البطاينة: تصويب أوضاع العمالة الوافدة يبدأ الأحد ويستمر شهرين الحد الأدنى لمعدل القبول بتخصص الطب يشكل مفاجأة لخبراء القبول والتسجيل تعيين دفعة معلمين ارتفاع على الحرارة الإثنين كناكرية: زيارة وفد صندوق النقد الدولي دورية جامعة الزرقاء تستقبل المئات من طلبة التوجيهي ضمن مبادرتها زقفة وطن .... 11 مدرسة تكسر إضراب المعلمين بالمفرق الملك: ندعم البرامج والمشاريع التي توفر فرص العمل لأبناء وبنات الوطن المعاني يطلب اسماء المعلمين المضربين والممتنعين عن التدريس - وثيقة إطلاق خدمات أول شركة للنقل المدرسي المياه: توقيف صاحب صهريج لبيعه مياها غير صالحة للشرب حماد والسفير القطري يؤكدان عمق العلاقات بين البلدين المعلمين ترفض الحوار .. إلا مع الرزاز الجمارك تحبط تهريب كميات كبيرة من السجائر الالكترونية الحكومة ترحب بدعوة نقابة المعلمين للحوار - تفاصيل "الجيولوجيين" تحذر من غرق وسط البلد مجددا في موسم الشتاء القادم (289) طالبا متفوقا حصلوا على معدل (90) فأكثر لم تقبلهم الجامعات الحكومية ! وفيات الاحد 15-9-2019 هذه قصة "الصهريج البرتقالي" في الازرق الذي ضجت فيه شبكات التواصل تنقلات والحاقات بين ضباط الامن العام - اسماء
شريط الأخبار

الرئيسية / قضايا و آراء
الأربعاء-2019-05-22 | 02:15 am

هبوب الجنوب يكتب : محمد بن سلمان وراكان بن حثلين

هبوب الجنوب يكتب : محمد بن سلمان وراكان بن حثلين



جفرا نيوز - خاص - كتب- هبوب الجنوب
....في طفولتي , أغوتني البداوة ...وطاردت السيوف البدوية , والشعر ..وحفظت قصائد العشيرة وغزواتها ..وحفظت كل أغاني محمد عبده , الأغاني التي كتبها السديري ..والأمراء من ال سعود , لم أستطع أن احفظ قصيدة المتنبي ..في مدح سيف الدولة , ولكني حفظت كل أغنيات محمد عبده ..لأن هذا الفنان , دخل الروح قبل القلب 
قبل (3) سنوات زرت الكويت , وأخذني صديقي (منصور العجمي) إلى ديوان العجمان , وكانت صورة (راكان بن حثلين) تطرز الحائط , فقصته تشبه الأسطورة ..لا بل أعلى منها , وتذكرت حديث الصحفي راكان المجالي , لي عن أسطورة (بن حثلين) فصيته طاف كل القبائل البدوية بما فيها , قبائل الأردن وبالتحديد الجنوب ..وصار اسم راكان متداولا بين البدو ..وربما كثرة تسمية البدو والعشائر لأبنائهم في الأردن باسم راكان تعود , لبطولة وصلف وقوة هذا القائد والزعيم ..
وقبل أن نلج في تفاصيل (ابن حثلين) لابد من الإشارة إلى أن (أخوال) ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان , هم العجمان ..ويمتد نسب والدته إلى راكان بن حثلين ..الزعيم العربي , والوحيد الذي أجبر الأتراك على دفع الخاوة ..حين كان الجيش التركي هو من يلزم القبائل بدفع (الخاوة) ...
ثمة اعتقاد لدى بعض النخب السياسية , في العالم العربي أن الأمير محمد بن سلمان , يقود حالة انفتاح ليبرالي في السعودية , وفي ذات الوقت يؤسس لمجتمع جديد , ولحالة تحرر تقنن فيها , الضوابط المجتمعية..وهذا رأي غير صحيح , فبنية العائلة المالكة في السعودية مازالت ذات البنية العروبية ..المحافظة الملتصقة بالوطن والسيف والدور والصدارة , وما لايعرفه البعض عن شخصية الامير محمد بن سلمان , أنه صورة أخرى (لراكان بن حثلين) ..ففيه من دمه ما فيه , وفيه من جرأة البدوي ما فيه ...وفيه من حبه للسيف مافيه ...(راكان بن حثلين) كان مقداما لايهاب , ويذكر التاريخ أنه أثناء سجنه في تركيا , وأثناء خوض الأتراك معركة مع الصرب , كان هنالك فارس صربي ضخم أسود ...أوقع القتل في الأتراك لدرجة لم يستطع أي جندي تركي مواجهته , كان (راكان بن حثلين) يراقب المعركة من شباك سجنه ...وطلب من خادمه أن يخبر الوالي التركي بأنه يريد مبارزته ...حين قرر الوالي التركي الموافقة , كان شرط (بن حثلين) أن يختار السلاح الذي يريد ..والفرس التي يريد , يقال أن الخيل كانت تعشق (بن حثلين) وحين يأتي لاختيار الفرس ..كلها تركض نحوه ...
في النهاية , تمكن بن حثلين ..من جر هذا الفارس إلى حفرة أمام السجن , بعد أن حاول الهروب ..ومن ثم قام بقتله , وتقول الرواية أن قائد الجيش التركي يومها , حين نظر إلى (ابن حثلين) ..استغرب من حجمه ونحافة جسمه , وكيف استطاع بخفة حركته ..وفروسيته أن يردي هذا الصربي .
بنية العائلة الحاكمة السعودية , هي بنية مقاتل مجرب ...فقد وحدوا مملكتهم بالسيف , واحترفوا الطعن والمعركة والدم ولم يسجل عليهم أن احدا من ال سعود أنه تراجع في معركة , أو تردد ...لكن محمد بن سلمان ظل شغوفا بشخصية (راكان بن حثلين) فهو جده من جهة أمه , وهو من الناس الذين حفظوا سيرته ..وأشعاره وحله وترحاله , والمجتمعات البدوية , هي مجتمعات تتصدر فيها القيم ..تتصدر فيها معاني السماحة والكرم والعشق , على معاني التجارة والربح ..البدو هم أسسوا نظرية الخسارة لدى العاشق , فهم دوما يقولون أن العاشق خسران ..
في العالم العربي , كان علينا أن نقرأ شخصية (راكان بن حثلين) جد محمد بن سلمان ...حتى نفهم معنى شخصية المقاتل في السلطة , كان علينا أن نربط الماضي بالحاضر ..كان علينا أن نفهم , ونقرأ شعر (راكان بن حثلين) , حتى نفهم نظرة محمد بن سلمان ...
لا أظن أن هذا الرجل , يسير في المجتمع السعودي نحو انفتاح خارجي فقط , بل هو يسير أيضا نحو تمتين القيم البدوية , واستحضار التاريخ ..فكل المهرجانات التي تقام في عهده والفعاليات , هي من أجل ترسيخ القيم السعودية وفي ذات السياق ..من أجل ربط الجيل السعودي بتاريخه ...
في السياسة حتى تتفاهم مع شخصية ما , عليك أن تقرأ ميولها واهتماماتها وطرق تفكيرها , ومحمد بن سلمان وإن كان صغيرا في السن , لكنه مشبع بقيم العروبة ..فهو في الشكل والبنية والقوة , صورة مطابقة لجده مؤسس السعودية الحديثة عبدالعزيز ال سعود , وهو في الفروسية مشابه لجده من أمه (راكان بن حثلين) ...ونحن للأسف تعاملنا , مع الشخصية في إطار سياسي بحت , ولم نتعاطى معها في إطار فهم هذه العقلية ..الموزعة بين السيف والصدارة , وبين الصرامة ..والقوة من جانب ..وبين الإنفتاح ومواكبة العصر من جانب اخر .
هل يعرف السياسيون لدينا قصة (راكان بن حثلين) , هل قرأ واحد في حكوماتنا المشبعة بالليبرالية والتكنوقراط وشهادات هارفارد ...تاريخ راكان بن حثلين ..أو حفظ قصيدته أثناء سجنه في تركيا :
لاواهني ياطير من هو معك حام ولا أنت تنقل لي حمايض علومي
وان كان لامن حمت وجهك على الشام بيسر معيب سهيل تبغى تحومي 
السعودية في زمن محمد بن سلمان رسخت الهوية الوطنية والخصوصية البدوية , واستعادت زمن عبدالعزيز وزمن (راكان بن حثلين) , في حين أننا تحالفنا مع المجتمعات الليبرالية ..ومجتمعات التكنوقراط وشهادات هارفارد ..ولنسأل سؤالا برسم القلق , هل كانت الدولة السعودية يوما عاجزة ..عن بناء جامعة أهم من هارفارد ؟ بالطبع لا ..لكنها دولة حتى في جيل الحكم الجديد تسترد تاريخها , بالمقابل نحن نهرب من التاريخ .
في بلادنا للأسف لم نقرأ شخصية محمد بن سلمان والعالم العربي أيضا لم يقرأ هذه الشخصية , (وراكان بن حثلين) ببطولاته ومعاركه وقصائده , لو كان شخصية مصرية أو عراقية , لأنتجت له المئات من الأفلام ...ولكن المجتمع السعودي بشكل خاص والخليجي بشكل عام , لم يكن يملك الماكنة الإعلامية التي تروج للبطولات وحجم التضحيات والشخصيات الأسطورية ...في منتصف الخمسينيات والستينيات.
من يريد أن يعرف السعودية , ويتعامل معها ..عليه أن يدرك معنى أغنية محمد عبده( يا ضايق الصدر بالله وسع الخاطر) وعليه أن يفهم الروح البدوية فيها , من يريد أن يفهم تفكير السعودي , عليه أن يعبر على قصائد السديري ..:( وايقول من عدى على راس عال) ومن يريد أن يعرف شخصية محمد بن سلمان عليه أن يقرأ تاريخ عبدالعزيز , وأن لايترك سطرا في تاريخ (راكان حثلين) إلا وقام بقراءته ..
أنا لا أقدم مدحا في السعودية , في ذات الوقت لا أقدم إدانة للسياسة الأردنية ...ولكن الشخصية السعودية حتى تستطيع إقناعها , عليك أن تقرأ تاريخها الذي بني على السيف والصبر ...وشخصية محمد بن سلمان بالرغم من كل ما يواجه به ومايقال عنه , والحرب التي تشن عليه ...هي في النهاية , ذاتها شخصية (راكان بن حثلين) ..التي اتهمها البعض بأنها مجرد خيال ..والبعض راح يشطح ويقول أنه أحيط بالمبالغات , والحقيقية أن (راكان بن حثلين) صورة صادقة للبطولة في عالمنا العربي ...
نحن دولة لا تقرأ التاريخ , وكنت أظن في لحظة , أن رئيس الوزراء ..لو قرأ كتاب (بن حثيلين) وقرأ تاريخه , لفهم معنى الشخصية الخليجية , بشكل عام والسعودية بشكل خاص ..لكن الحكومات لدينا شغوفة ( بجان جاك رسو) , والعقد الإجتماعي ..ولا تعترف بتاريخ البداوة ومنطقها وسيفها وفلسفتها في الحياة .
وها أنا عائد , لصفحة على الفيس بوك , انشأها مجموعة من شباب قبيلة العجمان في الكويت الشقيقة , تتحدث عن (ابن حثلين) ..وأقرأ فيها , شعره وبطولاته وما روت العرب عنه , وأترك لحكومتنا العتيدة ..أن تغرق في قراءة (نيتشه) ..و(جان جاك روسو) ....و(همنغواي) ....مع أنني قرأت كل هؤلاء , ولكن (ابن حثلين) خاطب في قلبي العروبة ...وظل الأقرب بسيفه وشعره وبطولته لقلبي .
تصبحون على خير
ويكي عرب