الرياطي: وزير متهم بـ150 قضية فساد ضباب وأمطار وطقس بارد ليلا الإثنين بحث تعزيز العلاقات العسكرية بين الأردن وقطر “المحاسبة 2018 “: “المخاطر الزراعية” يصرف 600 ألف دينار تعويضات غير مستحقة 27.7 مليون دينار إجمالي ديون المطاحن لصالح الحكومة “المحاسبة” يكشف مخالفات مالية وفنية في مديريات “تربية” 9 ملايين دينار مخصصات لدعم النقل والبنية التحتية العام المقبل المرشح طارق المومني: مهمة النقيب تتطلب التفرغ الكامل لخدمة المهنة الصحفية العمل تتبرأ من العاملات المصابات بأمراض سارية الكهرباء:فصل التيارعن بلدية معان بعد مخاطبات ومطالبات بتسديد ذممها المالية الملك يلتقي طلبة جامعيين أردنيين حققوا نتائج متقدمة في مسابقتين عالميتين للبرمجة الرزاز : الجرائم الواقعة على المال العام لا تسقط بالتقادم بلدية الزرقاء توضح حقيقة الغداء الذي كلف 1650 دينار فرصة استثمار لإنشاء شركة طيران خاصة بالعقبة أمطار غزيرة يصاحبها البرق والرعد والبرَد هذه الليلة الملك يفتتح المبنى الجديد للمعهد القضائي الأردني (صور) الآلاف يشيعون جثمان الشهيد أبو دياك إلى مثواه الاخير وعطية يحمل النعش على كتفه (صور) ضبط مصنع يقوم بتعبئة عبوات الشامبو ومزيل العرق بعد جمعها من النفايات وزارة الداخلية توضح اجراءاتها المتعلقة بملاحظات ديوان المحاسبة اجهاض اردنية اثر تعرضها لضرب مبرح من زوجها في الشونة الجنوبية
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
الثلاثاء-2019-09-24 | 11:47 am

"الأمـن العام" في معان يسلم بيتًا للحاجة الخمايسة

"الأمـن العام" في معان يسلم بيتًا للحاجة الخمايسة

جفرا نيوز - سلمت مديرية الامن العام في مدينة معان بيتاً للحاجة ريّا الخمايسة البالغة من العمر 119 عاماً، تجسيدا لمفهوم الشرطة المجتمعية وللتخفيف عن تلك السيدة الظروف الصعبة التي تمر به.

ومن جانبها، أوضحت الحاجة الخمايسة أن بيتها القديم في منطقة المحطة كان عبارة عن غرفة واحدة من الطين مستأجرة ومتهالكة وآيلة للسقوط.

وأكدت أنها تشعر الآن براحة نفسية، وأن هذه أول فرحة في حياتها، ووجهت جزيل الشكر لجهاز الأمن العام ومديره اللواء فاضل الحمود الذي تبنى حالتها وأمر ببناء سكن لها على نفقة مديرية الأمن العام، ومدير شرطة محافظة معان الذي تابعها وذلل كل العقبات التي واجهتها عند استلام المنزل .

وبدوره، أكد مدير شرطة محافظة معان العقيد عبد الرحمن الحرازنة، ان مديرية الأمن العام تسعى دائماً لرسم الابتسامة على وجهوه المواطنين، وشدد على أن توجيهات مدير الأمن العام اللواء فاضل الحمود تحثنا دائما نحو ان تكون العلاقة بين رجل الأمن والمواطن مبنية على التشاركية الحقيقية في الجوانب الأمنية والإنسانية والخدماتية.

واكد الحرازنة ان هذه المبادرات تأتي لتعزيز مفاهيم التكافل المجتمعي ودراسة كافة الحالات الإنسانية الواردة إليها وتقديم المساعدات الممكنة لأصحابها انطلاقاً من الرسالة الإنسانية والاجتماعية لمديرية الأمن العام وعملاً بالتوجيهات الملكية السامية بتقديم المساعدة لكل محتاج لها.

وفي ذات السياق، واصل الحرازنة حديثه قائلا إن هذه مبادرة رائعة من مديرية الأمن العام وليست الأولى وهذا جهد كبير للمؤسسة الأمنية لتوفير الأمن والأمان لكل ضعيف ومحتاج لمد يد العون، عن طريق إعادة تأهيل البيوت أو إنشائها وتوزيع الطرود الغذائية.

فيما قدم رئيس جمعية أيتام معان محمد البحري الشكر والامتنان لمديرية الأمن العام ومديرها اللواء فاضل الحمود ومدير شرطة معان وكافة مرتبات الأمن العام التي بنت بيت هذه الأسرة المحتاجة، ليصبح مؤهلاً للسكن البشري بعد أن كان غرفة واحدة فقط تأويهم في السابق تشكل خطرا على سلامتهم.

الدستور