نقابة الصحفيين الأردنيين تدين هجمة الإدارة الأمريكية على شقيقتها الفلسطينية  القنصل زيد نفاع يغرد فرحا بتخريج نجله وانهاء ابنته الثانوية العامة إخماد حريقين في اربد التلهوني: المجتمعات المستقرة تبنى على الحقيقة والجلاء لا على الاشاعة والافتراء وزير الداخلية يجري عدد من التشكيلات الادارية في الوزارة .. اسماء الامانة توضح اسباب هدم "كوخ عبدون" للكنافة بعد اشتعال مواقع التواصل غضبا ! ديوان الخدمة: هذه هي التخصصات المطلوبة على مستوى المملكة لعام 2019 - التفاصيل وزير الداخلية يلتقي الامين العام للإنتربول السفير البريطاني: الصحافة في الاردن اكثر حرية منها في دول المنطقة ضبط 83 شخصاً و أكثر من 100 قطعة سلاح مختلفة خلال الأسبوع الثالث من الحملة الأمنية الضمان الاجتماعي يطالب شخصات ومواطنين باعادة (3.5) مليون دينار رواتب صرفت دون وجة حق ! 1.2 مليون نسمة في الأردن يعانون من سوء التغذية - تفاصيل الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز الرزاز يعقد مؤتمراً صحفياً للحديث عن التأمين الصحي السبت ورط شقيقيه بقضية مخدرات بسبب خلاف على الميراث القبض على شخص اعتدى جنسيا على طفلتين بالزرقاء.. والأمن يحذر من تداول الفيديو.. تفاصيل وفيات الاربعاء 17-7-2019 تحذير من التعرض لشمس الأربعاء ”الأوقاف“ تتشدد بفحص سلامة حافلات الحج تعدیل تشریعي یخصص دعما للإعلام الحزبي
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
الإثنين-2019-07-07 | 10:47 am

حمى الانتخابات ترتعش في صدور المرشحين مبكرا ومحاولة من (70 ) نائب للعودة للبرلمان مستقبلا !

حمى الانتخابات ترتعش في صدور المرشحين مبكرا ومحاولة من (70 ) نائب للعودة للبرلمان مستقبلا !

جفرا نيوز : عصام مبيضين  
 
بدات حمى الانتخابات النيابية مبكرا ترتعش في صدور بعض النواب والمرشحين مبكرا في البوادي والمحافظات قبل وقت طويل من موعد اجراءها خاصة أن جميع العيون ترنو نحو قانون الانتخابات الجديد المؤجل  بقرار رسمي حتى الان لمزيد من المشاورات ليكون قانون انتخابات توافقي.

الى ذلك بدأ نواب حاليين سابقين وراغبين في الترشح بزيارة المحافظات والمناطق والعشائر والمخيمات واعادة ربط خيوط  تقطعت لترسيخ علاقات أوسع مع قواعدهم الانتخابية، بعد غياب سنوات.

وتنشط عمليات جس النبض والرصد والاستكشاف ومعرفة فرصة الوصول إلى الكرسي النيابي والحرص على صلة الرحم مع القواعد، والاجتماع مع الأصدقاء.  

ونشط نواب سابقون في شرح انجازاتهم وإعداد من قاموا في توظيفهم ونقلهم ودعمهم من أبناء العشيرة  والمناطق عبر قوائم يحملونها معهم في تسويق نفسهم أمام جموع المواطنين المسحوقة من الفقر والبطالة وغلاء الأسعار.

ويأتي التواصل وعمليات جس النبض من المرشحين للانتخابات المقبلة، في نقل إقامتهم مؤقتا او تكثي الزيارات من عمان إلى بيوتهم في القرى النائية  والمخيمات واستثمار فرصة التواصل مع المواطنين لمشاورتهم بفكرة الترشح  مجددا واعداد العدة المالية ووضع الخطط لكيفية التحرك وكسب الدعم.

في المقابل  فان بعض المرشحين الذين عدلوا عن الترشيح 'كرمال وجوه العشيرة' في الانتخابات السابقة ربطوا عدولهم بأن تعطى لهم الفرصة في هذه الانتخابات على قاعدة حجز دور سلفا.

وفي ليالي الصيف اصبحت جلسات وأحاديث الانتخابات  تطفو هذه الأيام اذ لا تكاد تجد مجلسا او جاهة أو عرس او فرح او مراسم عزاء لا يخلو من حديث عميق  وهناك بورصة حيث السؤال الذي يتردد" شو ناوي تنزل الانتخابات هذه المرة ".....!

الى ذلك أكدت مصادر نيابية أن (60 -80) من النواب الحاليين، سيخوضون الانتخابات النيابية المقبلة، بينما يدرس الباقين ترشحهم.  

 ويسعى البعض  الى موسم دعائي مبكر مميز قبل شهور من الانتخابات  يعتمد على القوة المادية والنفوذ الجماهيري  وحل المشاكل الطارئة وحل القضايا المستعجلة  لكسب القلوب في موسم تتقاطر فيه قوافل النواب والمرشحين من عمان الى الأرياف والبوادى والمخيمات .

 من جهة اخرى تفاجأ المواطنون بالمودة والحميمية والزيارات التي لا تنقطع من الراغبين بالترشح  وبمجرد ان يعرفوا ذلك من خلال اعوانهم من سكان المناطق  يفتعلون مناسبات وسهرات تسبق  ويقدمون انفسهم كخادمين للناس.

واحيانا يجعلونك لا تشك في مصداقيتهم من خلال ما يقدمونه من وعود جميلة تسيل لعاب عامة الناس وبخاصة المحتاجين .للخدمات

ويتحدث ناشط السياسي ان نواب حاليين ينوون خوض الانتخابات واخرون يشعرون ان الانسحاب افضل خاصة من نواب الخدمات خوفا من الفشل حيث ان المشاورات اظهرت عدم وجود حماس من قواعدهم ومعاناة قواعدهم المنهكة من قرارات اقتصادية قاسية جدا أكلت الأخضر واليابس.

 وفي حمى الانتخابات فان رجل الشارع مسكون في اشكالياته اليومية وهو مطحون بالهموم التي رغم كل ما تحقق في الحياة من تقدم لا تزال مجرد اوهام او اشكاليات عالقة في تفاصيل الحياة اليومية .

 
ويكي عرب