وثائق سفر "للمحكومين والمتهمين بقضايا مالية" بدلا من الجوازات للعودة بها الى المملكة ضبط ٢٣ شخصاً وبحوزتهم كميات كبيرة من المواد المخدرة و (9) أسلحة نارية إرادة ملكية بتعيين رجائي المعشر في مجلس الاعيان حمّاد: توحيد المرجعية في القرار "للدرك والأمن والدفاع المدني" مع المحافظة على خصوصية كل منها احالة أمين عام المجلس الصحي الطراونة الى التقاعد قبول استقالة امين عام التعليم العالي الوهادنة من منصبه مطالبات بحفظ حق الدائن ومساعدة المدين وتخفيض الربع القانوني وتعاون البنوك مع المتعثرين تأخير دوام طلبة المدارس ليوم غد حتى الساعة التاسعة صباحا الأوقاف: انتهاء التسجيل الأولي للحج مساء اليوم وعدد المسجلين بلغ 21 ألفاً العموش و التلهوني يضعان حجر الاساس لمبنى محكمة جنايات عمان الامن يحبط محاولة احتيال على شخصين بمبلغ (17) مليون دولار (التفاصيل) لليوم الثالث عشر على التوالي.. استمرار البحث عن الشاب حمزة الخطيب في سيل الزرقاء "السير" للأردنيين: هذا ما يمكنك فعله إذا تعطلت مركبتك على الطريق بالاسماء ..تعرف على المناطق التي ستشهد تساقطاً للثلوج فوق (1000) متر غدا "البخيت والمجالي والمعشر وابوعودة" يطلقون صرخات تحذيرية قلقة من توجهات الليكود الصهيونية تجاه الاردن المخابز ترفع جاهزيتها تحسباً للمنخفض الجوي تأخير دوام المدارس في الشوبك من الثلاثاء إلى الخميس الملك يؤكد أهمية تطوير آليات مكافحة الفساد خلال لقائه شخصيات سياسية وإعلامية تفويض مديري التربية بتأخير الدوام الصباحي أو تعطيل المدارس خلال المنخفض الجوي - تفاصيل الأرصاد الفلسطینیة: ثلوج فوق مرتفعات (900) متر غدا
شريط الأخبار

الرئيسية / قضايا و آراء
الإثنين-2019-12-02 | 11:47 pm

الخزينة الحزينة ج٣

الخزينة الحزينة ج٣

جفرا نيوز- كتب:مامون مساد
 
 مع موسمية الحديث عن موازنة الدولة للعام المقبل ٢٠٢٠ وإعلان الحكومة لمشروعي  قانوني الموازنة العامة   وارسلهما  إلى مجلس النواب ،تجدني اتماهى  مع الحكومة في  استرجاع واستدانة  العنوان لمقالتي هذه   (الخزينة الحزينة ) للمرة الثالثة  وعبر النشر الإلكتروني لها ،في قراءة  ليست   سوى الأولى  من خلال استعراض الأرقام والمؤشرات فيها مع تسجيلي  لبعض الانطباعات العمومية حولها إذ :-

- تقدم الحكومة  أرقامها التقديرية للنفقات والايرادات   بطرق تقليدية  ولا تقدم حلولا عملية تعبر عن تفكير خارج الصندوق الاعتيادي ،فالنفقات  بنسبة كبيرة تشكل ٦٥% للرواتب والأجور،١٥% فوائد للدين العام للدولة وفقط ١٠%نفقات تشغيلية ،١٠%نفقات اخرى ، فيما يراوح العجز حول مليار وربع دينار  منها دون المنح المتوقعة ،وتوقع نمو ايرادات الدولة خلال العام المقبل من  ضريبة الدخل ١٠.٤ % .

- تسعى الحكومة إلى  التوسع في دائرة الحماية الاجتماعية بالمعونة  المباشرة إلى نحو ١٤٦ مليون دينار عبر صندوق المعونة الوطني  مع غياب مشاريع تمكين  وتحقيق الاكتفاء لهذه الأسر. 

-الارقام المقدمة وخصوصا في المشاريع  لا تؤشر على توليد فرص عمل جديدة  ،فهي بالكاد ستسد  نقص الخدمات الأساسية في التعليم والصحة .

 الخزينة الحزينة للدولة  تريد  تحفيزا حقيقيا ينطلق  من خلق فرص استثمارية وبؤر تنموية تنعكس   قيما  مضافة  ليست  بالمستحيلة اذا اردنا الخروج  بأرقام  نمو حقيقي ،  وخصوصا اذا اردنا  الأبتعاد عن أرقام الإنفاق إلى أرقام الإيراد الذي سينعكس على  المواطن خدمات وفرص عمل ،وعبر شراكات استراتيجية  على نهج BOT (البناء،التشغيل ،وعودة الملكية ) ،واحتياجاتنا كثيرة ومغرية الاستثمار،ومن أمثلة ذلك مطار زراعي في محافظة اربد سيخدم مزارع الغور والمفرق وسيوسع دائرة الاستثمار الزراعي  لغايات التصدير  وربما كان خيارا لدول الجوار  بإعتباره مركزا إقليميا  لها .

 والخزينة الحزينة تأملت ببعض الشراكات والمشاريع المشتركة مع دول الجوار  كالعراق بالميناء البري ،وخط أنبوب نفط البصرة -العقبة، والمدينة الصناعية الحدودية  المشتركة  الا ان السياسة الداخلية  في هذه الدول طغت على انفاذها والمضي بها ، كما هو حال رابط البحرين  ومشاريع أخرى هللنا لها ورحبنا بها ، لنعود إلى  طرح شعار الاعتماد على الذات وبالقدرات والإمكانات الأردنية المتميزة .

 نحتاج الآذان الصاغية لصياغة  واقع  عملي  بعيدا  عن واقع افتراضي تقديري يزيد فجوة العجز في ميزانيتنا ومديونيتنا وحجم البطالة والفقر الذي ينهكنا ...