"حي الأصلم" في البـادية الشرقية بدون مياه منذ عام (1995) - تفاصيل (200) مليون دولار للاردن لدعم الفقراء واللاجئين السوريين ..تفاصيل تفاصيل امتحان الطلبة العائدين من السودان (رابط) اصابة ضابط وضابط صف من ادارة المخدرات بمداهمة في عمان - تفاصيل الموجة الحارة تبلغ ذروتها اليوم .. ودرجات الحرارة تلامس (39) ..تفاصيل الحکومة تغري 7200 موظف بـ“مزایا تقاعدیة“ الحرارة أعلى من معدلها ب ٧ درجات العبداللات: الحكومة تعمل لتوفير بيئة المناسبة لذوي الاعاقة مبادرة معرض بنت بلادي في يومها الثالث والاخير تأجيل جلسة قضية الدخان لوجود مطيع بالمستشفى البدء بإجراء مراجعة شاملة لنظام الخدمة المدنية المبعوث الأمريكي الخاص يزور الأردن المعاني: بحث توفير فرص عمل لحملة الدكتوراه المتعطلين احاله مدير عام الاحوال والجوازات فواز الشهوان الى التقاعد الحكومة تحيل موظفي التقاعد المدني للتقاعد لإتاحة الفرصة للشباب لجنة المركبات الحكومية تباشر جولاتها الميدانية بالاسماء .. تعيين 4 مفوضين في الطيران المدني واخر بإقليم البترا الأشغال المؤقتة (20) عام لأربعيني قتل زوجته حرقا لرفضها الاقتراض من أهلها الملك يرعى حفل تخريج دورة مرشحي الطيران الدفاع المدني يدعو لعدم التعرض للاشعة الشمس
شريط الأخبار

الرئيسية / خبر وصورة
الثلاثاء-2019-05-28 | 12:31 pm

العرموطي تقيم حفل إفطار تكافلي جمع ذوي إعاقة بصرية مع مرتبات من الأمن العام

العرموطي تقيم حفل إفطار تكافلي جمع ذوي إعاقة بصرية مع مرتبات من الأمن العام

جفرا نيوز - أقامت  الوزيرة السابقة خولة العرموطي حفل إفطار تكافلي جمع ذوي إعاقة بصرية مع مرتبات من الأمن العام، الإثنين، مطلع العشر الأواخر من الشهر الفضيل بباحة مركز أمن الشميساني وسط العاصمة عمّان، تجسيداً للتوجيهات الملكية بالتشاركية المجتمعية وإبراز الخصال الحميدة ومعاني الخلق الرفيع التي يسمو بها أبناء أردن النخوة بتعاليم الإسلام السمحة.

 وأكدت العرموطي، التي شكلت حالة من انغماس المجتمع المدني في صياغة النشاط الاجتماعي، إن الإفطار، الذي جمع ما يزيد عن 170 شخصاً من ذوي الإعاقة البصرية وفرسان أمنهم من مرتبات شرطة العاصمة، جاء واجباً ورسالة استجابة، لتوجيهات جلالة الملك كل عام لرفع سوية التقارب والتجانس المجتمعي بين الفئات الأقل حظاً على اختلافها من جهة، ورجال الأمن والمواطنين من جهة أخرى. مشيرة إلى أن مفهوم الأمن الإنساني الشامل يبدأ من جميع الأطراف لبناء أرضية تكافلية صلبة يكون فيها "كل مواطن خفير" كعنوان أساسي للرؤية الملكية لمفهوم الشرطة المجتمعية.

 من جانبه، أثنى مدير شرطة العاصمة العميد أمجد الشمايلة راعي الحفل، على الدور الذي تلعبه العرموطي من خلال تحريكها لعجلة التكافل الوطني من خلال مؤسساتها الخيرية وفرقها التطوعية، مستهدفة معان سامية يتشارك فيها رجل الأمن مع كل مواطن أردني تشرف بخدمته وحمايته، سيراً بتوجيهات سيد البلاد لتعزيز تراكيب الأمن الشامل والعام الذي يصل إلى الجميع في المستويات التنموية والاجتماعية قبل الأمنية والإجرائية، حيث أن المبادرة الكريمة التي أقامتها الوزيرة السابقة تشكل غاية من غايات التجانس المجتمعي الشرطي، الذي تعمل دائبة مديرية الأمن العام على تحقيقها كأنموذج إنساني في المنطقة والعالم بأسره. إلى ذلك، عبر المدعوون من المكفوفين أطفالاً وشباباً، عن الفرحة الغامرة التي شعروا بها لاحتضانهم في مركز أمن الشميساني، لما يعنيه ذلك من إحساس حقيقي بالأمان، فإن المراكز الأمنية بيوت للأردنيين جميعاً، ومرتباتها حماة لأمنهم وأمانهم.