الملك يتلقى اتصالا هاتفيا من ولي عهد أبو ظبي الملكة رانيا تطلع على الاستعدادات لإقامة أسبوع عمان للتصميم الحكومة تبشر الأردنيين: انخفاض المشتقات النفطية في الاسبوع الثالث من الشهر الحالي أبو البصل : المسجد الأقصى "غير قابل للتقسيم الزماني أو المكاني" "تجار الزرقاء" متخوفون من الباص السريع اجواء حارة خلال (3) ايام القادمة - تفاصيل (2770) متسولاً تــم ضبـطــهــم مــنـذ بـدايـــة الـعـــام الحـالي في المملكة - تفاصيل (3.8) مليار دينار قيمة الفواتير المسددة عبر “إي فواتيركم” العام الحالي ..تفاصيل (6.5) مليون دولار من البنك الدولي لتعزيز إدارة الإصلاح في الأردن - تفاصيل وفيات الاثنين 26-8-2019 جرذ يهاجم رضيعاًً أثناء نومه بالمقابلين- صور 100 ألف دينار خسائر بلدية الرمثا في يومين جراء أحداث الشغب “التربية” تعلن موعد نتائج “تكميلية التوجيهي” غدا الحكومة تعتزم إطلاق 104 خدمات إلكترونية خاصة بالمستثمرين سوق تجاري في مطار الملكة علياء العمل تحول 13 قضية فساد إلى "هيئة النزاهة" وفاة بحادث تدهور في إربد إغلاق مطعمين ومحطتين مياه في جرش د. الخشمان : (صرصور) جهاز التنفس في مستشفى الزرقاء (كيدي ومتعمد) وسنقاضي العابثين السبت عطلة رأس السنة الهجريّة
شريط الأخبار

الرئيسية / قضايا و آراء
الثلاثاء-2019-06-11 | 12:48 pm

امريكا إيران... تحركات تحت الطاولة

امريكا إيران... تحركات تحت الطاولة

جفرا نيوز - د. زياد الشخانبة

تجري ترتيبات لصفقة تبادل أسرى بين طهران وواشنطن من خلال بيروت لتسليم نزار زكا المتهم بالتجسس لصالح أمريكا في طهران، مقابل تسليم أسرى إيرانيين .

هذه التسريبات التي تحدّث عنها مركز الدراسات والأبحاث الانتروستراتيجية تفيد بأن طائرة امريكية وصلت مطار بيروت من تل ابيب بحسب موقع "Intel Sky" وكانت تحمل الأسرى الإيرانيين رغم نفي مطار رفيق الحريري أن الطائرة الأمريكية التي هبطت في بيروت قد أقلعت من تل أبيب وإنما من مكان آخر حسب تصريح رئيس المطار .

ويشير مركز الابحاث بشكل غير معلن إلى مفاوضات قد تجري بالقريب بين الجانبين في بغداد بوساطة مباشرة لوزير النفط العراقي "ثامر الغضبان" وأنه وبحسب المصادر، واشنطن تفاوض طهران على برنامج شبيه بالنفط مقابل الغذاء الذي أبرمته مع صدام حسين سابقاً.

من جانب آخر بدا الاندفاع العربي تجاه شحن امريكا للحرب ضد إيران قد تراجع بعد الصدمة التي كشف عنها الحوثيون والذين يستطيعون ضرب مواقع خليجيّة حساسة.

وفي ذات الأمر، يظهر أن تراجع نسبة وقوع حرب بين امريكا وإيران قد زادت كما قلنا في مقال سابق؛ إذ يستحيل أن يدخل ترامب في حرب أو مواجهة وهو يعقد النية على خوض انتخابات لا يريد فيها أن يُسأل عن وقوع أخطاء أو ضحايا أو غيره المواقف والسياسات التي تفتح الباب لمضايقته انتخابياً.

يُضاف لِما سبق، أن الدول الأوروبية وأيضاً عربية كالأردن ومصر والعراق وسوريا ولبنان ترفض تماماً تبادل للنار في بحر الخليج اضافة إلى رفض روسيا والصين واليابان وكوريا الشيء الذي يعزز من الرأي الذي يقول باللاحرب، ويُعزز سياسة الضغط فقط والإملاء الامريكي على إيران لقبول شروطها بالتفاوض خصوصاً اعادة انتاج مشروع النفط مقابل الغذاء سيء الصيت.
ويكي عرب