الحكومة تقرر التوسع بدعم عمال المياومة "الافتاء" تحدد الفئات التي تسقط عنها صلاة الجمعة إنهاء العمل في الطريق الصحراوي "آب" المقبل الحكومة تقرر تخفيض ضربية المبيعات للمطاعم السياحية هيئة الاستثمار تدعو المستثمرين إلى الاطلاع على خدماتها عن بعد "الأمن العام" تستكمل مبادرة مسافة أمان في المساجد والكنائس حملات رش بالجفر والمريغة لمكافحة الحشرات والآفات الملك يوجه إلى تعزيز السياحة الداخلية للعقبة والاستعداد لاستقبال السياح التنمية الاجتماعية : تكثيف فرق مكافحة التسول امام المساجد الجمعة "العمل": قرار صاحب العمل بعدم تجديد عقود العاملين باطل حسب البلاغ الاخير انخفاض ملموس على درجات الحرارة اليوم الطقس يعود ربيعيا معتدلا الأربعاء إلغاء المبلغ الثابت بفاتورة المياه يفتح التكهنات حول تأسيس شركات جديدة ترجيح بإعفاء المواطنين من غرامات ضريبية اطلاق خدمة استصدار تصاريح العمل إلكترونيا التربية: التعليم عن بعد ليس بديلا للنظامي الباص السريع .. تحويلات على طريق عمان- الزرقاء بيان من اعضاء،مجلس بلدية الكرك الرزاز: نحن على أبواب مرحلة مهمة طرح عطاء لتأمين أبناء القرى بحافلات تنقلهم إلى قاعات امتحانات الثانوية العامة
شريط الأخبار

الرئيسية / سيدتي
السبت-2019-06-29 | 11:04 am

استيقاظ المرأة مبكرا يخفض من خطر إصابتها بسرطان الثدي!؟

استيقاظ المرأة مبكرا يخفض من خطر إصابتها بسرطان الثدي!؟

جفرا نيوز - كشفت نتائج دراسة جديدة أن اللاتي يفضلن الاستيقاظ في وقت مبكر هن أقل عرضة لخطر الإصابة بسرطان الثدي من "بومة الليل" (السهر إلى وقت متأخر من الليل).

ويعتقد الباحثون أن هذه النتائج سببها تعرض "بومة الليل" للإضاءة الصناعية ما يقطع إمدادات هرمون الميلاتونين الذي ينظم النوم ويزيد من إنتاج هرمون الأستروجين، المؤثر على نمو أورام الثدي، وفقا لعدة دراسات.

وتشير الدراسة الجديدة إلى أنه من بين كل 100 امرأة تستيقظ في الصباح الباكر، هناك واحدة فقط تتعرض لخطر الإصابة بالسرطان، بينما تتعرض اثنتان من كل 100 امرأة ممن يفضلن البقاء مستيقظات إلى وقت متأخر من الليل، لخطر الإصابة بالمرض.

كما وجدت النتائج أن المشاركات اللاتي ينمن أكثر من المعدل المتوسط (بين سبع إلى ثماني ساعات)، في الليلة الواحدة، كن عرضة بشكل طفيف للإصابة بالسرطان.

وأشار الباحثون إلى أن وقت النوم لديه تأثير ضئيل للغاية على خطر الإصابة بسرطان الثدي.

وكتب الباحثون أن نوبات العمل الليلة ارتبطت في العديد من الدراسات بالإصابة بالمرض خلال السنوات الأخيرة.

ويُعتقد أن هذا يرجع إلى كيفية تعطيل هذا التغيير في ساعات النوم للساعة البيولوجية في الجسم، والتعرض للضوء الصناعي في الليل، حيث أن "التعرض المزمن لاختلال الساعة البيولوجية يؤثر سلبا على الصحة في المدى البعيد، مما يزيد من خطر الوفاة بالأسباب الرئيسية، بما في ذلك السرطان، وخاصة سرطان الثدي".

ومع ذلك، لا يُعرف سوى القليل عن كيفية تأثير الأرق والنوم المضطرب على الصحة، لذلك أجرى الباحثون في جامعة بريستول، بقيادة البروفيسور كارولين ريلتون، دراسة تبحث في كيفية تأثير نمط النوع على خطر الإصابة بسرطان الثدي.

و فحص الباحثون "السمات" الوراثية المرتبطة "بقوة" بالأرق ومدة النوم وتفضيل الاستيقاظ في الصباح أو السهر طوال الليل، لدى أكثر من 18 ألف امرأة شاركن في دراسة تابعة للبنك الحيوي البريطاني، و228951 امرأة مصابات بسرطان الثدي.

وأظهرت النتائج أن النساء اللائي أبلغن عن تفضيل الاستيقاظ في الصباح الباكر عن السهر ليلا، كن أقل عرضة للإصابة بسرطان الثدي.

وأشار الدكتور جون أونيل، قائد مجموعة الأبحاث في مختبر البيولوجيا الجزيئية التابع لمجلس الأبحاث الطبية، إلى أن النتائج تظهر مجرد ارتباط وليس اثباتا بأن وقت النوم يؤدي إلى خطر الإصابة بالسرطان.

لكن الباحثين لم يتمكنوا من شرح سبب ارتفاع الخطر لدى النساء اللائي يفضلن السهر إلى وقت متأخر من الليل، لذلك، يشير الفريق إلى ضرورة إجراء المزيد من الدراسات للكشف عن أنماط النوم المختلفة التي يمكن أن تؤدي للإصابة بسرطان الثدي.


دايلي ميل