وقف طرح العطاءات في بلديات الأردن العقبة: غرامات بدل أرضيات على مئات حاويات البضائع خلال الحظر المملكة تتأثر بكتلة هوائية حارة وجافة نسبيا التعايش مع “كورونا” يفرض أجندته في ملفي النواب والحكومة الحكومة تدرس احالة من بلغت خدمتهم 28 عاما فأكثر الى التقاعد القوات المسلحة تحبط محاولة تهريب مواد مخدرة عبيدات: اللجنة الوطنية للأوبئة لم توص حتى الآن بفتح المساجد ودور العبادة في المملكة الدفاع المدني يتعامل مع حريق داخل سوق الرواق بالعقبة الأمير علي ينعى طبيباً أردنياً حذر من كورونا عام 2014 تسجيل (7) إصابات جديدة بفيروس كورونا في المملكة و(9) حالات شفاء العضايلة ينفي وجود قرار بفتح المساجد رفع أسعار البنزين بين 4-5 قروش الشهر المقبل إلغاء "باها الأردن" العالمي 2020 بسبب كورونا نظام زيارة نزلاء مراكز الاصلاح مازال مستمرا كل "أحد وأربعاء" "الأمانة" تؤكد : لا مساس برواتب الموظفين صناعة المفرق تغلق 4 محال مخالفة خلال رمضان مستشفى الجامعة: 530 مريضا راجعو الطوارئ خلال العيد توقع عودة ضخ خط رئيسي في مياه الديسي الأربعاء حيمور يقرر تعقيم بيع محال القهوة السائلة على نفقة بلدية الرصيفة العجارمة : بدء تسليم بطاقات الجلوس لطلبة التوجيهي في المديريات والمدارس "اليوم"
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
السبت-2019-09-21 | 01:31 pm

بالفيديو والصور .. الباص السريع "يشلّ ويخنق" الشميساني والرابية .. والتجار لـ"جفرا": "إرفعوا الظلم عنا"

بالفيديو والصور .. الباص السريع "يشلّ ويخنق" الشميساني والرابية .. والتجار لـ"جفرا": "إرفعوا الظلم عنا"

 جفرا نيوز - بهاء سلامة - تصوير محمد الجندي

بدأت أمانة عمان بإغلاقات مرورية على شارع الشريف ناصر بن جميل استكمالا لوصلة مشروع الباص السريع، تحضيراً لإنشاء جسر ونفق، وتمتد الإغلاقات على الشارع من تقاطع المدينة الرياضية وحتى وادي صقرة، ويمر بمناطق حيوية مثل الرابية والشميساني، عدسة "جفرا" تجولت بين التجار و المواطنين و رصدت ردود أفعالهم الغاضبة و المطالبة بالإنصاف، أسوة بغيرهم من المناطق كتجار طبربور مثلاً .. 

ومن هنا ، يجمع الأردنييون أن المشروع وطني و الكل يتمنى أن تتحسن عمان على إثره إلا أنهم يطالبون بالإنصاف، و ينادون أصحاب الضمائر و أمين عمان تحديداً، أن ينظروا لحالهم و ظروفهم ، فالطبيب يؤكد أن المرضى أصبحوا يُخيرون الألم على المرور نحو هذه التحويلات للوصول، و أصحاب المحال يبكون ألماً و حرقة، فأحدهم قال لعدسة "جفرا" أن الطريق الصحراوي أهم من الباص السريع الذي لا نثق باتمامه حتى، لأن الاستراتيجية واضحة وضوح الشمس .. فلا يعرف الجميع متى يتم الحفر و متى يتم الطمر لأن الحبل على الجرار في هذا الأمر، فلا يمكن أن يمر يوم دون حفر و طمر فتارة يقولون لتمديد الكهرباء و تارة للإنترنت و تارة للاتصالات و تارات وتارات و المواطن مغلوب على أمره .. فمن له  ومن يعوضه عن 
هذه الخسائر؟