لا تمديد لإداريين وأطباء في الصحة بلغوا التقاعد .. النيابة العامة الضريبية تسترد نحو 27 مليون دينار 2019 طقس بارد ومستقر الضمان: السماح بسحب جزء من التعطل والإقراض خطوة إيجابية لكنها ليست مهمة العسعس : نسعى لـ”قرض حقيقي” من صندوق النقد الصحة العالمية: لا علاج ولا لقاح لكورونا وزير الصحة: حجر القادمين من الصين 5 أيام وزير العمل يتابع شخصيا حقوق العامل المتوفي ويشكر رئيس مجلس ادارة شركة دل مونتي العالميه عبيدات: تخفيض أسعار نحو 300 دواء قريبا تقرير الطب الشرعي بفاجعة الكرك تركيب كواشف حرارية بالمطار للكشف عن كورونا وفاة عائلة بأكملها تفجع الأردنيين وزير الصحة: تواصلنا منذ البداية مع الصين ومنظمة الصحة العالمية لأخذ معلومات عن الفايروس الجديد النعيمي يطمأن على صحة طالبة مدرسة تلة الرمل الفايز يؤكد على ثوابت الأردن تجاه القضية الفلسطينية الصفدي : الاردن لم يطلع على تفاصيل صفقه القرن ولاصحة لما يثار حول إلغاء قرار فك الارتباط وفاة ستة اشخاص من عائلة واحدة اختناقا بمدفأة غاز في محافظة الكرك الملك يعزي الرئيس التركي بضحايا الزلزال بتوجيهات ملكية طائرة لإخلاء الأردنيين المتواجدين في مدينة ووهان الصينية الوزني : الأردن يمتلك 12 اقتصادا متنوعا وجاذبا في 12 محافظة
شريط الأخبار

الرئيسية / اخبار منوعة
الأربعاء-2019-09-11 | 11:31 am

'آدم' يقود أمه لحبل المشنقة.. القصة الكاملة لقاتلة زوجها بعد 4 أشهر من الزفاف

'آدم' يقود أمه لحبل المشنقة.. القصة الكاملة لقاتلة زوجها بعد 4 أشهر من الزفاف

جفرا نيوز - لبنان 
في قصة تشبه تفاصيلها ما حدث في قضية ريا وسكينة، حينما قادت الفتاة "بديعة" خالتها وأمها إلى حبل المشنقة بعدما اعترفت عليهما بما حدث من جرائم قتل متسلسلة، قاد الطفل "آدم"، أمه "رودة" إلى الاعتراف بتفاصيل قضية قتلها لزوجها بعد 4 أشهر فقط من الزواج.

تزوجت "وردة"، 35 عاما، من "أحمد"، 40 عاما، قبل 4 أشهر وهو ابن خالها، وثاني زيجاتها أما الأولى هي ما أثمرت عن إنجاب "آدم"، الطفل الذي لعب دورا في تحويل مجرى الاعترافات، قبل أن تأمر النيابة بحبس الزوجة على ذمة التحقيقات.

البداية برقصة
قالت الزوجة في بداية اعترافاتها، إنها كانت ترقص وتمزح مع زوجها، بآلة حادة، حيث كانت ممسكة بمخرطة وهو بسكين، وذلك بعد عودتهما من المصيف بـ 3 أيام، حيث نزل الزوج لغسل سيارته في الصباح، وصعد لزوجته في العقار رقم 10 بشارع عبد الفتاح أبو الحسن، متفرع من شارع مستشفى الصدر بالعمرانية، وبدآ في وصلة من الرقص لم تستغرق سوى 5 دقائق.

تطور المشاجرة بين الزوجين
وفق تحقيقات النيابة والاعترافات الأولى للزوجة، فإن زوجها "أحمد"، هو من "هوشها" في البداية بضربها، فسبته، فرد لها السباب، وفي أثناء وصلة المزاح والرقص، كانت ممسكة بسكين، فطعنته به عن طريق الخطأ، بعد أن هددها بطعنها، فاخترق رقبته وصدره وهي الطعنة التي أودت بحياته بحسب النيابة العامة، وقالت في اعترافاتها، "ضربته مات مكنش قصدي".

الطفل آدم يعترف على أمه
كان ابن المتهمة وردة واحدا من شهود العيان الذين استجوبتهم النيابة، ورغم سنه الصغير الذي لا يتعدى الـ10 سنوات، إلا أنه قال في اعترافاته إن أمه كانت تمزح وترقص مع زوجها، إلا أن المزاح بينهما انقلب فجأة وبدآ في توجيه السباب والشتائم إلى بعضهما البعض، وهدد الزوج بطعن زوجته إلا أن الأخيرة توجهت إلى المطبخ واستلت منه سكينا، وطعنته في رقبته وصدره.

الزوجة تعدل عن اعترافاتها
اعترفت الزوجة بعد كلام ابنها آدم من زوجها الأول، بأنها قتلت زوجها على إثر تطور الخلاف والمناقشة بينهما، حيث هددها بطعنها بالسكين الممسك به، فغضبت بشدة، سبته، رد إليها السباب والشتائم، لتستل سكينا حادا من المطبخ، وتطعنه في رقبته، وصدره، وهو ما يؤكد اعتراف الصغير على أمه بأن الجريمة لم تكن عن طريق الخطأ.

جاء ذلك في محضر الشرطة واعترافات المتهمة، في أثناء استجوابها من قبل جهات التحقيق، وعرضت على النيابة العامة التي قررت حبسها 4 أيام على ذمة التحقيق، وطلبت النيابة تحريات المباحث بشأن الواقعة، ولا تزال التحقيقات مستمرة.