العيسوي يلتقي وفد قبيلة الزعبي من جميع محافظات المملكة (صور) مياهنا: استئناف ضخ المياه من محطة الرصيفة "التربية" تنفي سحب كتب العلوم والرياضيات الجديدة من المدارس إحالة ملف شركة الميجا مول للنائب العام وتصفيتها اجباريا وزير المياه يشدد على ضرورة التعاون مع ممثل هيئة مكافحة الفساد المنتدب لدى الوزارة إيقاف محطة ضخ معالجة الرصيفة لتغير نوعية المياه مليون عزباء في الاردن...والمفرق في المرتبة الاولى بعدد المطلقين "بالصور"..اتلاف (4) اطنان من زيت الزيتون والتحفظ على (122) تنكة في جرش ترجيح رفع اسعار المشتقات النفطية بين (2-3.5%) الشهر القادم ..تفاصيل القبض على أربعة مطلوبين بقضايا مالية احدهم بحقه مبالغ تقدر بـ (11,5) مليون دينار الحكومة: ارتفاع أسعار المشتقات النفطية عالميا في الاسبوع الثالث من الشهر الحالي لليوم الثاني عشر ..المعلمون يواصلون إضرابهم في مدارس المملكة الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز الحمود : الحكومة لم تتخذ قرار بشأن الغاء عقوبة "حبس المدين" زواتي: سخانات شمسية مدعومة 100% في (26) الف منزل ..تفاصيل شويكة: كل دينار ندفعه على السياحة يعود (100) دينار ..تفاصيل تربية البادية الشمالية : مخزون التعليم الاضافي كاف لتزويد المدارس باحتياجاتها الاعتــــدال الخريفــــي يبدأ اليــــوم في المملكة ويستمــــر (89) يــومـــا ..تفاصيل وفيات الاثنين 23-9-2019 5978 إصابة جديدة بالسرطان في المملكة..تفاصيل
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار ساخنة
السبت-2019-09-12 | 01:58 pm

ما هي الرسائل والدلالات لقيام الملك بزيارات الى الوزارات والدوائر الحكومية “متخفيا”.. ؟

ما هي الرسائل والدلالات لقيام الملك بزيارات الى الوزارات والدوائر الحكومية “متخفيا”.. ؟

جفر نيوز - ليست صدفة بالتأكيد لكن الرابط غامض في الوقت الذي ينشغل فيه الجميع بأزمة حراك نقابة المعلمين في الأردن، تبرز إلى الواجهة وبقوة "رسالة ملكية” جديدة تعيد للصدارة موجة "زيارات الملك المتخفي”

الملك عبدالله الثاني قبل ثلاثة أيام وبعد آخر نشاط عام له قرر تنفيذ "زيارة سرية” جديدة.

تخفى الملك بلباس مواطن عادي وبدون حرس أو مرافقين قرر الاشتباك مع "يوم دوام” في دائرة مختصة بتوثيق العقارات والأراضي وتتبع إدارة شمال العاصمة عمان.

تلك طبعا واحدة من أهم وأخطر دوائر العمل البيروقراطي الأردني واختيارها بالتأكيد ليس صدفة. والسبب أنها الدائرة التي يعتبر النشاط فيها مؤشراً هو الأقوى على حركة ملكيات أثرياء العاصمة وضيوفها ومترفيها.

وهي فوق ذلك الدائرة التي تشهد بالعادة أكبر توثيق عقاري للاستثمارات، إضافة إلى أنها تدر دخلا كبيرا على الخزينة في بند تسجيل الأراضي وضرائبها.

ظهر الملك متخفيا بين الناس وسألهم وتحدث معهم ومع الموظفين وراقب المشهد.

لا وجود من أي نوع للحكومة في المشهد، حتى رئيس الدائرة نفسها صرح علنا بأنه لم يعلم بالزيارة ولم تصله "التغذية الراجعة” بعد.

تلك الإدارة تتبع بيروقراطيا وزارة المالية ورئيس الوزراء. وأغلب التقدير أن الملك اختارها لتنفيذ موجة "الملك المتخفي” بقصد، وبعد وصول ملاحظات "استثمارية” للديوان الملكي، الأمر الذي يفسر لاحقا الزيارة التي قام بها بعد يومين رئيس الديوان الملكي يوسف عيسوي لنفس الدائرة مع ملف بملاحظات ومشاهدات وانطباعات رأس الدولة.

لافت جدا سياسيا هنا أن العيسوي لم يحمل ملاحظات الملك لرئيس الحكومة ولا لوزير المالية ولا لأي من كبار المسؤولين بل للمدراء الصغار بالميدان مباشرة.

تلك أيضا رسالة تفيد بأن مؤسسة القصر تراقب وتتابع التفاصيل. فقبل أسبوعين فقط حضر الملك جانبا من اجتماع مجلس الوزراء، ووجه ملاحظات للوزراء بعنوان "حواجز وعوائق الاستثمار”.

غياب التفاعل مع الحكومة في نتائج زيارة الملك المتخفي ملاحظة سياسية من الصعب عدم رصدها. ومن الصعب أيضا عدم ربطها بالتداعيات الحساسة التي يشهدها الشارع الاردني في مستوى التأزيم الكبير في ملف المعلمين، حيث صعود جماعي على الشجرة بعد حراك نقابة المعلمين شمل الشارع والمعلم ونقابته والحكومة وفي بعض تفاصيل أجهزة الدولة

 
ويكي عرب