"الطيران المدني" تعزز الاجراءات الاحترازية لمكافحة فيروس كورونا طقس بارد نسبياً اليوم واستقرار على الأجواء وارتفاع على درجات الحرارة غدا - (التفاصيل) وفيات الأربعاء 26-2-2020 رفع الحد الأدنى للأجور.. تأكيد بأن الزيادة متواضعة وانتقاد لتأخير تطبيق القرار حصانة المحامي من المثول أمام المحاكمة هل تعيق التقاضي؟ تأخير دوام مدارس الشوبك حتى التاسعة صباحاً الحجر على 13 شخصا في البشير الأجواء تميل إلى الاستقرار الأربعاء رئيس ديوان التشريع والرأي السابق العجارمة يكتب عن التوقيع الوزاري المجاور 412 نزيلة في الجويدة .. و20 صدر بحقهن حكم الاعدام الملك يعزي بوفاة مبارك الأردن يدين إعلان بناء مستطونات بالقدس الغرايبة : فريق الرزاز متجانس ولا فرق في الحكومة لكن صداقات بين الوزراء وهو أمر طبيعي. المستقلة للانتخاب: الهيئة وضعت استعداداتها للانتخابات وفق قانون الانتخاب المعمول به الرزاز: تحويل من يطلق الاشاعات ويقدم معلومات كاذبة ومضللة مضرة باقتصادنا الوطني وحياة المواطن الأردني إلى القضاء اصطدام شاحنتين في وادي اليتم - صور محافظ العقبة: لا اصابات او اضرار جراء الحالة الجوية توق: النتائج النهائية للمنح والقروض الجامعية الأسبوع المقبل أمير ويلز يبدأ زيارة رسمية للمملكة 23 آذار المرصد العمالي : الحد الأدنى الجديد للأجور وموعد انفاذه غير عادلان
شريط الأخبار

الرئيسية / عربي دولي
الثلاثاء-2019-09-10 | 09:30 am

رسمياً.. الحر قتل 1500 في فرنسا هذا الصيف

رسمياً.. الحر قتل 1500 في فرنسا هذا الصيف

جفرا نيوز - سجلت درجات حرارة التي ضربت فرنسا في شهر مايو الماضي أرقاما قياسية، حيث وصلت في بعض المناطق جنوبي البلاد إلى 46 درجة مئوية.

وقالت وزيرة الصحة الفرنسية أغنيس بوزين إن موجتي حر ضربتا فرنسا هذا الصيف تسببتا بمقتل ما يزيد على 1500 شخص.

ومع ذلك فهذا الرقم يقل كثيرا عن ذلك الذي سقط خلال كارثة صيف 2003، ففي صيف ذلك العام توفي ما يقدر بنحو 15000 شخص خلال موجة الحر في أغسطس.

وقالت بوزين في تصريح للإذاعة الفرنسية "تم تسجيل 1500 حالة وفاة جراء موجات الحر التي ضربت البلاد هذا العام، وهو أكثر من المتوسط في هذه الشهور، كما أنه أقل بعشر مرات من الوفيات التي حدثت في عام 2003".

وفي هذا العام، 2019، ضربت موجات الحر فرنسا في شهري يونيو ويوليو، حيث سجلت درجة حرارة رقما قياسيا جديدا جنوبي البلاد يوم 28 يونيو، عندما بلغت 46 درجة مئوية.

وأضافت بوزين أنه بينما استمرت موجة الحر لعام 2003 لمدة 20 يوما، استمرت هذه السنة 18 يوما، في موجتي حر منفصلتين، غطت الثانية منهما جزءا واسعا من فرنسا.

وقالت أن الإجراءات الوقائية التي اتخذتها السلطات ساعدت على إبقاء معدل الوفيات أقل بكثير من تلك الأعداد الكبيرة التي شهدها عام 2003.(سكاي نيوز)