قاضي القضاة يؤدي اليمين القانونية "الأمانة": إغلاقات مرورية على شارعي الاستقلال واليرموك "جسر المربط" الجمعة والسبت وزارة العمل تضبط 33 عاملًا وافدا مخالفا داخل السوق المركزي الملك وولي العهد يتلقيان برقيات من كبار المسؤولين بذكرى ميلاد المغفور له الملك الحسين النائب السابق حميد البطاينة يولم للسفير الكويتي حزب البعث العربي الاشتراكي يعقد مؤتمره التاسع بمقره المركزي في عمان - صور الفراعنة : المملكة تشهد انتعاشا غير مسبوق في القطاع السياحي مع ارتفاع اعداد القادمين - صور الملك بزيارة مفاجئة إلى مستشفى التوتنجي في سحاب الأمن العام: مخالفة السير التي تحتوي على أخطاء إملائية قديمة جابر يعد بـتأمين صحي شامل وصرف الأدوية إلكترونيا وجمع مديريات الوزارة المتفرقة هيئة تنشيط السياحة تستبعد الطيران الوطني.. الفنان سعدون جابر يجول في قلعة الكرك فريق حكومي برئاسة الرزاز يجتمع بالطراونة وعدد من رؤساء اللجان في مجلس النواب وفيات الخميس 14-11-2019 إساءة استعمال السلطة قضية بحق الوزيرة (إسحاقات) نظام جديد يلزم البلديات بتوزيع حاويات النفايات وفق أعداد السكان والمنازل قاضي القضاة يستنكر إطلاق مواطن للنار ارتفاع آخر على الحرارة الخميس وفاة شاب دهساً في الزرقاء اغلاق محال تبيع الدخان المهرب
شريط الأخبار

الرئيسية / عربي دولي
الثلاثاء-2019-08-13 | 12:57 pm

أمريكا تجدد عرض الـ(50) مليار دولار لقاء القبول بصفقة القرن ..تفاصيل

أمريكا تجدد عرض الـ(50) مليار دولار لقاء القبول بصفقة القرن ..تفاصيل

جفرا نيوز -  قال المبعوث الأمريكي الخاص للمنطقة جيسون غرينبلات، إنّ الرئيس دونالد ترمب، لم يقرّر بعد إن كان سيعلن عن الشقّ السياسي من صفقة القرن، فيما يدور الحديث عن تجديد عرض ضخ المال للضفة الغربية المحتلة والأردن ومصر ولبنان لقاء قبول الصفقة خلال زيارة جاريد كوشنر الأخيرة للمنطقة.

ولم يذكر المبعوث الأمريكي إن ترمب سيعلن الشق السياسي للصفقة، "قبل أو بعد انتخابات الكنيست " أو بعد تشكيل حكومة الاحتلال المقبلة.

وأضاف غرينبلات خلال لقاء مع شبكة "بلومبيرغ"، الثلاثاء، أن الولايات المتحدة لا تسعى إلى استبدال رئيس السلطة، محمود عباس، "لا نتطلّع إلى تغيير النظام، الرئيس عباس هو زعيم الفلسطينيين، ونأمل أن يكون قادرًا على العودة لطاولة المفاوضات.

وتابع: "نأمل بأن تكون لدينا مشاركة مستمرّة، أو إعادة المشاركة بين الولايات المتحدة والسلطة الفلسطينيّة في نهاية المطاف".

ورفض غرينبلات خلال اللقاء الكشف عن تفاصيل الشقّ السياسي من "صفقة القرن".

وأشار غرينبلات أنّ "هذا الصراع سيحلّ فقط عبر مفاوضات مباشرة بين الأطراف.. ليس للولايات المتحدة أو الاتحاد الأوروبي أو الأمم المتحدة الطلب كيف سيحلّ هذا الصراع"، رغم أن خطّته تهدف إلى تكريس ممارسات الاحتلال على أرض الواقع بوصفها حلا للصراع، ويصف مسؤولون فلسطينيون الخطّة الأمريكية بأنها "خطّة إملاءات".

ونقلت "رويترز" عن مسؤول بالإدارة الأمريكية، أن زيارة كوشنر تأتي بهدف وضع اللمسات الأخيرة على تفاصيل خطته الاقتصادية المقترحة لتسوية القضية الفلسطينية والتي تنص على ضخ مبالغ تقدر بـ50 مليار دولار، للضفة الغربية المحتلة والأردن ومصر ولبنان.

وأكد الأردن في أكثر من مناسبة موقفه الرافض لصفقة القرن، كما شدد على عدم قبوله أي حلول للقضية الفلسطينية دون الحل السياسي المبني على حل الدولتين.

ووفق المسؤول، فإن الهدف من هذه الجولة "مواصلة الزخم الذي تولد في الورشة الاقتصادية في البحرين ووضع اللمسات الأخيرة على الجزء الاقتصادي من الخطة".

ولفت أن الوفد سيناقش، أيضًا، إنشاء صندوق لجمع الأموال لاستثمارات مستقبلية في إطار الخطة الأمريكية، ورجّح احتمال جعل مقر "صندوق التنمية" في البحرين، التي استضافت قبل نحو شهرين ورشة اقتصادية عرض خلالها كوشنر، الجانب الاقتصادي من "صفقة القرن" فيما تحفظ عن إيضاح جانبها السياسي.