منخفض جوي يؤثر على المملكة ليل الخميس وزخات ثلج فوق الجبال الجنوبية فجر الجمعة مدارس تؤخر دوامها الخميس احباط تهريب 14 الف كروز دخان من سوريا الضريبة تعلق على تفتيش مستشفى رئيس الوزراء يلتقي عدداً من رؤساء الوفود المشاركين في دافوس شويكة تعلن عن استثمارات سياحية كبيرة في جنوب المملكة تمديد إعفاء السوريين من رسوم تصاريح العمل حتى نهاية 2020 غذاء سياسي "ملكي” في منزل حسين المجالي يلهب التوقعات مجددا القبض على سبعة اشخاص بحوزتهم كميات من المواد المخدرة الدفاع المدني ينقذ سائق تكسي بوسط البلد.. صور زوج يسكب المياه الساخنة على وجه زوجته ويضربها بأداة حادة في الزرقاء غوشة: متابعة "المتسوق الخفي" و "خدمتكم" و"قيم تجربتك"..ضرورة التربية: صرف المستحقات المالية لمعلمي الإضافي الاحد المقبل 3.8 مليون رأس من الغنم 92 الف من الابقار و 10 الاف جمل في الأردن 667 ألف سائح أجنبي زاروا العقبة العام الماضي العدل تبدأ باستخدام قارئات البصمة الالكترونية للحد من تزوير الوكالات العدلية ارتفاع تخزين المياه في السدود الى 38 % خلال المنخفض الاخير القبض على مطلوب بحقه ٣ طلبات مالية بمبالغ تقدر بحوالي مليون ومئة وسبعة وثلاثون الف دينار الرزاز : العالم تجاهل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي وفكر بحروب ثانوية..ويؤكد : هزيمة داعش لا يعني الفوز بالحرب على الارهاب القاء القبض على مطلوب مصنف بالخطير جدا في المفرق
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار ساخنة
السبت-2019-07-20 | 10:08 am

هل سترفع الحكومة اسعار الكهرباء بعد رفع هیئة الطاقة دراسة "هيكلة التعرفة" إلی الرئاسة ؟

هل سترفع الحكومة اسعار الكهرباء بعد رفع هیئة الطاقة دراسة "هيكلة التعرفة" إلی الرئاسة ؟

جفرا نيوز – محرر الشؤون المحلية

تضاربت التقارير حول توجهات الحكومة لرفع اسعار الكهرباء على بعض الشرائح ،حيث أن ملف إصلاح  قطاع الكهرباء ضاغط على الحكومة والمديونية العالية في هذه المرحلة بالذات.

  وظهرت التوجهات الخاضعة للنقاش في مجلس الوزراء لانها احد متطلبات الحصول على قرض صندوق النقد الدولي السابق خاصة و حجم الدیون المتراكمة على شركة الكهرباء تقدر بـ5.5 ملیارات دینار من أصل الدین العام البالغ تقریبا 28 ملیار دینار.

الى ذلك وبحسب ما أكدت الحكومة سابقا، فان البدائل عدة والخيارات تتطلب عكس الكلف الحالیة للنظام على المستفيدين.

 وهناك دراسة اعلنت هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن أنها استكملت اعدادها شاملة لهيكلة التعرفة الكهربائية للتخلص من السلبيات والتشوهات الحالية في التعرفة وفقا لعدة بدائل تعكس الكلف الحالية للنظام الكهربائي. 

حیث أعلنت أنھا تدرس إعادة النظر في التعرفة الكھربائیة التي أقرت وزیرة الطاقة والثروة المعدنیة المھندسة ھالة زواتي، في وقت سابق، أنھا ”مشوھة"، إضافة إلى بند أسعار الوقود.

 وقد ألزمت الهيئة شركات توزيع الكهرباء بخطة تخفيض الفاقد الكهربائي التي أعدتها منذ مطلع 2015 وتستهدف فيها تخفيض معدل نسبة الفاقد نظام التوزيع 10 % .

ويتفق مطلعون في حديث" لجفرا نيوز" على غموض شديد حول توقعات او توجهات الحكومة، لرفع أسعار الكهرباء في وقت قريب حيث الخيارات والبدائل شبة معدومة ولعدة أسباب منها المديونية العالية لشركة الكهرباء الوطنية.
  
ولهذه الغاية صدر تصريح هام امس إن الھیئة أنھت مؤخرا دراسة إعادة ھیكلة التعرفة الكھربائیة ورفعتھا إلى رئاسة الوزراء، أن ھذه الدراسة بانتظار اتخاذ قرار حكومي بشأنھا ،ویأتي تنفیذ التوجه  الحكومي بعد اعداد دراسة شاملة لھیكلة التعرفة الكھربائیة للتخلص من السلبیات والتشوھات الحالیة في التعرفة.

على العموم الاقتراحات على الطاولة  متعددةمنها،زيادة التعرفة لتشمل كافة الشرائح مع منح زيادة اعلى للشرائح الصناعية والتجارية على البنوك والشركات التي تصل نسبة خسائرها صفر
او ان الرفع سيكون على شكلين، "زيادة بطريقة التكافل" بمعنى تحميل الزيادة على شريحة الفقراء الى شريحة التجاري البنوك والشركات الكبرى والشكل الثاني زيادة على الشرائح المستهلكة للكهرباء كلا بحسب استهلاكه.

وكانت الحكومة أعلنت أنها تدرس إعادة النظر في التعرفة الكهربائية وبند أسعار الوقود، حيث أقرّت وزيرة الطاقة هالة زواتي في وقت سابق بأن "التعرفة الكهربائية مشوهة.

ووفق التعرفة المعمول بها فان الشركة تتقاضى 33 فلس على شريحة 1 كيلوواط ولغاية 160 كيلوواط و190 بدلا للكيوواط للقطاع التجاري.

وقالت الوزيرة في لقاء سابق أمام لجنة الطاقة النيابية "هناك تغيير في التعرفة من مستهلك لآخر وندرس اعادة النظر في التعرفة الكهربائية لجميع القطاعات والشرائح للإفراد."

 في نفس الوقت وزارة الطاقة نفت أكثر من مرة وجود توجهات لرفع اسعار الكهرباء .

 وأنه لا صحة لما أثير ويقال حول رفع اسعار الكهرباء.

يشار انها المرة السادسة التي يتم فيها رفع أسعار الكهرباء، منذ ايار العام الماضي ، ولغاية الأول من نيسان العام الحالي ، بحيث يتم تحصل قيمة بدل فرق دعم للمشتركين.