتمسك بالتفاؤل وأن نثق بقيادتنا الهاشمية الفذة وإنساننا الواعي المنتمي لوطنه لمواجهة كل الظروف المحيطة.
وأضاف الطراونة أن الأردن تبنى الموقف الفلسطيني وأعلن عن تمسكه بالمبادرة العربية للسلام وهي الحد الأدنى الذي يمكن قبوله كتسوية للصىراع الفلسطيني الاسرائيلي بغض النظر عن أي تسويات مقترحة من أي جهة كانت، وقد أعلن الأردن هذا الموقف على لسان جلالة الملك حفظه الله ولن يحيد عنه.
وقال المطران وليام شوملي في كلمته أيضاً أن شهر رمضان المكرس للصوم والصلاة والصدقة هو شهر تقوية الروابط الروحية التي يتقاسمها المسلمين والمسيحيين، وأن أدياننا تدعونا إلى التمسك بقيم السلام والأخوة والعيش المشترك، وتسعى لتعظيم الجوامع وتحجيم الفوارق، كما أن هناك ثلاثة مبادئ أساسية لمواصلة الحوار والمعرفة المتبادل بين الناس من مختلف الديانات وهي: ضرورة المحافظة على الهوية، وشجاعة الاختلاف، وصدق النوايا.
كما أشاد نقيب الأطباء الدكتور علي العبوس بمشاعر المحبة والتآخي التي تسود أجواء الحفل والكلمات التي ألقاها المتحدثين، وتطغى على العلاقات بين مواطنيه، وأكد على أننا في هذه الأيام التي يعيش الوطن بها تحديات كبيرة بحاجة أن نبذل جميعنا كل ما في وسعنا كل حسب تخصصه ومهنته لصون الوطن وحمايته.
ومن جهته قال أمين عام حزب الوسط الإسلامي أن السياسة الأردنية المتوازنة والتي يقودها جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين في التعامل مع الأحداث الجارية من حولنا وعلى امتداد الإقليم وجواره نستطيع أن نباهي بها العالم.
وأضاف أننا في حزب حزب الوسط الإسلامي عضو في الائتلاف الوطني للأحزاب الوطنية نحمل الهم الوطني الأردني، بوصلتنا الوطن ، مقدرين ومثمنين الإنجازات العظيمة التي قام بها الأردنيون بالحفاظ على دولتهم والتفافهم حول مؤسساتهم المدنية والعسكرية وصبرهم على تحمل المشقات وشظف العيش ووحش الغلاء.
كما أكد أن على الحكومة أن تتلمس حاجات الناس وأن تبتعد عن جيب المواطن واستفزازه، واعتبار الأحزاب ظهيراً للدولة مما يستدعي تعديل قانون الإنتخاب بما يمكن للأحزاب السياسية، وكذلك ايجاد الحلول الناجعة لكثير من القضايا.