أجواء مستقرة ومشمسة بأغلب مناطق المملكة بريزات يؤكد حقه في اللجوء إلى القضاء والهيئات الدولية “الأوقاف”: نتفهم قرار السعودية بتعليق العمرة الرزاز يقرر اعادة تشكيل اللجنة الوطنية لمكافحة الفكر المتطرف الحكومة: نتحقق من فيديو المشروبات الكحولية بحجر البشير الأردن على موعد مع منخفض السبت 20 موظفا في التربية الى التقاعد المبكر (اسماء) ضبط مطلوب خطير في البادية المالية: اجمالي الدين العام يرتفع الى 30.07 مليار دينار جابر: مراقبة صحية وليس حجر الملك يعزي خادم الحرمين الشريفين بوفاة الأمير طلال بن سعود بن عبدالعزيز العموش يتفقد مشروع تأهيل محيط مستشفى البلقاء الجديد الأردن يعفي الشاحنات السورية من رسوم بدل المرور بدء صرف مكرمة الملك لـ(600) من ضباط الأمن المتقاعدين اعتبارا من يوم الاحد الرزاز: لا كورونا في الأردن، وظروف الحجر الصحي غير مناسبة ووجهت الفريق المختص لإيجاد بديل (فيديو) إعادة 7عراقيين من حدود الكرامة الى بلادهم لارتفاع حرارتهم تغريدة مفبركة عن إصابات بكورونا في المملكة منسوبة لـ قناة "RT" المستفيدون من صندوق اسكان ضباط القوات المسلحة الأردنية لشهر 3-2020 (أسماء) تكفيل المعارض بشار الرواشدة الامانة تعلن عن دفعة جديدة من قروض الإسكان
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
الإثنين-2019-08-26 | 09:18 am

"تجار الزرقاء" متخوفون من الباص السريع

"تجار الزرقاء" متخوفون من الباص السريع

جفرا نيوز - ابدى تجار شارع اوتوستراد عمان- الزرقاء تخوفهم من «الباص السريع»، مشيرين إلى أن المشروع سيؤثر سلبا على الحركة التجارية، مطالبين بعدم اغلاق الشارع تحت اي ظرف.

وقالوا ان الشارع يعد شريانا رئيسا لمدينة الزرقاء وان اغلاقه سيؤثر على التجار الموجودين على يمين الشارع ويساره والذين يزيد عددهم على 500 تاجر.

وبينوا ان اغلاق الشارع بشكل شبه تام لمدة تزيد على عامين سيدمر التجارة القائمة عليه، لافتين إلى أن الإغلاق يجب أن يكون في مسار واحد.

وأضافوا ان الشركة المنفذة عقدت لقاءات مع تجار وصناعيي الزرقاء، واشارت الى التحويلات التي ستنفذ، منوهين إلى أنها تحويلات طويلة، ستسبب المزيد من المعاناة للتجار والمواطنين.

وبين رئيس غرفة تجارة الزرقاء حسين شريم ان الغرفة ستقف مع أي محل او تاجر يتضرر من التحويلات، وستطالب بتعويض المتضررين، مشيرا الى ان الغرفة لن توافق على التحويلات المرورية الخاصة بالمشروع الا اذا وافقت بلدية الزرقاء مسبقا.

وأكد ان الغرفة تسعى الى عدم تأثير التحويلات على حركة التسوق، وأن لا تضر بمصالح التجار اذ يجب أن لا يكون المشروع على حساب القطاع التجاري، لأن الأضرار التي ستلحق بهم ستؤثر على الاقتصاد الوطني.

وقال إن الغرفة لن تقبل أن يمس تنفيذ المشروع بحقوق التجار، مشيرا إلى ضرورة إعادة دراسة مسار التنفيذ ومحاولة الخروج بحل توافقي للتخفيف من الآثار السلبية على الأعمال التجارية في المنطقة.

وبين أن تنفيذ المشروع وفق المخططات المطروحة حاليا سيؤدي إلى تعطيل الحركة التجارية، وإغلاق شريان الزرقاء الرئيس، وتدمير المؤسسات التجارية، التي يستثمر فيها بملايين الدنانير، وتشغل الآف الأيادي العاملة، وتعيل آلاف الأسر الأردنية، بالرغم من الظروف الاقتصادية السيئة، ناهيك عن التأثير السلبي للمسار على عمل المؤسسات الحكومية والأمنية الواقعة على الشارع.

وناشد رئيس الوزراء الإيعاز لمن يلزم بدراسة تعديل خط مسار حافلات التردد السريع إلى طريق بديل يمر من الجهة الشرقية من شارع الاتوستراد (وهو طريق التحويلات المقترح وفق خريطة تنفيذ المشروع بشكله الحالي)، بحيث يؤدي التعديل إلى تخفيف الآثار السلبية على الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية لتجار الزرقاء وسكانها، إضافة إلى توفير الأموال على خزينة الدولة نظرا لما سيتم توفيره من تكاليف تعديل البنية التحتية وإقامة الأنفاق المقترحة وفق الخطة الحالية للمشروع.

وقال رئيس بلدية الزرقاء المهندس عماد المومني ان مشروع الباص السريع الذي سيربط محافظة الزرقاء بالعاصمة عمان هو مشروع وطني رائد وسيحقق نقلة نوعية في مجال النقل وسيوفر الوقت والجهد على ابناء المدينة وسيخفف معاناتهم وان بلدية الزرقاء لن تكون عائقا أمامه.

وحول مخاوف التجار من تعطل مصالحهم اثناء تنفيذ العطاء بين ان بلدية الزرقاء اجرت دراسة كاملة للموقع وتقوم بالتنسيق مع وزارة الاشغال ومنفذ العطاء بتعديل المسارات الخاصة بالباص السريع وتوسعة شارع الخدمات وايجاد طرق بديل ليصار الى فتحه وتعبيده ليخدم اهالي المنطقة ويضمن الوصول الآمن الى العاصمة بما يكفل عدم وجود اختناقات مرورية.

واكد حق البلدية في التعويض العادل عن الجزر الوسطية والاشجار المزروعة فيها والإشارات الضوئية والتي كلفت البلدية اموالا طائلة.

وبين رئيس غرفة صناعة الزرقاء المهندس فارس حمودة أن مشروع التردد سيضر المنشآت والمحلات الحرفية الموجودة على شارع اوتوستراد عمان - الزرقاء، مشيرا إلى أنه بات من القضايا الرئيسة التي تؤرق الأردنيين، خصوصاً في المناطق المار منها مساره.

وتوقع أن يتأثر عدد كبير من المشاريع والمنشآت على مسار المشروع بشكل سلبي، مشيرا الى أن جميع الدراسات التي تمت بشأن المشروع لم يشرك فيها أصحاب المصالح من القطاعات الصناعية والحرفية.

وطالب حمودة بأهمية توفير مواقف للسيارات في مناطق خلفية للمحلات والمنشآت على طول مسار تنفيذ المشروع مما يسهم في التخفيف من انقطاع مرتادي وزبائن المحلات.

وقال في حال توفر المواقف يستطيع متلقو الخدمة الاصطفاف والحصول عليها بشكل أفضل.

وطالب بعمل تحويلات موازية لإستيعاب حركة المركبات وتعبيد أكثر من مسار من خلال المجمع الحرفي منطقة حي الجندي لإستيعاب حركة المركبات، وهي مسافات ليست كبيرة، إضافة الى تنفيذ المشروع على ثلاث مراحل لتخفيف الأثر السلبي قدر الامكان.

ودعا الحكومة والجهات المعنية إلى تعويض المتضررين بشكل عادل، وتقديم ضمانات تؤكد تنفيذ المشروع ضمن المدة المقررة وعدم المماطلة والتأخير كما جرت العادة في العديد من المشاريع.

الرأي