بيان وتوضيح واعتذار من مكتب شركة التكسي المميز.. تفاصيل "الجنائية الدولية" تعرب عن قلقها بشأن خطط إسرائيل لضم غور الأردن النعيمات الي موسكو لحضور اجتماع المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي للتايكواندوا "الأمانة": فتح شارع عمر مطر أمام حركة السير السبت مشعوذون ينتهكون الحرمات ويسلبون الأموال في محافظات المملكة - تفاصيل نتنياهو: لدى إسرائيل "الحق الكامل" بضم غور الأردن الكويت تنفي ضلوع مواطنيها في حادث بعمان الخارجية : جثمان الشهيد أبو دياك يصل الأردن انخفاض ملموس على درجات الحرارة وهطول للامطار في أنحاء المملكة تصل خلال أيام.. 79 مليون دينار قيمة الحوالة الليبية مختصون: دمج هيئات الطاقة والنقل يجب أن يراعي الحفاظ على صلاحياتها “إدارية النواب” تبحث مطالب العاملين في وزارة الزراعة طقس بارد وغائم الجمعة ترحيب سوري بزيارة الوفد الأردني إلى دمشق الأغوار الشمالية : تعرض شاب لطعن إثر مشاجرة في بلدة المشارع تعليق إضراب موظفي الفئة الثالثة بالتربية العضايلة مديراً لـ الحدث والعربية في الاردن 300 مليون يورو لدعم اللاجئين بالأردن ولبنان السماح للأردنيين المغتربين بجلب أمتعتهم وأثاثهم عند رغبتهم الاستقرار بالمملكة الأحوال المدنية: اصدار 4.3 مليون بطاقة ذكية منها 245 ألف بلا بصمة
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار ساخنة
الخميس-2019-11-13 | 02:16 pm

تضارب بالانباء حول بدء ضخ الغاز الاسرائيلي الى المملكة زواتي لاتجيب والنائب العرموطي ينفي

تضارب بالانباء حول بدء ضخ الغاز الاسرائيلي الى المملكة زواتي لاتجيب والنائب العرموطي ينفي

جفرا نيوز- امل العمر - تضاربت الإنباء حول حقيقة قيام إسرائيل في بدء ضخ الغاز إلى الأراضي الأردنية بموجب الاتفاقية الموقعة بين الجانبين بعد ستة اسابيع  بحسب التقديرات حيث تداولت مصادر صحفية اخبار حول بدء ضخ الغاز الاسرائيلي للاردن  بداية العام القادم . 

من جانبه  نفى النائب صالح العرموطي  ما تردد بشأن بدأ ضخ الغاز الاسرائيلي بداية عام  2020 ، واضاف العرموطي بحديث "لجفرا" انه لم يتم انهاء  بناء خط أنابيب الغاز مضيفا ان المجلس باقي على قراره في رفض الاتفاقية . 

واشار العرموطي انه  تم تقديم مذكرة خطية لعرضها على مجلس النواب ومناقشتها تحت القبة مضيفا انه في حال تمسكت الحكومة بالاتفاقية سيتم طرح الثقة بها . 

ولفت الى ان الاتفاقية تتعارض مع المادة (33) من الدستور والتي تتضمن موافقة مجلس الامة على الاتفاقية وان الاتفاقية لا تنفذ بدون موافقة مجلس الامة ، مؤكدا على ان الاتفاقية تمس حقوق الاردنين باستملاك العديد من اراضيهم . 


ففي ظل المطالبات الشعبية والنيابية باسقاط اتفاقية الغاز الاسرائيلي الا انها ما زالت قائمة ولم يطرأ عليها اي تعديل , بالرغم من رفضها برلمانيا وشعبيا وسط تأكيدات بان الحكومة ستلغي الاتفاقية مهما كانت نتيجة المحكمة الدستورية وكانت قد تعهدت الحكومة  بدراسة الأبعاد المتعلقة بالاتفاقية والبحث عن السبل الكفيلة بإلغائها .


 ان  الاخطر في اتفاقية الغاز ان الاردن لن يكون مستوردا للغاز فقط بل ممر  لكل الدول دون ان تدفع تل ابيب أي مبالغ للاردن فتفاخر مؤخرا  رئيس وزراء حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو خلال تدشين الخط قائلا ان "الغاز يشكل مقوما حيويا في قوتنا الاستراتيجية وفي مجالات الطاقة والاقتصاد والدبلوماسية." 

وقالت مصادر مطلعة ان الاردن جزء لا يتجزأ من اتفاقية الغاز الاسرائيلي وذلك لاستملاكها شركة الكهرباء الوطنية بشكل كامل و هناك شرط مسبق يقضي بابرام وزارة الطاقة والثروة المعدنية  واسرائيل اتفاقية ثنائية اخرى تتعلق بتدفق الغاز بين البلدين مؤكدة على ان شركة الكهرباء الوطنية ملتزمة بهذه الاتفاقية . 

مراقبون اكدو "لجفرا" انه في حال تم استيراد الغاز من اسرائيل فأن المملكة ستبقى تحت رحمة اسرائيل في ملف "الطاقة" . 

واضافوا ان هذه الخطوة ستحرم المملكة من استثمار مصادر الطاقة السيادية العديدة وحرمان المواطنين من عشرات الاف  فرص العمل التي ستنتج عن مثل هذه الاستثمارات . 


وطالبت نقابة المحامين مؤخرا شركة الكهرباء الأردنية "بفسخ اتفاقية شراء الغاز الفلسطيني المسروق، ووقف الأعمال التي تتعلق بتنفيذ هذه الاتفاقية فوراً . 

وشهد الشارع الأردني العديد من الاحتجاجات الساخطة، في الفترات الماضية، ضد عمليات التطبيع مع الاحتلال.

يذكر ان الاردن وقعت اتفاقية مع الكيان الصهيوني بتزويد الشركة الأردنية بـ 40% من حاجتها من الغاز الإسرائيلي من حقل 'لفيتان البحري'، لتوليد الكهرباء . 

 جفرا بدورها حاولت التواصل مع وزيرة الطاقة المهندسة هالة زواتي لكنها لم تجيب على الهاتف