الأمير علي ينعى طبيباً أردنياً حذر من كورونا عام 2014 تسجيل (7) إصابات جديدة بفيروس كورونا في المملكة و(9) حالات شفاء العضايلة ينفي وجود قرار بفتح المساجد رفع أسعار البنزين بين 4-5 قروش الشهر المقبل إلغاء "باها الأردن" العالمي 2020 بسبب كورونا نظام زيارة نزلاء مراكز الاصلاح مازال مستمرا كل "أحد وأربعاء" "الأمانة" تؤكد : لا مساس برواتب الموظفين صناعة المفرق تغلق 4 محال مخالفة خلال رمضان مستشفى الجامعة: 530 مريضا راجعو الطوارئ خلال العيد توقع عودة ضخ خط رئيسي في مياه الديسي الأربعاء حيمور يقرر تعقيم بيع محال القهوة السائلة على نفقة بلدية الرصيفة العجارمة : بدء تسليم بطاقات الجلوس لطلبة التوجيهي في المديريات والمدارس "اليوم" العيادات الخارجية بمستشفى الملك المؤسس تعود للعمل تدريجيا الأحد أجواء ربيعية معتدلة في معظم المناطق وحارة في الأغوار والعقبة المحافظات تحتفي بعيد الاستقلال الرابع والسبعين الألعاب النارية تضيء سماء المملكة احتفالاً بـ "عيدالاستقلال 74 " الرزاز يهنئ الأردنيين بعيد الاستقلال الـ(74) -فيديو ارتفاع ملموس على الحرارة متصرفية الرصيفة تحتفل بعيد الاستقلال الرابع والسبعين إصابة خمسة أشخاص إثر حادث تصادم في عمان
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار ساخنة
الخميس-2019-05-15 | 07:19 pm

اجتمع النواب في منزل العزوني فسقطت حكومه الملقي .. الاجتماع تكرر فهل تسقط حكومه الرزاز ؟؟

اجتمع النواب في منزل العزوني فسقطت حكومه الملقي .. الاجتماع تكرر فهل تسقط حكومه الرزاز ؟؟

جفرا نيوز ـ شادي الزيناتي

تداول نحو ستون نائبا خلال مادبه افطار رمضانيه اعدها النائب اندريه العزوني العلاقه ما بين مجلس النواب والحكومه حسبما علمت جفرا نيوز  خاصه بعد التعديل الوزاري الذي قام به الدكتور عمر الرزاز مؤخرا

كما تم تقييم تلك العلاقه واستعراض انجازات الحكومه خلال الفتره التي مضت حيث عبر كثير من النواب الحاضرين عن عدم رضاهم عن اداء الرزاز وحكومته وعن بعض وزرائه

الاجتماع النيابي في منزل العزوني يذكرنا بما حدث العام السابق حينما اجتمع ايضا عدد كبير من النواب في منزل ذات النائب ابان وجود حكومه هاني الملقي الذي لم يصمد كثيرا على وقع الرابع والمطالبات الشعبيه باسقاط حكومته حيث سقطت حكومه الملقي بعد ايام قليله من اجتماع النواب في منزل النائب العزوني واجتمع النواب بعدها بأيام قليلة في ذات المنزل لكن مع عمر الرزاز !!

فهل يتكرر ذلك المشهد والسيناريو ما بين حكومه الملقي والرزاز ، وهل سيكون هذا الاجتماع النيابي مشابه لذلك في العام الماضي ؟

وهل سنسمع قريبا خبر  اسقاط الرزاز وحكومته من الدوار الرابع؟ هذا ماستكشف عنه الايام القليلة المقبلة ..