المحافظات تحتفي بعيد الاستقلال الرابع والسبعين الألعاب النارية تضيء سماء المملكة احتفالاً بـ "عيدالاستقلال 74 " الرزاز يهنئ الأردنيين بعيد الاستقلال الـ(74) -فيديو ارتفاع ملموس على الحرارة متصرفية الرصيفة تحتفل بعيد الاستقلال الرابع والسبعين إصابة خمسة أشخاص إثر حادث تصادم في عمان الضمان تبدأ استقبال المراجعين يوم الأحد المقبل ومنصة الكترونية للمواعيد قبل مراجعتها اللواء الحنيطي يشارك نشامى القوات المسلحة فرحتهم في ثاني أيام العيد السماح بدخول القادمين للعقبة دون فحص كورونا "التعليم العالي": استقبال متلقي الخدمة اعتباراً من يوم الثلاثاء الملك: هذه الدولة التي أصبحت مسيرتها قصة نجاح لا تزال تدهش الآخرين الحكومة: ارتفاع أسعار البنزين والكاز والديزل عالمياً مواكب الجيش والامن تنطلق احتفالا بمناسبة الاستقلال (فيديو وصور) وزير الصحة لجفرا ؛ دوام موظفي المراكز الصحية الاحد المقبل،والاستثناء للأمومة والطفولة فقط الامن العام يثني فتاة حاولت الانتحار من اعلى جسر عبدون الحكومة توضح حول دوام العاملين يوم غد في القطاعين العام والخاص - تفاصيل لا اصابات بفيروس كورونا جديدة داخل المملكة و(3) حالات لقادمين من الخارج و(8) حالات شفاء "العمل" تتيح المجال للعمالة الوافدة للتجسيل عبر "حماية" لمغادرة البلاد الخرابشة يتفقد جاهزية الحراج في محطة اشتفينا الرزاز: نقف اليوم وإلى الأبد صفّا واحدا لنحمي استقلال الأردن وهويته ومنعته ونحافظ عليه
شريط الأخبار

الرئيسية / رياضة
الأربعاء-2019-10-09 | 12:02 pm

ميسي: فكرت في الرحيل عن نادي برشلونة.. وهذه حقيقة رفضي التعاقد مع غريزمان

ميسي: فكرت في الرحيل عن نادي برشلونة.. وهذه حقيقة رفضي التعاقد مع غريزمان

جفرا نيوز - كشف الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم نادي برشلونة، عن العديد من الكواليس عن حياته وأسرته، وأبرز ما يواجهه مع ناديه الإسباني، وحقيقة التقارير التي أشارت لرفضه ضم الفرنسي أنطوان غريزمان من أتلتيكو مدريد.

وقال ميسي في مقابلة مع إذاعة ”RAC1″، يوم الأربعاء: ”لا أحب أن يصفني الناس (Dios) أي الرب، كم هو لطيف أن يقولوا إنك تفعل أمورًا لا يفعلها البشر، ولكن من المبالغ فيه جدًا أن يقال إنك (الرب)، مثلًا أطفالي بمثل عمرهم يسمعون هذه الكلمات ويحفظونها، وهذا سيئ، أطفالي يسمونني (ليو ميسي) أو (فاموس ليو ميسي) وهذا أجمل".

وأضاف: ”أنا شخص يحبس في داخله كثيرًا، وأنا لا أتحدث أو أخبر الناس عن مشاكلي ومخاوفي، أركز على عائلتي، وكنت أتعامل معهم دائمًا بشكل طبيعي تحت أي ظرف، أهم شيء هو التركيز دائمًا على كرة القدم، دون التفكير في كل ما يحيط بالاحتراف".

وتابع: ”أنا محظوظ لأن تياغو – وهو الأكبر بين أطفالي – منذ أن كان بعمر 3 سنوات، كان لديه مجموعة من الأصدقاء في المدرسة، حوالي 9 أو 10 أشخاص، وهم أصدقاء حقيقيون، الآن يكتشفون من هو والد تياغو، لكنني هادئ للغاية، لأن أصدقاء تياغو يشعرون به، وهو ذكي جدًا، ويعرف كيف يميز الأشياء، الآن أصبحت ألعب ألعاب الفيديو، وبعد أن كبر تياغو، أصبحت أتصل به من أجل أن ألعب معه".

وعن تصريحه السابق ”لا يمكنني فعل المزيد"، أوضح: ”هناك وقت تعبت فيه كثيرًا، كان هناك عدة ظروف، خاصة موسم 2013/14، عندما تم اتهامي بالتهرب الضريبي، كان الأمر صعبًا عليّ وعلى عائلتي، الناس لا يعرفون الحقيقة، يستمعون للصحافة التي ساعدت على نشر الأكاذيب، هذا كان سببًا في أن كل شيء كان صعبًا، ولحسن الحظ أطفالي كانوا صغارًا ولم يعرفوا".

وكشف: ”في ذلك الوقت عندما تم اتهامي بالتهرب من الضرائب كنت أود الرحيل، ليس لأنني أريد ترك البارسا، ولكن كنت أريد مغادرة إسبانيا، شعرت أنني تعرضت لسوء معاملة كبيرة، ولم أكن أرغب في البقاء هنا، ولم يكن لدي عرض رسمي من أندية، لأن الجميع كانوا يعرفون فكرتي في البقاء هنا".

وأوضح: ”على الرغم من صعوبة بداية هذا الموسم، إلا أن لدينا فريقًا يضم لاعبين رائعين، ونريد الفوز بكل شيء، نحن جميعًا نريد الفوز، ونحاول الفوز بالألقاب، وهذا ما يريده الناس، كان لدينا دائمًا مشروع رابح".

دوري أبطال أوروبا

وأكد ميسي: ”عدم الفوز بدوري أبطال أوروبا في الموسمين الأخيرين خطأنا، الريمونتادا علينا من روما وليفربول، كان هذا بسبب خطأنا نحن اللاعبين، وليس بسبب المدرب فالفيردي أو بسبب مشروع الفريق لدينا، لأنه دائمًا كان لدينا مشروع رابح في هذا الفريق".

تجديد التعاقد

وعن تجديد تعاقده مع النادي، قال: ”فكرتي هي أن أبقى هنا دائمًا في البارسا، كان الأمر هكذا دائمًا، ولم يتغير شيء، أريد الاعتزال في برشلونة".

وأبرز: ”أعتقد أنه لا يوجد شيء حاليًا من أجل تجديد عقدي، لست متأكدًا من ذلك، لكنني أعتقد أنه لا يزال هناك شيء، هذا ما أعرفه من والدي، كلما كانت هناك مفاوضات من أجل عقدي أبقى على الهامش، لم يكن لدينا مشاكل مع البارسا، كل شيء كان دائمًا بسيطًا جدًا".

وأكمل: ”اليوم فكرتي وفكرة عائلتي هي أن أنهي مسيرتي هنا في البارسا، خاصة للسنوات التي كنت فيها هنا، وكيف أشعر في النادي، ثم بسبب ما هو مألوف بالنسبة لنا، لمدى معرفتنا بهذه المدينة، لأطفالي، لعدم تغيير صداقاتي، ولا أريد كسرها، لأن علي أن أعيشها على مستواي الشخصي".