"المياه": وقف ضخ مياه الديسي (96) ساعة (أسماء المناطق المتأثرة) الحمود يعود الوكيلين بني هاني والوقفي ويمنحهما أقدمية سنة في الخدمة حماد : منح تأشيرات دخول للجنسيات العربية والاجنبية المقيدة من خلال البعثات الدبلوماسية حملات "أمنية" مكثفة على استخدام الهاتف اثناء القيادة في المملكة الحكومة تدعم تركيب السخانات والخلايا الشمسية بـ 30% وتقسط 70%..تفاصيل وفيات الأحد 17-11-2019 السعودية تشكر الأردن لانقاذ قوات البادية 4 سعوديين جرفتهم السيول تواصل الأجواء الباردة ودرجات الحرارة تلامس الصفر بالبادية الشرقية 10 ملايين و300 ألف عدد سكان الأردن تفويض صلاحية تأخير دوام المدارس أو تعطيلها لمديري التربية استحقاقات دستورية بانتظار "النواب" بعد تشكيل مكتبه الدائم واللجان رجل يطعن زوجته في عمان القبض على مرتكب حادثة دهس نتج عنها وفاة حدث في البلقاء تهمة الشروع بالقتل للزوج الذي فقأ عيني زوجته إنقاذ أربعة أشخاص عرب حاصرتهم مياه الأمطار في الازرق الدوريات الخارجية تنقذ عائلة محاصرة نتيجة انهيارات الاتربة على طريق الموجب الدفاع المدني ينقذ 16 شخصا حاصرتهم مياه الأمطار في الطفيلة "المعونة الوطنية": معونات طارئة للأسر المتضررة من السيول الملك وولي العهد يزوران الغمر "الاشغال" تنفي حدوث انهيار ترابي على مشروع تأهيل جسر زرقاء ماعين
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
Friday-2019-11-08 | 10:08 pm

هبوب الجنوب يكتب : برقية إلى أمجد الكركي ..

هبوب الجنوب يكتب : برقية إلى أمجد الكركي ..

جفرا نيوز - خاص - كتب- هبوب الجنوب ..

حط أمجد العضايلة رحاله , في حكومة تعريفها الكيميائي يشبه تعريف (الهيليوم) : ...عنصر خامل في الطبيعة لايشتعل ولا يساعد على الإشتعال ..ولكن أمجد مشتعل جدا .. وميزته أنه متعلق بالهوية الأردنية , وبكل ما كتب خالد الكركي , ويحب (زحوم) قريته ..ويميز طعم الجميد من الشم , قبل التذوق .

في بداية الألفية , تسلم العضايلة إعلام الديوان الملكي , ويسجل له أنه هو من أعاد إنتاج حبيب الزيودي وعمر العبداللات ومتعب الصقار , في إطار المشروع الثقافي الذي يخدم الهوية , وينتج مشهدا جديدا للعرش ..يسجل له أنه استوعب كما هائلا من الصحفيين , في إطار تحسين أوضاعهم ..وجعل مؤسسة الديوان , مؤسسة رعاية ودعم قبل أن تكون مؤسسة حكم .

وأمجد فتح بوابات الديوان للجميع , وظل كما أنتجته قريته (زحوم) يتقن اللهجة الكركية أكثر , مما يتقن باسم عوض الله لهجة (الكونتري سايد) ..ويتقن الحب , وأهم شيء في الرجل , الذي يعود مع مساءات الخميس لجنوبه , أن يتعلم من صبر الجنوب ...أنا الدرب وإن كان طويلا وشاقا ولكن متعته ..في الصحراء التي ترقبها , وتتذكر تيسرالسبول حين غناها في شعره وقال : بدويا خطت الصحراء لاجدوى خطاه ... أعترف أن الكرك خطت خطاها , في قلبه فنبت الطيب من محياه .


أخي وصديقي (ابا غسان) .. ستكون تجربتك قصيرة مع هذه الحكومة , وعليك ان تتذكر أنه زمن الحرب فيه شعواء على الهوية , وتذكر أنه الزمن الذي سيقاتلون فيه سمرتك , لأنها من الكرك ..وستعرف كما يقول نزار قباني : بعد رحيل العمر بأنك كنت تطارد خيط دخان ...هم يريدون المشهد هكذا , يريدون إرث الأردني , ومشروعه في الصمود والبقاء , خيطا من الدخان يتبخر على موائد من أثخنوا جراحنا , وجاءوا ليقودوا حلمنا وهم من دون حلم .

في الرئاسة ثمة من يقودون إعلام الرئاسة من خلف المشهد , وثمة من يقدمون الفتاوى للرئيس , ويصنفوننا إلى حاقد مستبد , وصاحب ولاء مدفوع , وصاحب قلب مذبوح ...ويصنفوننا إلى أعداء وأصدقاء ...عليك بهم , فهذا زمن لايوجد فيه بوح أو نصف بوح , يوجد فيه صرخة مدوية ..إما أن نستعيد وطنا سرقه منا لصوص (الأن جي أوز) وزبانية السفارات , وتجار الورق المروس بأسماء جامعات الغرب ..وإما أن نفشل وإذا فشلنا , فصدقني أن قرانا في الكرك والمفرق والسلط وعجلون ستصبح مزارات , للسياح يستمتعون فيها بأثر الهوية وبقايا السكان .

أخي أمجد في هذه التجربة التي تخوضها , صدقني أنهم سيحاولون اغتيال أنفك , لأنه يميز طعم الجميد الأصلي من المزور ...ولكني أثق أنك لن تؤدي مهنة جليلة , في صيانة ورفع سوية إعلام الحكومة فقط, بل ستؤدي مهنة ..قد تكون أنبل مهنة أنتجها البشر , وهي أن تعري المدسوسين : أعداء وطني والحاقدين على هويتي , والذين يريدون سرقة صوتي وكركي ..والذي يتمنون أن يدفنوا وصفي التل مرة أخرى ...ويهدمون الحلم .