وزير الصحة يبحث مع نقيب المهندسين الزراعيين التعاون الثنائي التربية: استحداث قسم متابعة شكاوى وتظلمات المعلمين حماية المستهلك تدعو للابتعاد عن المنتجات المتضمنة مواد حافظة “التربية” تستحدث قسم لمتابعة تظلمات المعلمين في القطاعين العام والخاص المعونة: تحويل الدفعة الثالثة والأخيرة من الدعم النقدي لعمال المياومة غدًا نقابة الألبسة تصدر قوائم استرشادية للألبسة التركية والصينية الرزاز يتحدث بعد قليل حول الإجراءات الحكومية المتخذة لحماية المال العام "التعليم العالي": توجيه مخرجات ونتائج 10 بحوث ومشروعات تطبيقية لوجهات ذات علاقة استيتيه : قطاع الصناعات الخشبية والأثاث يلعب دورا في دعم الاقتصاد من خلال مايزيد عن 3000 منشأة هل نجحت دبلوماسية الدواء الأردنية في إذابة الجليد مع واشنطن .. والسفير الامريكي الجديد قريبا في عبدون؟ وزير التربية يتحدث عن موعد نتائج التوجيهي وآلية عودة طلبة المدارس في المملكة ..التفاصيل ضبط مركبة تسير بسرعة (183) كم/س على الطريق الصحراوي البطاينة يقرر إعادة فتح مصنع "الزمالية" في الشونة الشمالية وفيات الاحد 12-7-2020 طقس حار في أغلب مناطق المملكة والحرارة تلامس (40) في العقبة والاغوار أجواء صيفية اعتيادية الأحد 6350 عينة عشوائية مسحوبة من مأدبا الفايز: الملك كان رأس الحربة بمواجهة كورونا مليون دولار لعلاج بدائل النيكوتين وخدمات الاقلاع عن التدخين من الصحة العالمية (3) حالات إصابة بفيروس كورونا المستجدّ، جميعها غير محليّة
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار ساخنة
الخميس-2019-11-13 | 01:31 pm

منظمات تحذر : الأردن سيشهد سيول جارفة لسبع سنوات قادمة .. وخبراء "لجفرا" : نستبعد أمرا كهذا !

منظمات تحذر : الأردن سيشهد سيول جارفة لسبع سنوات قادمة .. وخبراء "لجفرا" : نستبعد أمرا كهذا !

جفرا نيوز - رزان عبدالهادي 

مع بدء فصل الشتاء تنهال التحذيرات من موسم مطري شديد وسط تخوفات من تبعات هذا الأمر ، خاصة ، ان شتاء العام الماضي كان قاسيا على الأردنيين، مع فقدانهم 21 شخصا بين طلاب ومعلمين في رحلة مدرسية الى البحر الميت، اثر سيول جارفة لم تحتملها الاجساد الصغيرة ، وسيول اجتاحت وسط البلد في العاصمة عمان ادت الى خسائر مادية كبيرة في معظم المحال التجارية.

من جانب اخر ، دعت منظمة العدل والتنمية لدراسات الشرق الاوسط وشمال افريقيا، السلطات الاردنية، بسرعة انشاء بحيرات صناعية ضخمة، وابار، لتخزين مياه السيول التى قد تتعرض لها الاردن فى الشتاء المقبل نتيجة التغيرات المناخية.

وقالت المنظمة ان السبع سنوات القادمة بدءا من عام 2020 ستشهد الاردن وفرة فى المياه وقد تتحول لدولة منتجة للمحاصيل الزراعية خاصة بالمناطق الجبلية نتيجة غزارة الامطار.

 ووفق مطلعين ، فإن الاردن ليس من البلدان التي يقبل عليها هذا النوع من الامطار الغزيرة، والسيول الجارفة ، ويعاني منذ سنوات عدة من شح في مياه الامطار.

من جانبه ، استبعد مدير التنبؤات الجوية في موقع طقس العرب اسامة الطريفي في حديث "لجفرا نيوز" حدوث امر كهذا ، مبينا في الوقت ذاته انه لا يمكن الجزم فيه او العلم بحدوثه الان ، اي ان الحديث عنه في هذا الوقت مبكرا. 

من جانب اخر ، اكد الطريفي انه منذ تأسيس الدولة الاردنية هناك سيول ، مستذكرا بحديثه سيول معان المدمرة باشارة منه ان ما يقال ليس جديدا.

يشار انه تنحصر استفادة الأردن بنحو 10% فقط من كمية الهطل المطري سنوياً، إذ يتبخر الباقي بشكل مباشر، الأمر الذي يفاقم من التحديات المائية المزمنة التي تواجهها المملكة.

فيما لا يدخل السدود، التي يبلغ عددها 14 وتنتشر في مختلف مناطق الأردن، سوى ما يفيض عن مياه الأمطار.

وكاد الأردن أن يصل إلى حد الجفاف في الموسم المطري قبل الماضي إذ لم تصل نسبة التخزين في السدود إلى النصف.

وتجدر الاشارة الى ان الاردن يحتاج إلى 200 مليون م3 على الأقل من المخزون المائي في السدود ليكفي احتياجات الشرب، وري المزروعات، والصناعة.

وان معدلات التبخر في المناطق الجبلية في الأردن تصل سنويا 75% وفي المناطق الصحراوية إلى 97%، في حين تصل كميات الأمطار التي تهطل إلى أقل من 200 مليمتر في 91% من مساحة المملكة، على عكس مناطق في دول مجاورة إذ تصل إلى 1800 مليمتر.

يذكر ان نصيب الفرد من المياه في الأردن يقل عن 100 متر مكعب سنويًا، فيما يبلغ خط الفقر المطلق لشح المياه عالميًا 500 متر مكعب سنويًا