طقس حار نسبيا الثلاثاء القبض على 4 اشخاص اطلقوا الرصاص في مخيم الشهيد عزمي المفتي الصبيحي: إحالة من أتم 25 من الذكور و20 من الاناث للتقاعد غير صحيح الضريبة تتوصل لاتفاق مع نقابتي الاطباءوالاسنان على تطبيق الفوترة الحكومة تبرر تحويل أراضي وادي الأردن لصفة تجاري تخفيض رسوم الطلبة العائدين من السودان ابو رمان : أخطر ما يواجهه جيل الشباب هي حالة "عدم اليقين" الهاشمية توضح لجفرا حول الأستاذة آلاء القدومي العيسوي يلقي الشيخ مروان شوقي و محمد عبيدات (صور) اللوزي يتسلم أوراق اعتماد سفير أرمينيا لدى المملكة انطلاق أولى قوافل الحجاج الأسبوع المقبل الزراعة لـ"جفرا": لا مخاطبات رسمية من السعودية بخصوص وقف إستيراد البيض الأردن يدين الهجوم الإرهابي على مسجد في الباكستان إخماد حريق أعشاب جافة في اربد شاهد بالفيديو .. الملك يزور المسجد الحسيني فور عودته لأرض الوطن فصل التيار الكهربائي عن (3) مؤسسات حكومية في معان بسبب الذمم المالية المستحقة عليهم ! "قاضي القضاة" تطلق برنامجا مجانيا لتأهيل المقبلين على الزواج غدا ! (5071) اسرة استفادت من برنامج المعونات الطارئ خلال النصف الاول من العام حالي وبمبلغ فاق النصف مليون دينار ! حماية المستهلك: مستمرون في الدعوة لمقاطعة ألبان المصانع الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز
شريط الأخبار

الرئيسية / اخبار منوعة
الأربعاء-2019-05-15 | 08:13 pm

مراكز التجميل موطن الإصابة بالسرطان

مراكز التجميل موطن الإصابة بالسرطان

 كشفت دراسة حديثة أن مزيني الأظافر وموظفي مراكز التجميل يتعرضون لمستويات عالية وخطيرة من المواد الكيميائية التي يُعتقد أنها تسبب السرطان.

وفحص العلماء 6 مراكز تجميل ووجدوا أن الهواء بداخلها يحتوي على الفورمالديهايد ومركبات سامة أخرى، بحسب ( ديلي ميل).

وكانت أجواء المراكز تتجاوز ما يعتبر آمنا لتجنب عدة أشكال من السرطان، بما في ذلك سرطان الخلايا الحرشفية ولمفوما هودجكين (وهو نوع من الأورام اللمفاوية)، وسرطان الدم أو كما يعرف باللوكيميا.

ويزعم الباحثون أن التعرض لهذه المواد الكيميائية على مدى 20 عاما قد يزيد من خطر الإصابة بالسرطان بمعدل يصل إلى 100 مرة.

ويحذر الباحثون من أن هذا التعرض المطول قد يضر بصحة العاملين في مراكز التجميل بقدر الضرر الذي يلحق بالعاملين في مصفاة تكرار النفط.

وتشير الدراسات إلى أن هؤلاء الموظفين معرضون لمادة الأسبستوس بشكل خطير، ما قد يسبب سرطانات المعدة والمريء والرئتين.

وأجريت دراسة مراكز التجميل من قبل جامعة كولورادو بقيادة الدكتورة لوبيتا مونتويا، التي قامت وفريقها بقياس مستويات المواد الكيميائية مثل الفورمالديهايد والبنزين والتولوين والإيثيل بنزين والزيلين في هذه المراكز على مدار 18 شهرا.

وكشفت النتائج أن مستويات المواد الكيميائية تتجاوز الحد الأدنى الموصى به، وهذا التعرض للمواد الكيميائية، خاصة الفورمالديهايد، يزيد خطر الإصابة بأنواع مختلفة من السرطانات بنحو 100 مرة.

ويكي عرب