محكمة أمن الدولة تستكمل النظر بقضية الدخان اليوم التربية "لجفرا" : حريق داخل قسم شؤون الموظفين في تربية الرمثا احالة محافظين في الداخلية على التقاعد بناء على طلبهما (أسماء) البنك الدولي: الأردن من أفضل (20) دولة في تقرير ممارسة الأعمال من بين (190) دولة زواتي تعلن خطة طوارئ وزارة الطاقة لفصل الشتاء الحمود يشارك في قمة قادة الشرطة الدولية الاستغناء عن النقد في المعاملات الحكومية ابتداء من (2020) ..تفاصيل الديوان الملكي : الأمير هاشم والأميرة فهدة يرزقان بمولود أسمياه محمد الحسن انخفاض على درجات الحرارة بحث التعاون في مجال السكك الحديدية بين الأردن وبلجيكا كناكرية: تعزيز إجراءات مكافحة الفساد يؤدي الى تحقيق عدالة اكبر في المجتمع المواصفات تحذر أصحاب الهايبرد زيادة رواتب المتقاعدين العسكريين الشهر الحالي مجلس الوزراء يقرر استثناء مؤسسات النشر والإعلان من رسوم مترتبة عليها مصدر مسؤول ينفي صحة اخبار تعيين مدير للإذاعة والتلفزيون وزير الخارجية يلتقي أهالي معتقلين أردنيين في سجون الاحتلال الامن يلقي القبض على اجنبي تجول عاريا في شوارع عمان الضمان: 213 إصابة عمل تم التعامل معها إلكترونياً لتقديم خدمات العلاج الملك يحضر جانبا من ورشة شاركت فيها شخصيات اقتصادية وبرلمانية وأكاديمية وإعلامية 17 إصابة بحادث تصادم في جرش
شريط الأخبار

الرئيسية / اخبار فنية
الخميس-2019-07-11 | 08:21 pm

ملكة جمال العراق سارة عيدان تستنجد بإسرائيل.. صور

ملكة جمال العراق سارة عيدان تستنجد بإسرائيل.. صور

طالبت سارة عيدان، ملكة جمال العراق، بما أسمته "وضع حد لهذا الانتهاك وحماية حقوقها كمواطنة أمريكية عراقية”.

ملكة جمال العراق استنجدت بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وبالامم المتحدة وبإسرائيل للتدخل لمنع إسقاط الجنسية العراقية عنها، وذلك بعد دعمها الأخير لإسرائيل في مجلس حقوق الإنسان.

ووفقا لـ”سبوتنيك” فإن السلطات العراقية تعمل على سحب الجنسية من سارة عيدان التي تحمل الجنسية الأمريكية إلى جانب العراقية بعد دعمها لإسرائيل علنا، ودعوتها إلى تطبيع العلاقات مع تل أبيب، مما أدى إلى تلقيها تهديدات بالقتل، زادت في أعقاب صورتها مع مكلة جمال إسرائيل.

سارة عيدان قالت في عدة تغريدات لها عبر حسابها بـ”تويتر”: إن لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب العراقي أعلنت دعمها لدعوات تطالب بإسقاط الجنسية عنها ومنع دخولها البلاد بسبب تصريحاتها المتعلقة بإسرائيل.

وأضافت، إن العراق قد دحض منذ أسبوعين أقوالي في الأمم المتحدة بأنني لا أمتلك حرية التحدث عن إسرائيل، والآن هم يأخذون جنسيتي، هذا غير إنساني، أنا عاجزة عن الكلام.. قاتلت إلى جانب الولايات المتحدة لإنهاء الاستبداد وجلب الديمقراطية للعراق، إن حرية التعبير هي أساس الديمقراطية ويجب حمايتها.

وأكدت في تغريدة أخرى: يجب أن أناضل للحفاظ على الجنسية لأن هذه معركة ليست فقط من أجل حقوقي ولكن أيضا ضد معاداة السامية، آمل بأن تتدخل إسرائيل والولايات المتحدة لمواجهة هذا القرار.