دورة مياه مسجد بمزاد علني في المفرق الجمعة.. المملكة تتأثر بمنخفض جوي من الدرجة الأولى الرزاز: الأرشفة الإلكترونية تحفظ حقوق المواطنين الضمان: متقاعدو الـ 30 عاما يحصلون على 75% من رواتبهم ويفقدون التضخم الوسط الاسلامي يتراجع عن مقاطعة الانتخابات طقس العرب يصدر توقعاته حول حركة الجراد مشاجرة واسعة بالصويفية بالصور.. العيسوي يلتقي فعاليات متنوعة في الديوان الملكي الاردن يدين الهجوم الارهابي في المانيا الرزاز: نتطلع لنقل تجربة الضمان إلى المؤسسات الحكومية دعوة سعودية للاردن للمشاركة كضيف في أعمال قمة العشرين الادارية تنقض قرارا لنقابة الممرضين وتعيد تقاعد أحد منتسبيها الشحاحدة: الجراد ينذر بأزمة كبرى وفاة سائح ايطالي بسبب سقوط حجر عليه..ومصادر في سلطة البترا تكشف "لجفرا" الاسباب المياه :ضبط اعتداءات وخط (2) انش يزود (70) منزل بشكل مخالف في الرصيفة العضايلة يبحث مع السفيرة الفرنسية أوجه التعاون المشترك "التشريع والرأي" تنشر مسودة التنظيم الاداري لمكافحة الفساد وفد من فرع نقابة المعلمين الاردنيين/ العاصمة يزور اكاديمية الملكة رانيا إجراءات رادعة بحق مركبات ومشغلي "التطبيقات الذكية" المخالفة - (التفاصيل) وفيات الخميس 20-2-2020
شريط الأخبار

الرئيسية / اخبار منوعة
الإثنين-2019-09-09 | 07:36 pm

امرأة تتزوج من شجرة

امرأة تتزوج من شجرة

- عقدت البريطانية كيت كننغهام، قرانها على شجرة وتعتزم بعد ذلك إلى تغيير اسم عائلتها إلى اسم فصيلة الأشجار.
ووفقا لصحيفة "ذا ميررور" البريطانية، قام صديقها بتأييد قرارها وساعدها في تنظيم حفل الزفاف. في حين استنكر ابنها الأكبر قرار والدته، لكنه قرر هو الآخر تأييد والدته وحضور الزفاف. كما دعم الأب المرأة البريطانية وساعدها في تنظيم كل شيء.

وقررت العروس البالغة من العمر 34 عامًا وهي أم لطفلين أن تتزوج من شجرة البلوط في حديقة ريمروز فالي في ضواحي ليفربول ليزرلاند بهدف لفت انتباه وسائل الإعلام إلى الحملة المناهضة لبناء طريق جديد يمر من الحديقة.

وارتدت العروس في حفل زفافها ثوبا زيتوني اللون، وهي تخطط الآن لتغيير اسم عائلتها رسميًا إلى كيت إلدر والتي تعني شجرة النغت التي تنتمي إلى فصيلة شجرة البلوط.

وأوضحت كيت أن والدتها توفيت بسبب مرض الربو، وهي تعاني من توسع القصبات وقالت: "إن خططا لبناء طريق جديد عبر هذه الحديقة سيؤدي إلى تلوث المكان ويشكل تهديدا على صحتنا. في منطقتنا، الوضع البيئي مؤسف للغاية، لذلك نحن بحاجة ماسة إلى حل من شأنه أن يحسن الوضع، ولا يزيد الأمر سوءًا".