النقابات المهنیة تسلم مسودة مقترحاتها حول تعدیل ”الخدمة المدنیة“ إصابتان بتدهور مركبة على الصحراوي الدين العام الداخلي للحكومة يرتفع 639 مليون دينار انخفاض على درجات الحرارة الرزاز: حققنا الفوز في الملعب والمدرجات معاً صندوق النقد يتوقع نمو الاقتصاد الاردني 2.2% الرزاز يبارك للاردن فوز منتخبنا الوطني البطاينة: تم تأمين 32 ألف فرصة عمل منذ بداية 2019 ومشكلتنا أكبر الأمير على بن الحسين يصطحب شفيع للمستشفى للإطمئنان عليه جلسة سرية للأسيرة اللبدي الخميس توقيف موظف في وزارة العدل على خلفية جرائم الكترونية الملك يوجه بتقديم مساعدات عاجلة للبنان وطائرتان عسكريتان تغادران للمشاركة في اخماد الحرائق انخفاض عدد الشركات المسجلة وارتفاع قيمة الشيكات المرتجعة إلى 135.2 مليون دينار في حزيران الخلافات بين المحامين وضريبة الدخل مستمرة حول الفوترة وخبراء يحذرون من انقلاب باقي النقابات الركود يضرب قطاع العقار في المملكة .. تراجع المبيعات ومخاوف من هجرة الاسثمارات الاوقاف : باب الرحمة سيبقى مصلى ومقر كرسي الامام الغزالي لبنان : طوافة اردنية لاطفاء حرائق "الشوف" تحويل صاحب بئر ماء للجهات القضائية لمخالفته قوانين الصحة والسلامة العامة في الزرقاء حيمور يؤكد على تنفيذ اتفاقيات رؤساء البلديات مع الموظفين اربد : اهالي منطقة عزريت يعانون من شح المياه .. ومطالب بأيجاد حلول
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
الثلاثاء-2019-06-25 | 10:08 am

(200) مليون دولار للاردن لدعم الفقراء واللاجئين السوريين ..تفاصيل

(200) مليون دولار للاردن لدعم الفقراء واللاجئين السوريين ..تفاصيل

جفرا نيوز - وافق البنك الدولي اليوم على مشروع بتكلفة قدرها 200 مليون دولار لدعم الحكومة الأردنية في جهودها لمواصلة تقديم خدمات الرعاية الصحية الأولية والثانوية الحيوية للمواطنين الأردنيين الفقراء غير المؤمَّن عليهم واللاجئين السوريين في مراكز وزارة الصحة.

يُمثِّل المشروع تمويلاً إضافياً للمشروع الصحي الطارئ للأردن (50 مليون دولار) الذي تمت الموافقة عليه في يونيو/حزيران 2017، وكان أيضاً جزءاً من مشروع أكبر بتكلفة 150 مليون دولار حصل على تمويل مواز من البنك الإسلامي للتنمية. وعلى مدى الاثني عشر شهراً الماضية، قدَّم المشروع خدمات الرعاية الصحية الحيوية إلى الفئات المستهدفة من السكان، حيث تم توفير 2.1 مليون خدمة رعاية صحية أولية و2.9 مليون خدمة رعاية صحية ثانوية. ويشتمل التمويل الإضافي على مساهمة قدرها 58.9 مليون دولار من البرنامج العالمي لتسهيلات التمويل المُيسَّر، وسيساعد وزارة الصحة على الاستمرار في تقديم خدمات الرعاية الصحية الحيوية إلى السكان المستهدفين في وقت مازال فيه تدفق أعداد كبيرة من اللاجئين السوريين إلى الأردن يفرض ضغوطاً حادة على مستوى تقديم الخدمات الأساسية الحيوية.

وتعقيباً على المشروع، قال ساروج كومار جها، المدير الإقليمي لدائرة المشرق في البنك الدولي: " الحكومة الأردنية ملتزمة باتخاذ إجراءات وفاءً بالتزامها تحقيق التغطية الصحية الشاملة وتنمية رأس المال البشري لصالح كافة الفئات السكانية. ويبني التمويل الإضافي على أداء المشروع الأصلي وسير تنفيذه السريع لمساعدة الأردن على استيعاب الضغوط الإضافية على نظامه الصحي والحيلولة دون ضياع المكاسب التي حقَّقها القطاع على مدى السنوات العشر الماضية."

ويصرف المشروع الأموال لوزارة الصحة من خلال نهج التمويل القائم على النتائج لتقديم خدمات الرعاية الصحية الأولية والثانوية للمرضى الداخليين والخارجيين في مراكز وزارة الصحة في عموم البلاد.

وقال فرناندو مونتنيغرو توريس، رئيس فريق العمل والخبير الاقتصادي الأول المتخصص في قطاع الصحة في البنك الدولي: "سيتيح المشروع للحكومة الأردنية تحسين نواتج رأس المال البشري مع التركيز على تعزيز الموارد البشرية للرعاية الصحية الأولية. وسيساند وزارة الصحة في جهودها لتحسين تغطية وجودة الخدمات المُقدَّمة."

وبهذا التمويل الإضافي للمشروع الصحي الطارئ للأردن يصل إجمالي ارتباطات مجموعة البنك الدولي لمساندة الأردن إلى 2.98 مليار دولار منها 287.1 مليون دولار بتمويل من البرنامج العالمي لتسهيلات التمويل المُيسَّر. تجدر الإشارة إلى أن البرنامج العالمي الذي تأسس في عام 2016 يُقدِّم تمويلاً ميسراً إلى البلدان متوسطة الدخل التي تستضيف أعداداً كبيرةً من اللاجئين، وذلك بشروط ميسرة يقتصر تقديمها في العادة على أشد بلدان العالم فقراً.