5978 إصابة جديدة بالسرطان في المملكة..تفاصيل طقس خريفي معتدل الإثنين الملك لـ عباس: الأردن يقف بكل إمكاناته إلى جانب الفلسطينيين تعيين (1000) موظف منهم (350) طبيباً في«الصحة» شويكة: نمو السياحة لم يأت فجأة قمة ثلاثية تجمع الملك عبدالله الثاني وعبدالفتاح السيسي وبرهم صالح في نيويورك.. ماذا قالوا احباط تهريب 6200 كروز دخان من حدود جابر البدور : التنازلات مطلوبة "الخارجية" توضح بشأن إدعاء تعيين فتاة حديثة التخرج الحباشنة ردا على محامي محافظ الكرك: من يعتذر لمن؟ وزير الصحة يتفقد عيادات البتراوي التابعة لمستشفى الزرقاء - صور غنيمات: تعليق الإضراب لا يلغي مطالب المعلمين ولا يتجاهلها الامن : اصابة (3) ضباط وسيدة أثناء محاولة القبض على مطلوب بجريمة قتل في مخيم حطين الجمارك : منع مرور بضائع الدخان الى سوريا عبر معبر جابر .. وثيقة رئيس مجلس الأعيان يلتقي السفير الكويتي للتباحث حول العلاقات الثنائية بين البلدين الأرصاد الجوية للأردنيين: غدا الاعتدال الخريفي وفصله يستمر (90) يومأ الرزاز يطلق المرحلة الاولى من البرنامج الوطني للاسكان في الزرقاء فرص عمل جديدة للأردنيين في قطر بالفيديو .. العمل تُعلن عن إجراءات "قوننة" وتصويب لأوضاع العمالة الوافدة غنيمات: نتطلّع لتوسيع قاعدة الاستثمارات السعودية في الأردن واستقطاب المزيد منها
شريط الأخبار

الرئيسية / رياضة
الأحد-2019-08-25 | 03:54 pm

مباراة ريال مدريد ضد بلد الوليد.. هل أصبح ملعب سانتياغو برنابيو ”نقمة“ على النادي الملكي؟

مباراة ريال مدريد ضد بلد الوليد.. هل أصبح ملعب سانتياغو برنابيو ”نقمة“ على النادي الملكي؟

جفرا نيوز - ألقى التعادل المخيب للآمال الذي حققه ريال مدريد أمس مع بلد الوليد، في المرحلة الثانية من الدوري الإسباني، بظلال سلبية للغاية على النادي الملكي.

جاء ذلك في ظل الآمال العريضة التي علّقتها جماهير الميرينغي على المدرب الفرنسي زين الدين زيدان، والصفقات الجديدة التي أبرمها النادي في الميركاتو الصيفي، للتخلص من آثار النتائج الكارثية التي مرّ بها النادي الموسم الماضي.

صفقات دون جدوى

وأنفق ريال مدريد ما يزيد على 300 مليون يورو في سوق الانتقالات الجارية، التي لم تُغلق أبوابها حتى الآن في إسبانيا، وكان أبرز تلك الصفقات التعاقد مع النجم البلجيكي إدين هازارد، من نادي تشيلسي الإنجليزي.

إلا أن ضياع نقطتين ثمينتين في بداية الموسم، وأمام بلد الوليد المتواضع الذي نجا بأعجوبة من الهبوط الموسم الماضي، وعلى أرض ريال مدريد وبين جماهيره، أثار مخاوف جماهير الميرينغي مرة أخرى، من تكرار سيناريو الموسم الماضي.

ورصدت صحيفة ”آس" الإسبانية إحصائية سلبية لنادي ريال مدريد في ملعب ”سانتياغو برنابيو" خلال الموسمين الماضيين، اللذين فقد فيهما الريال اللقب لصالح الغريم التقليدي برشلونة.

نتائج سلبية في البرنابيو

وقالت الصحيفة المدريدية، في تقرير نشرته، اليوم الأحد، إن التعادل مع بلد الوليد يعتبر امتدادًا للنتائج السلبية التي حققها ريال مدريد خلال الموسمين الماضيين على ملعب ”سانتياغو برنابيو" في الليغا.

وأضافت: ”أحد أسباب ضياع لقب الليغا في النسختين الأخيرتين هو النقاط التي فقدها الفريق على أرضه، حيث حقق الريال 70.18% فقط من النقاط المتاحة على أرضه في موسمي 2018 – 2019، و2017 – 2018".

وأشارت إلى أن ريال مدريد خسر في الليغا الموسم الماضي 5 مباريات وتعادل في مباراة واحدة، على ملعب ”سانتياغو برنابيو"، مقابل الهزيمة 3 مرات والتعادل 4 مرات في الموسم قبل الماضي على نفس الملعب، وهي النتائج الأسوأ على الإطلاق للريال في العقد الماضي.

وبعيدًا عن الليغا، فقد شهد الموسم الماضي واحدة من أسوأ نتائج ريال مدريد الأوروبية على أرضه، بعد أن خسر أمام أياكس أمستردام الهولندي 1-4 في البرنابيو، ليخرج من دور الـ16 بدوري أبطال أوروبا، رغم أنه انتصر ذهابًا خارج أرضه 2-1.

ويكي عرب