المحافظات تحتفي بعيد الاستقلال الرابع والسبعين الألعاب النارية تضيء سماء المملكة احتفالاً بـ "عيدالاستقلال 74 " الرزاز يهنئ الأردنيين بعيد الاستقلال الـ(74) -فيديو ارتفاع ملموس على الحرارة متصرفية الرصيفة تحتفل بعيد الاستقلال الرابع والسبعين إصابة خمسة أشخاص إثر حادث تصادم في عمان الضمان تبدأ استقبال المراجعين يوم الأحد المقبل ومنصة الكترونية للمواعيد قبل مراجعتها اللواء الحنيطي يشارك نشامى القوات المسلحة فرحتهم في ثاني أيام العيد السماح بدخول القادمين للعقبة دون فحص كورونا "التعليم العالي": استقبال متلقي الخدمة اعتباراً من يوم الثلاثاء الملك: هذه الدولة التي أصبحت مسيرتها قصة نجاح لا تزال تدهش الآخرين الحكومة: ارتفاع أسعار البنزين والكاز والديزل عالمياً مواكب الجيش والامن تنطلق احتفالا بمناسبة الاستقلال (فيديو وصور) وزير الصحة لجفرا ؛ دوام موظفي المراكز الصحية الاحد المقبل،والاستثناء للأمومة والطفولة فقط الامن العام يثني فتاة حاولت الانتحار من اعلى جسر عبدون الحكومة توضح حول دوام العاملين يوم غد في القطاعين العام والخاص - تفاصيل لا اصابات بفيروس كورونا جديدة داخل المملكة و(3) حالات لقادمين من الخارج و(8) حالات شفاء "العمل" تتيح المجال للعمالة الوافدة للتجسيل عبر "حماية" لمغادرة البلاد الخرابشة يتفقد جاهزية الحراج في محطة اشتفينا الرزاز: نقف اليوم وإلى الأبد صفّا واحدا لنحمي استقلال الأردن وهويته ومنعته ونحافظ عليه
شريط الأخبار

الرئيسية / حوادث
الثلاثاء-2019-08-20 | 11:31 am

السجن 30 عاماً لأردني مُتهم ببيع " صواريخ أرض-جو" إلى مجموعات مسلحة

السجن 30 عاماً لأردني مُتهم ببيع " صواريخ أرض-جو" إلى مجموعات مسلحة

جفرا نيوز - قضت محكمة فيدرالية أمريكية الإثنين بالسجن 30 عاما لتاجر أسلحة أردني يحمل الجنسية الأميركية، أتهم بالتواطؤ في بيع صواريخ أرض-جو إلى مجموعات مسلحة في ليبيا والشرق الأوسط.

ووصف القاضي جيمس أوتيرو خلال إصداره الحكم عملية التهريب التي قام بها رامي نجم أسعد-غانم بأنها "مرعبة"، وفقا لوكالة الصحافة الفرنسية، وأقر غانم، البالغ من العمر 53 عاما وهو أردني يحمل الجنسية الأميركية، بالذنب في عدد من الجرائم الفيدرالية خلال محاكمته في تشرين الثاني، واتهمته السلطات بالتفاوض لبيع منظومات صاروخية روسية الصنع، لمجموعة ليبية مسلحة في 2015.

وقال المدعون إن غانم فاوض على دفع أجور وقام بتنظيم سفر مرتزقة عرض عليهم الحصول على 50 ألف دولار في حال تمكنوا من إسقاط طائرات تابعة للحكومة الليبية المعترف بها من الأمم المتحدة، وتنبهت السلطات الأميركية إلى غانم في العام 2014 بعد أن اتصل بأحد مصنّعي معدات الدفاع مقره لوس انجليس، واتصل عملاء سريون من عناصر الأمن الداخلي بغانم في أثينا واتفقوا على "بيعه" أسلحة تتجاوز قيمتها 200 ألف دولار من بينها بنادق قنص ومعدات للرؤية الليلية، وكل ذلك "بشكل سري"، وقال غانم أيضا إنه يمثل زبائن في إيران وحزب الله في العراق. علما أن الولايات المتحدة تصنّف حزب الله منظمة إرهابية.

واعتقل غانم في اليونان عام 2015 وتم تسليمه للسلطات الأميركية، وقبل يوم على اعتقاله قال لأحد العملاء السريين إن "الحرب تشعرني بالسعادة"، وقال محامو غانم إن موكلهم ليس تاجر أسلحة وبأنه كان ينظم أمورا "لوجستية" لحكومات أجنبية، مثل شراء رادارات وشاحنات و"شحنات من عبوات المياه"