إرادة ملكية بدعوة مجلس الأمة إلى الاجتماع في دورته العادية تسهيلات لتحفيز الاستثمار في الأردن الرزاز ؛ نَفَس الحكومة طويل في الحوار للوصول الى حل الحفناوي مفوضا بهيئة الاتصالات والمشاقبة مديرا لصندوق المعونة نقابة المعلمين.. الجناح العسكري.. "فيديو" الملك يتحدث عبر MSNBC الامريكية العيسوي يلتقي وفد قبيلة الزعبي من جميع محافظات المملكة (صور) مياهنا: استئناف ضخ المياه من محطة الرصيفة "التربية" تنفي سحب كتب العلوم والرياضيات الجديدة من المدارس إحالة ملف شركة الميجا مول للنائب العام وتصفيتها اجباريا وزير المياه يشدد على ضرورة التعاون مع ممثل هيئة مكافحة الفساد المنتدب لدى الوزارة إيقاف محطة ضخ معالجة الرصيفة لتغير نوعية المياه مليون عزباء في الاردن...والمفرق في المرتبة الاولى بعدد المطلقين "بالصور"..اتلاف (4) اطنان من زيت الزيتون والتحفظ على (122) تنكة في جرش ترجيح رفع اسعار المشتقات النفطية بين (2-3.5%) الشهر القادم ..تفاصيل القبض على أربعة مطلوبين بقضايا مالية احدهم بحقه مبالغ تقدر بـ (11,5) مليون دينار الحكومة: ارتفاع أسعار المشتقات النفطية عالميا في الاسبوع الثالث من الشهر الحالي لليوم الثاني عشر ..المعلمون يواصلون إضرابهم في مدارس المملكة الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز الحمود : الحكومة لم تتخذ قرار بشأن الغاء عقوبة "حبس المدين"
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار ساخنة
الخميس-2019-09-11 | 02:39 pm

مسلسل الإطاحة بالمدراء والأمناء العامين للوزارات مستمر...قموة بعد الدحيات والعدوان والقائمة ستطول!

مسلسل الإطاحة بالمدراء والأمناء العامين للوزارات مستمر...قموة بعد الدحيات والعدوان والقائمة ستطول!

جفرا نيوز :خاص 

بدأ مجلس الوزراء بدراسة ملفات أمناء عامين بعض الوزارات والمدراء العامين للشركات التي تساهم فيها الحكومة والمؤسسات المستقلة بغية إقالة عدد منهم واحالة آخرين على الاستيداع، وإبقاء بعضهم في مواقعهم حتى بلوغهم الستين عاما او تحويلهم الى مستشارين. 

 و التحق امين عام وزارة  السياحة عيسى قموة  اليوم بالقائمة ليضاف الى  امين عام وزارة المياه والري المهندس اياد الدحيات وامين عام وزارة الداخلية رائد العدوان 

  في المقابل هناك قائمة طويلة بعدد من الاسماء  الاخرى ستحال على التقاعد من مدراء عامين وامناء حيث رقع بعض الوزراء كتب" سري وشخصي " الى الرئاسة في من يرغبون باحالتهم على التقاعد في وزارتهم . 

. ووفق مصادر حكومية تحدثت" لجفرا نيوز "، فان هذه القرارات ستتم لان بعض الامناء والمدراء امضوا اكثر من خمس سنوات في مواقعهم، وهذا الملف يجب الوقوف عنده طويلا من اجل التطوير والتحديث 

موضحة أن القرارات القادمة ستكون وفق عدة معطيات، منها التقارير والتقييم لانجازات هؤلاء في وزاراتهم ومؤسساتهم خلال السنوات الماضية، وأراء الوزراء المعنيين، والمخالفات الواردة في تقارير ديوان المحاسبة، وقدرتهم على اتخاذ القرارات المطلوبة في الزمان والمكان المناسبين، وكذلك حصاد جوائز التميز وتقييم الاداء الحكومي السنوي، وتفاعلهم مع متطلبات هذه الجوائز ، والتغذية الراجعة من الجهات المختصة، بالاضافة الى انتقادات وشكاوى الجهات ذات العلاقة من نواب ومواطنين وغيرها من الأمور.

 واضافت ان كل الملفات تدرس من قبل لجان وزارية مختصة لتصدر تقريرها بحيادية وموضوعية ليكون القرار والفيصل النهائي لمجلس الوزراء مشيرة الى ان رئيس الوزراء عمرالرزاز يحرص ان يكون .التعامل مع ملفات هؤلاء بحيادية
 

 
ويكي عرب