الغذاء والدواء تحذر الأردنيين من زيت الزيتون المغشوش الارصاد تتوقع امطار غزيرة مصحوبة بحبات البرد والرعد اليوم .. وتحذيرات من تشكل السيول في الاودية محكمة أمن الدولة تستكمل النظر بقضية الدخان اليوم التربية "لجفرا" : حريق داخل قسم شؤون الموظفين في تربية الرمثا احالة محافظين في الداخلية على التقاعد بناء على طلبهما (أسماء) البنك الدولي: الأردن من أفضل (20) دولة في تقرير ممارسة الأعمال من بين (190) دولة زواتي تعلن خطة طوارئ وزارة الطاقة لفصل الشتاء الحمود يشارك في قمة قادة الشرطة الدولية الاستغناء عن النقد في المعاملات الحكومية ابتداء من (2020) ..تفاصيل الديوان الملكي : الأمير هاشم والأميرة فهدة يرزقان بمولود أسمياه محمد الحسن انخفاض على درجات الحرارة بحث التعاون في مجال السكك الحديدية بين الأردن وبلجيكا كناكرية: تعزيز إجراءات مكافحة الفساد يؤدي الى تحقيق عدالة اكبر في المجتمع المواصفات تحذر أصحاب الهايبرد زيادة رواتب المتقاعدين العسكريين الشهر الحالي مجلس الوزراء يقرر استثناء مؤسسات النشر والإعلان من رسوم مترتبة عليها مصدر مسؤول ينفي صحة اخبار تعيين مدير للإذاعة والتلفزيون وزير الخارجية يلتقي أهالي معتقلين أردنيين في سجون الاحتلال الامن يلقي القبض على اجنبي تجول عاريا في شوارع عمان الضمان: 213 إصابة عمل تم التعامل معها إلكترونياً لتقديم خدمات العلاج
شريط الأخبار

الرئيسية / عربي دولي
الخميس-2019-05-30 | 11:24 am

مباحثات روسية أمريكية لوضع خطة سلام وإنهاء عزلة سوريا

مباحثات روسية أمريكية لوضع خطة سلام وإنهاء عزلة سوريا

جفرا نيوز - أعلن الممثل الأمريكي الخاص لشؤون سوريا، جيم جيفري، أن الولايات المتحدة وروسيا تجريان محادثات حول مسار محتمل للمضي قدما نحو حل الأزمة السورية، "ما قد ينهي عزلة سوريا الدولية".

وقال جيفري في تصريح صحفي بعد اجتماع مغلق لمجلس الأمن الدولي، إن موسكو وواشنطن تستكشفان "مقاربة تدريجية، خطوة بخطوة" لإنهاء النزاع السوري المستمر منذ 8 أعوام، لكن هذا يتطلب اتخاذ "قرارات صعبة".

لكن الممثل الأمريكي قال: "حتى الآن، لم نر خطوات مثل وقف إطلاق النار في إدلب أو اجتماع اللجنة الدستورية، من أجل إعطائنا ثقة بأن نظام الأسد يفهم حقا ما يجب أن يفعله لإنهاء هذا النزاع".

وتوقفت الولايات المتحدة، التي كانت قد طالبت سابقا برحيل الرئيس بشار الأسد، عن دعوة الأخير إلى التنحي، لكن تصريحات جيفري أشارت إلى أنها مستعدة الآن لتقديم حوافز للمساعدة في طرح احتمالات للتسوية.

والتقى جيفري بشكل منفصل، الأربعاء الماضي، سفراء الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن، بريطانيا وفرنسا والصين وروسيا، وقال إنّ هناك "رغبة صادقة لإيجاد حلّ لهذا الصراع".

وأوضح أن ذلك "سيتطلب اتخاذ قرارات صعبة، قرارات صعبة ليس من جانبنا فحسب، ولكن قرارات صعبة من جانب الروس أيضا، وفوق كل ذلك قرارات صعبة من جانب النظام السوري".

وخلال محادثات في روسيا هذا الشهر، ناقش وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، الخطة التي "تسمح لحكومة سوريا أن تلتزم بالقرار (الصادر عن الأمم المتحدة) رقم 2254، وبأن تعود مجددا إلى كنف المجتمع الدولي".

ويدعو القرار 2254 إلى عقد محادثات سلام بين الأطراف السورية، ووضع دستور جديد، وإجراء انتخابات بإشراف الأمم المتحدة.