تعويض تجار وسط البلد المتضررين خلال شهر - تفاصيل المعاني نتائج "تكميلية" التوجيهي قد تعلن قبل الخامس من الشهر المقبل ‏⁧‫الأردن‬⁩ يرحب بالإتفاق الإنتقالي السوداني ويصفه ب "الانجاز التاريخي الكبير" الدفاع المدني يخمد حريقا بعمان الدفاع المدني يخمد حريق مستودع في عمان توقعات بفض "استثنائية النواب" نهاية الشهر وتأجيل قانون "الأسلحة"و"السير" إلى "العادية" ..تفاصيل مصلو جامع الروضة في طبربور يناشدون ابو البصل تخفيض أسعار وبدلات الإيجارات في المدن الصناعية الجديدة في مادبا والسلط والطفيلة 35% من المواطنين يعانون من الحساسية بالفيديو.. سائق تريلا يفقد السيطرة على مركبته ويقتحم مركز صحي الزواهرة احالة 8 مقالع مخالفة الى الحكام الإداريين خلال العيد انخفاض الحرارة السبت والاحد واجواء معتدلة الاثنين - تفاصيل مكالمة هاتفية لأحد "أبناء قطاع غزة" تدمي القلب، يناشد الملك لعلاج أبنائه الثلاثه من مرض"السمكية" - بالفيديو والصور السيطرة على حريق خفيف في منزل الوزير السابق غالب الزعبي وفاة شخصين وإصابة خمسة آخرين اثر حادث سير على الطريق الصحراوي البحث الجنائي يلقي القبض على شخص اطلق النار على شخص اخر اليوم في الصويفية البحث عن شخصين اطلقا النار على اخر في صويفية صدور التعليمات الخاصة بــ"إعفاء مركبات ذوي الاعاقة" وفيات الجمعة وزارة الأوقاف: وصول 27 حافلة لحجاج 48 إلى الأراضي الأردنية
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
السبت-2019-07-18 | 01:55 pm

الرزاز غاضب ومنزعج من بعض الوزراء !!

الرزاز غاضب ومنزعج من بعض الوزراء !!

جفرا نيوز - ظهرت ملامح الانزعاج على رئيس وزراء الاردن الدكتور عمر الرزاز خلال اجتماع رسمي مغلق عندما وجد بان بعض وزراء الطاقم السياسي العاملون معه وفي حكومته  يقفون ضد اي محاولة لتعديل قانون الانتخاب الحالي .
الاجتماع كان يهدف لحسم الجدل حول مصير النقاش بقانون الانتخاب .

 كما يهدف لتدقيق تصور الرزاز تحت عنوان العمل على تقديم صيغة متطورة من قانون الانتخاب تسمح بانفراج محسوب على صعيد الاصلاح السياسي.

 الرزاز وخلال الاجتماع كان متأثرا براي جناح في مجلس الوزراء يفضل الانسحاب من صيغة الصوت الواحد  لكنه فوجئ بموقف من وزراء سياسيون يعملون تحت امرته ويتخذون موقفا مغايرا خلال اجتماع رسمي وامني  الامر الذي لفت نظر رئيس الوزراء  وتسبب لديه ببعض الاستياء .

 لاحقا كشف رئيس مجلس النواب عاطف طراونة وخلال لقاء اعلامي علنا عن ان الحكومة لا تريد التقدم بمشروع جديد لقانون الانتخاب وهو تصريح لرئيس مجلس النواب يكشف عمليا عن حسم مراكز القوى في الدولة لملف قانون الانتخاب باتجاه الحفاظ على صيغة الصوت الواحد .

ويعني ما سربه الطراونة هنا بان تصور الرزاز بإمكانية ان تعمل حكومته على قانون انتخاب جديد خسر المواجهة الداخلية المحتدمة وسط افضلية عددية لأفراد الطاقم الوزاري الذين يميلون الى ترجيح كفة قانون الصوت الواحد وعدم الاقتراب من صيغة  النظام الحالي .

وعبر عن ذلك ايضا الرزاز نفسه عندما المح لعدم وجود نوايا قطعية بتقديم قانون جديد خلال لقاء مع كتاب واعلامين وفقا لما كشفه  الكاتب جميل النمري بعد حضور اللقاء .

المهتمون بملف الاصلاح السياسي تراجعت نظيرتهم خلال الايام القليلة الماضية والفرصة اصبحت اقل بكثير للتقدم بصيغة متطورة تحت عنوان قانون الانتخاب .

 وبوضوح اخفق الرزاز هنا في تنشيط حوارات تدفع باتجاه تمكين حكومته من وضع تصور له علاقة بالانتخابات المقبلة خصوصا بعدما تبين وجود عدة وجهات نظر داخل الطاقم الوزاري كما تبين بان ما يطمح به الرزاز  بخصوص الاصلاح الانتخابي يفتقد للأصدقاء.

 
ويكي عرب