البطاينة: 7 آلاف شخص تركوا وظائف وفرتها الحكومة الحكومة: ارتفاع أسعار النفط وانخفاض البنزين والكاز واستقرار الديزل عالمياً 3 إصابات بإنفجار برميل يحتوي على مواد كيميائية مجهولة في عمان نجدة الزرقاء تضبط كمية من الهيروين وتقبض على مطلوب بـ 10 قضايا أمن الدولة تصدر أحكاما في قضايا "إرهابية" "بالصور"..الرزاز في مدرسة مصعب بن عمير بالرمثا بعد تعرضها للحريق انهاء إضراب موظفي الفئة الثالثة بـ"التربية" بعد الاتفاق على زيادة رواتبهم وشمولهم بمكرمة المعلمين - تفاصيل المياه : الهطولات المطرية رفدت السدود بـ (1.5) مليون متر مكعب لترفع التخزين الكلي الى (85) "مياهنا" توقف الضخ عن مناطق محددة في عمّان ومأدبا قصة محزنة لأردنية حاولت الانتحار هربًا من اغتصاب أبيها لها.؟!؟ التعليم العالي توضح بخصوص قضية المنح الهنغارية الواردة في تقرير ديوان المحاسبة وفيات الاثنين 9-12-2019 (27) اصابة اثر حادث تصادم بين تريلا وحافلة في النقب مُنخفض جوي من "الدرجة الثانية" و أمطار رعدية غزيرة متوقعة اليوم ..تفاصيل الرياطي: وزير متهم بـ150 قضية فساد ضباب وأمطار وطقس بارد ليلا الإثنين بحث تعزيز العلاقات العسكرية بين الأردن وقطر “المحاسبة 2018 “: “المخاطر الزراعية” يصرف 600 ألف دينار تعويضات غير مستحقة 27.7 مليون دينار إجمالي ديون المطاحن لصالح الحكومة “المحاسبة” يكشف مخالفات مالية وفنية في مديريات “تربية”
شريط الأخبار

الرئيسية / رياضة
الأحد-2019-08-25 | 03:54 pm

مباراة ريال مدريد ضد بلد الوليد.. هل أصبح ملعب سانتياغو برنابيو ”نقمة“ على النادي الملكي؟

مباراة ريال مدريد ضد بلد الوليد.. هل أصبح ملعب سانتياغو برنابيو ”نقمة“ على النادي الملكي؟

جفرا نيوز - ألقى التعادل المخيب للآمال الذي حققه ريال مدريد أمس مع بلد الوليد، في المرحلة الثانية من الدوري الإسباني، بظلال سلبية للغاية على النادي الملكي.

جاء ذلك في ظل الآمال العريضة التي علّقتها جماهير الميرينغي على المدرب الفرنسي زين الدين زيدان، والصفقات الجديدة التي أبرمها النادي في الميركاتو الصيفي، للتخلص من آثار النتائج الكارثية التي مرّ بها النادي الموسم الماضي.

صفقات دون جدوى

وأنفق ريال مدريد ما يزيد على 300 مليون يورو في سوق الانتقالات الجارية، التي لم تُغلق أبوابها حتى الآن في إسبانيا، وكان أبرز تلك الصفقات التعاقد مع النجم البلجيكي إدين هازارد، من نادي تشيلسي الإنجليزي.

إلا أن ضياع نقطتين ثمينتين في بداية الموسم، وأمام بلد الوليد المتواضع الذي نجا بأعجوبة من الهبوط الموسم الماضي، وعلى أرض ريال مدريد وبين جماهيره، أثار مخاوف جماهير الميرينغي مرة أخرى، من تكرار سيناريو الموسم الماضي.

ورصدت صحيفة ”آس" الإسبانية إحصائية سلبية لنادي ريال مدريد في ملعب ”سانتياغو برنابيو" خلال الموسمين الماضيين، اللذين فقد فيهما الريال اللقب لصالح الغريم التقليدي برشلونة.

نتائج سلبية في البرنابيو

وقالت الصحيفة المدريدية، في تقرير نشرته، اليوم الأحد، إن التعادل مع بلد الوليد يعتبر امتدادًا للنتائج السلبية التي حققها ريال مدريد خلال الموسمين الماضيين على ملعب ”سانتياغو برنابيو" في الليغا.

وأضافت: ”أحد أسباب ضياع لقب الليغا في النسختين الأخيرتين هو النقاط التي فقدها الفريق على أرضه، حيث حقق الريال 70.18% فقط من النقاط المتاحة على أرضه في موسمي 2018 – 2019، و2017 – 2018".

وأشارت إلى أن ريال مدريد خسر في الليغا الموسم الماضي 5 مباريات وتعادل في مباراة واحدة، على ملعب ”سانتياغو برنابيو"، مقابل الهزيمة 3 مرات والتعادل 4 مرات في الموسم قبل الماضي على نفس الملعب، وهي النتائج الأسوأ على الإطلاق للريال في العقد الماضي.

وبعيدًا عن الليغا، فقد شهد الموسم الماضي واحدة من أسوأ نتائج ريال مدريد الأوروبية على أرضه، بعد أن خسر أمام أياكس أمستردام الهولندي 1-4 في البرنابيو، ليخرج من دور الـ16 بدوري أبطال أوروبا، رغم أنه انتصر ذهابًا خارج أرضه 2-1.