انخفاض الحرارة السبت والأحد وأمطار قد تصحب بالبرد اللجنة النيابية تعدل مادتين “جدليتين” بقانون العمل خبراء يتوقعون تخفيض أسعار المحروقات اليوم وفاة طفل أثناء عبثه بسلاح بالمفرق اسحق : المراة المشتبه فيها من مستشفى البقعة غير مصابة بالكورونا مشروع العطارات ... خيار استراتيجي وليس جريمة الصحة توضح حول حالة الاشتباه بالكورونا بمستشفى الامير الحسين التي انفردت فيها جفرا الموجز الإعلامي اليومي حول التعامل مع فيروس كورونا المستجد في الأردن الصحة تدعو الأردنيين لاتباع إجراءات وقائية 20 لقاحا لمواجهة كورونا قيد التطوير اشتباه بحالة كورونا في مستشفى الامير الحسين بالبقعة لامرأه عادت من السعودية الطراونة: التوسع في بناء المستوطنات مرفوض وفاة طفلين وإصابة والدتهما إثر حريق منزل في إربد القبض على أخطر حطاب في الأردن موعد إعلان جداول امتحانات التوجيهي المقترحة الرزاز يعلن غداً السبت أولويات عمل الحكومة للمرحلة المقبلة السفير السعودي بالأردن يعلق على تعليق العمرة تشكيلات إدارية في الضريبة - اسماء كورونا ومصير موسم الحج! أجواء مستقرة ومشمسة بأغلب مناطق المملكة
شريط الأخبار

الرئيسية / مجتمع جفرا
الخميس-2019-09-11 |

الذكرى السنوية الأولى لرحيل المستشار طلعت محمود الطويل

الذكرى السنوية الأولى لرحيل المستشار طلعت محمود الطويل

كلمة رثاء في ذكرى مرور عام على وفاة طيب الذكرالمرحوم المستشار طلعت محمود زايد الطويل

جفرا نيوز - البيرة - تصادف اليوم الذكرى السنوية الأولى على وفاة فقيد اهل البيرة ورام الله وقراها وفلسطين كاملة والوطن العربي الكبير , نستذكر الفقيد الغالي الاخ والاب والخال وابن العم والصديق المستشار طلعت محمود حمدالله زايد الطويل ( ابوفادي ) , حين فاضت روحه الطاهرة الى بارئها بعد حياة ملؤها الحب والعطاء والإيثارلكل من حوله , والاخلاص لدينه لدينه ووطنه وامانته وجرأته بالحق وادائه المهني العالي على مر سنين خدمته في القضاء بشهادة كل من خدم معهم , حيث ترك بصمة يعلمها ويعيها القاصي والداني في جهاز القضاء والمحامين وكل من تعامل معه .

لا ننسى ايضا ما عم علينا من الالم بالمصاب الجلل وما اختلجته صدورنا من الحزن على الفقيد الغالي , ولكننا نقف عند قوله تعالى ( كل نفس ذائقة الموت ) ولا نملك الا ان نقول انا لله وانا اليه راجعون , وندعوا لفقيدنا الغالي بالرحمة والمغفرة , ونعزي انفسنا والاهل والاقارب بذكرى وفاته إذ يواسينا ما تركه لنا من ذكرى طيبة وجميلة وما كان له من اثر كبير في تعاملاته الاجتماعية على صعيد الوطن عامة ومدينته البيرة ورام الله خاصة وباقي مدننا الفلسطينية الحبيبية .

حبيبنا ... الشوق الى محياك لا ينقطع وحديثنا عن جلساتك الانيسة وحديثك العذب وضحكاتك التي تملأ الدنيا بأمل مستمر .. فأنت الحاضر معنا دائما لأنك فخر وعز لنا من خلال سمعتك وسيرتك العطرة التي تركتها لنا بين الناس الذين يذكرونك ويذكرونا بها كلما رأيناهم .. فعزاؤنا يا أخي بأبنائك وبناتك الذين يحملون إرثك الجميل المتمثل بمعاني العطاء والرجولة التي اورثها لهم ولنا جميعا , فكلنا على درب الفخر والعز الذي ربانا عليه والدنا الشيخ الجليل المرحوم محمود حمدالله الطويل سائرون .

ولا يسعنا في هذه الذكرى إلا ان نرفع ايدينا الى السماء داعين لك بالرحمة والمغفرة وان يجعل الله قبرك روضة من رياض الجنة , وان يحشرك مع الانبياء والشهداء والصديقين , وندعوا لأنفسنا بأن يرزقنا الله خوفه ويضع الموت بين اعيننا بتذكرنا لسنة الله وأمره في عباده , والذي لا يرد , وندعوا الله ان يلقي على القلوب المضطربةالسكينة فله ما أخذ وله ما أعطى , وكل شيئ عنده بمقدار وليلهمنا الله من بعدك الصبر والسلوان ويحسن خاتمتنا .

رحمك الله ( أبا فادي ) رحمة واسعة وأسكنك جنة الفردوس .


إخوانك وأولادك وزوجتك وبناتك وأخواتك وأحفادك وأبناء عمومتك وأصدقائك ومحبيك

.