المعونة: قبول الطلب الالكتروني للدعم التكميلي لا يعني القبول بالبرنامج الحبس (20) عاما لأردني أحرق زوجته "الأمانة" توقف عمال الوطن عن العمل ظهر الثلاثاء بالأسماء .. ترفيع عدد من الحكام الإداريين في الداخلية الى رتبة محافظ "حي الأصلم" في البـادية الشرقية بدون مياه منذ عام (1995) - تفاصيل (200) مليون دولار للاردن لدعم الفقراء واللاجئين السوريين ..تفاصيل الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز تفاصيل امتحان الطلبة العائدين من السودان (رابط) اصابة ضابط وضابط صف من ادارة المخدرات بمداهمة في عمان - تفاصيل الموجة الحارة تبلغ ذروتها اليوم .. ودرجات الحرارة تلامس (39) ..تفاصيل الحکومة تغري 7200 موظف بـ“مزایا تقاعدیة“ الحرارة أعلى من معدلها ب ٧ درجات العبداللات: الحكومة تعمل لتوفير بيئة المناسبة لذوي الاعاقة مبادرة معرض بنت بلادي في يومها الثالث والاخير تأجيل جلسة قضية الدخان لوجود مطيع بالمستشفى البدء بإجراء مراجعة شاملة لنظام الخدمة المدنية المبعوث الأمريكي الخاص يزور الأردن المعاني: بحث توفير فرص عمل لحملة الدكتوراه المتعطلين احاله مدير عام الاحوال والجوازات فواز الشهوان الى التقاعد الحكومة تحيل موظفي التقاعد المدني للتقاعد لإتاحة الفرصة للشباب
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
الأربعاء-2019-06-11 | 01:16 pm

فواتير "الكهرباء والمياه واقساط القروض" تطارد جيوب المواطنين الخاوية بعد انتهاء رمضان "الدفع او القطع"

فواتير "الكهرباء والمياه واقساط القروض" تطارد جيوب المواطنين الخاوية بعد انتهاء رمضان "الدفع او القطع"

جفرا نيوز - خاص

بدأت شركات الكهرباء ومياهنا وسلطة المياه  في العودة  لتنشيط عمل كوادرها لتحصيل  الفواتير المتراكمة على المواطنين بعد فترة تجميدها في شهر رمضان  المبارك حيث سيكون القطع في انتظار المتخلفين عن الدفع ، في المقابل سيبدا دوران عمل الصناديق الإقراض الحكومية  من صناديق التنمية والتشغيل وتوفير البريد بمتابعة تحصيل الاقساط الشهرية ومعها بعض الجهات الاقراضية.

 "على العموم كل ذلك وقد خرج المواطنين من شهر رمضان " معيدين" في جيوب خاوية وفي "طفر عارم

ياتي ذلك  وقد عاش المواطنين" مشمشية" في ركن الفواتير في الادراج في  شهر رمضان ، وتاجيل أقساط القروض حيث ان بعض  البنوك قامت بتأجيلها خلال شهر رمضان ومروراً بعدم قطع التيار الكهربائي على المواطنين ،ومهما بلغت قيمة الفواتير المتراكمة بالإضافة لعدم قطع المياه وتأجيل الأقساط الحكومية والتأكيد على صرف كامل الدعم النقدي بدل الخبز قبل حلول الشهر

ويرى عدد من المواطنين في حديثهم "لجفرا نيوز " ان الحكومة حاولت ترحيل الأزمات لما بعد رمضان خوفاً على نفسها من تكرار سيناريو رحيل حكومة هاني الملقي لا اكثر ولا اقل وان كل شيء سيعود لسابق عهده مجرد انتهاء رمضان
قالوا ان فواتير الكهرباء والمياه والاقساط  سيكون لها وقع كارثي بعد العيد، إذ لم يتم تسديد تلك الفواتير المستحقة لثلاثة أشهر. خاصة ان شهر رمضان استنزف كامل  الارصدة.

واوضحوا  ان الشهر الحالي سيكون صعبا والالتزامات الكبيرة المتراكمة المؤجلة  التي سيواجهها الفقراء من فواتير الكهرباء والمياه والتي تبلغ شهريا زهاء 75 دينارا معا فكيف سنواجه هذه الفواتير للثلاثة اشهر المقبلة..

من جانب أخر فان ألاف الموظفين والمتقاعدين في القطاع العام والخاص في  حالة من الارتباك،  مع انتهاء عيد الفطر حيث ارتفعت صرخاتهم آلاف لمواجهة مصاريف الرباعي الصعب؛ وهي شهر رمضان ثم عيد الفطر، ثم بدء عودة الطلاب الى المدارس