لا موجات حارة هذا الأسبوع البحث مستمر عن مفقود سد الملك طلال الحكومة : الإجراءات التي اتخذت للحدّ من عمليّات التهريب تشمل جميع المعابر البرية والبحرية والجوية مصدر رسمي ينفي وفاة مواطن بغاز مسيل للدموع اصابة ٣ من مرتبات الدفاع المدني بتدهور آلية توقيف نقيب المهندسين الاسبق عزام الهنيدي المياه و(الديسي )تنفيان( فبركة) المستحقات المالية وتؤكدان وقف الضخ بسبب اعتداء الملك يهنئ البرهان بتوليه رئاسة المجلس السيادي بالسودان جمعية انتاج لوزير الاقتصاد الرقمي والريادة: هذا لم يحدث مطلقا فرق ميدانية للتربية منع ادخال أكثر من كروز دخان ضبط مُتلاعب بعداد تكسي الحرارة ترتفع بشكل لافت الجمعة ضبط سارق 12 منزلا وعربي اشترك بسلب مبلغ مالي مواصفة السجائر الإلكترونية لم تنجز بعد إسرائيل تعتقل أردنية بعد ورود عدة شكاوى , غوشة تتفقد عددًا من مديريات أمانة عمّان بتوجيهات ملكية.. اللواء الحنيطي يوعز بترميم وتوسعة بيت سيدة مسنة القوات المسلحة تشيع جثمان اللواء المتقاعد صابر المهايره ولي العهد: الزرقاء غالية علينا وأحب أن أراها بأحلى صورة ويجب معالجة الأوضاع البيئية فيها
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
الأربعاء-2019-07-24 | 10:21 am

ضوء اخضر "سياسي" لانفراج "اقتصادي" بين الاردن وتركيا قريبا ..تفاصيل

ضوء اخضر "سياسي" لانفراج "اقتصادي" بين الاردن وتركيا قريبا ..تفاصيل

جفرا نيوز - أخيرا وبعد طول غياب وجهد كبيرين وضمن اتجاهات الاردن اتفق وزير الخارجية ايمن الصفدي مع نظيره التركي على الأسس العامة لإطلاق ما سمي ب”إتفاقية إطار” تجارية جديدة بدلا من اتفاقية تبادل تجاري اوسع كان الاردن قد الغاها.

ناقش الصفدي المسألة مساء امس الثلاثاء مع نظيره التركي.

وبدأ وزير الصناعة  طارق الحموري بتجهيز رحلة وشيكة إلى انقره يوقع فيها على الاتفاق أملا في تجاوز الخلافات الفنية والتجارية ووضع اسس جديدة للتعاون.

اتفاقية الاطار الجديدة يفترض ان تزيد نسبة التبادل التجاري وتتفق على الية تعاون وتسويق على ترويج صناعات غير متوفرة بين البلدين.

واعتبرت مصادر تركية ان اتفاقية الاطار ليست بديلا عن التبادل التجاري الحر الذي الغي دون مبرر لكنها جيدة وتسمح بتبادل المشورة وتنويع النمط الاستثماري وتزيد من فرص تركيا في استقطاب المزيد من الاردنيين في القطاع السياحي وتفتح أملا بتاسيس صناعات تركية في الاردن.

وفي الاثناء صدرت توجيهات من رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز بدعم واسناد سلسلة فعاليات ترويجية يفترض ان تقيمها مؤسسات اردنية في اسطنبول لاحقا وبدأت وفود من الجانبين تتقابل وتتواصل في إنفراج يحظى على الارجح بغطاء سياسي من الجانبين بعدما تنحت "الحساسيات الامنية ” والسياسية.

وبدأت مؤسسات اردنية مهمة تجهز لنشاطات تخدم الاقتصاد الاردني مثل غرفة تجارة عمان التي كانت قد استقبلت مؤخرا وفدا عريضا يمثل غرفة تجارة أسطنبول.

ويفترض ان يعرض الاردنيون على الاتراك فرصا إستثمارية قريبا في الوقت الذي تظهر فيه انقره إهتماما كبيرا بالتواجد استثماريا في ميناء العقبة تحديدا.

العلاقات سياسية تنفرج أكثر حاليا وبدأ ذلك ينعكس حسب مراقبين على محاولات ثنائية لإحتواء الخلافات التجارية والاقتصادية.

 
ويكي عرب