طقس حار الجمعة الجمارك تضبط كميات من "الحشيش" نصف مصابي كورونا بالأردن لم تظهر عليهم أعراض منشورات كاذبة حول مطاردة الشرطة لسيدة تفعيل منصات التسجيل للمغتربين الراغبين بالعودة إلى أرض الوطن (روابط المنصات) وصول 40 أردنيا من بيروت النعيمي: دوام الكوادر التدريسية 25 آب الحالي والطلبة في الأول من أيلول حريق مخبز في وادي صقرة - فيديو الرزاز: الأوضاع تستوجب استدامة عمل همة وطن العيسوي والعموش في وزارة الاشغال لبحث سير العمل في عدد من مشاريع المبادرات الملكية ضبط مطلوب بحوزته مواد مخدرة وسلاح ناري ومركبة مسروقة تسجيل إصابة واحدة بكورونا غير محلية و10 شفاء مطران الأردن للروم الأرثوذكس يوجه كلمة تعزية للبنان في مصابه الجلل أجواء مناسبة لـ"حفلات الشواء" يوم غد الجمعة مركز التعايش الديني يصدر بيانا حول الحادث المُفجع في ميناء بيروت البطاينة: نهاية تشرين أول الموعد النهائي لمغادرة العمالة الوافدة المستفيدة من الإعفاءات الأوقاف: تمديد فترة الأندية القرآنية الصيفية لغاية منتصف شهر آب فتح باب قبول ذوي الإعاقة لمرحلتي البكالوريوس والتجسير الأحد "التوجيه المعنوي": المستشفى الميداني العسكري سيكون جاهزا للعمل في لبنان غدا 3400 مواطن طبقت عليه الإسوارة الإلكترونية
شريط الأخبار

الرئيسية / بانوراما
السبت-2019-12-07 | 03:02 pm

 الملحق الثقافي العُماني يشيد بالتعليمات الجديدة للدراسات العليا في جامعة العلوم الإسلامية العالمية

 الملحق الثقافي العُماني يشيد بالتعليمات الجديدة للدراسات العليا في جامعة العلوم الإسلامية العالمية

جفرا نيوز ـ استقبل رئيس جامعة العلوم الإسلامية العالمية معالي الأستاذ الدكتور وائل عربيات  الملحق الثقافي لسلطنة عُمان في المملكة الأردنية الهاشمية،  اسماعيل البلوشي. 
 واكد معالي الأستاذ الدكتور عربيات حرص الجامعة على التواصل مع الملحقيات الثقافية ومنها العمانية، وتزويدهم بكل ما يتعلق برعاياهم.
 واشار إلى أن نسبة الطلبة العرب والأجانب الذين يلتحقون في كليات الجامعة المختلفة، وصلت إلى نحو 20 بالمئة من طلبتها، يتوزعون على 62 جنسية، وهوما يؤكد رسالتها العالمية التي جعلتها مقصدا للطلبة الوافدين. ووصف الطلبة العرب والأجانب بسفراء الجامعة، في بلدانهم.
وأكّد الأستاذ الدكتور عربيات بأن الجامعة ترحب بجميع الطلبة الوافدين؛ للدراسة في المملكة وتوليهم جلّ عنايتها واهتمامها.
وأشاد بالطلبة العُمانيين والتزامهم بأنظمة الجامعة وتعليماتها، منوهاً إلى حرص الجامعة الدائم على تقديم كافة التسهيلات اللازمة، وتزويد الملحقيات الثقافية ومنها العُمانية بتطور أوضاع أبنائهم الأكاديمية. 
ولفت الأستاذ الدكتور عربيات إلى أن الجامعة تسعى إلى تقديم كافة التسهيلات اللازمة والضرورية للطلبة الوافدين الدارسين فيها.
واستعرض الأستاذ الدكتور عربيات تجربة الجامعة في تدريب وتأهيل الأئمة والوعاظ من خلال التحاقهم في برامج تدريسية في الجامعة. وبين أهمية كليات الشريعة الإسلامية والمذاهب الأربعة في الجامعة، لتعزيز منظومة القيم الأخلاقية ومحاربة الغلو والتطرف، والذي يتناغم ودورها في نشر رسالة الإسلام السمح . وأشار إلى أن الجامعة حريصة على استمرارية التواصل مع دول العالم الإسلامي، لاستقطاب الطلبة الوافدين للدراسة في الجامعة؛ انطلاقاً من التأكيد على زيادة التبادل الثقافي والعلمي، لإنجاح الدور المبذول من كلا الجانبين.
من جهته اشاد البلوشي بسمعة جامعة العلوم الإسلامية العالمية وبمستواها الأكاديمي الذي وصلت إليه في كافة المجالات، ما يعكس جديتها بالاهتمام  في تطوير الخطط الدراسية، ومواكبة التطورات العلمية وتوفيرها الخدمات الملائمة، والأجواء الأكاديمية المريحة لطلبة الجامعة بشكل عام والطلبة العرب والأجانب؛ لإكمال مسيرتهم العلمية بكل سهولة ويسر. 
   وشدد على أهمية التعليمات والأنظمة التي اقرتها الجامعة مؤخراً للدراسات العليا، مؤكدا أهميتها باستقطاب الطلبة الوافدين، خصوصا وأن الملحقيات الثقافية في البعثات الدبلوماسية تحرص على انتقاء الجامعات المتميزة، وتوجيه الطلبة للدراسة فيها، وفقاً للمعايير التي تنعكس على جودة المخرج التعليمي.
وقال البلوشي:" إن الملحقية الثقافية العُمانية تحرص على زيادة أعداد الطلبة العُمانيين الدارسين في الجامعة، نظرا لخصوصية برامجها الأكاديمية وتميز تخصصاتها على مستوى المنطقة، وحرصها على تطبيق معايير الاعتماد والجودة".
وعبر البلوشي عن أمله بالتعاون مع الجامعة، للاستفادة من تجربتها في تأهيل الأئمة والوعاظ، ونقل هذه التجربة إلى بلاده من خلال الجامعة، لما لها من أثر مهم في الحد من التطرف والأرهاب.
   كما أشاد  بتقدم الجامعة في التصنيفات العالمية والإقليمية, وهو ما يشير إلى جودة التعليم، ومدى اهتمام الجامعة بالخدمات الملائمة والأجواء الأكاديمية المريحة للطلبة الدارسين في الجامعة، لإكمال مسيرتهم العلمية والتعليمية.
   واثنى على سمعة الجامعة ومستواها الأكاديميفي كافة الحقول والمجالات، ومواكبتها ركب التطور والتقدم العلمي وتوفيرها كافة الخدمات الضرورية، والبيئة التعليمية الملائمة لطلبة الجامعة بشكل عام وللطلبة الوافدين بشكلخاص لمواصلة مسيرتهم العلمية بسهولة ويسر.
   واكد استعداد الملحقية الثقافية للتعاون مع الجامعة، بما يسهم في زيادة استفادة الطلبة في المجالات العلمية والأكاديمية، والاستفادة من تجارب الجامعة في المجال البحثي بين البلدين الشقيقين وتبادل الزيارات والخبرات العلمية والثقافية.  
وفي نهاية الزيارة اطلع الضيف على معرض الجامعة، الذي يحتوي على مجموعة من أعمال كليات الفنون والعمارة الإسلامية. وحضر اللقاء نائب رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور سليم حتاملة.