طريق جسر المغطس خطر يهدد حياة الزوار طقس بارد بأغلب مناطق المملكة الملك في مركز زوار وادي رم (صور) جسر جوي لنقل المرضى من اليمن إلى الأردن ومصر غانتس يؤكد ضرورة مناقشة خطة السلام الأمريكية مع الملك (كورونا) يوقف العمل في (العطارات) والشركة تنفي ضبط مركبة محملة بحطب السنديان في جرش وجهتها الى عمان السجن لموظفين وغرامات مالية للتلاعب بعطاء بناء سور اصابة 10 أشخاص بالاختناق في نزال الملك يطلع على مبنى للأمن العام غير المستغل لتحويله إلى مدرسة في معان الملك من معان: "لما بحكي استثمارات بدي المواطن يستفيد" شويكة تلتفي وفدا من مكاتب السياحة والسفر في العقبة ورئيس وأعضاء جمعية الفنادق أمن الدولة تُصدر أحكامها بحقِّ 9 أشخاص بتُهم إرهابٍ وتحريضٍ وإطالة اللِّسان الرزاز : نرفض العديد من السفرات للوزراء ومنها مجرد زيارات لا جدوى لها إصابة شخصين اثر حادث انهيار  أتربة  في العاصمة عمان التربية تعمم نشرات توعوية حول "فايروس كورونا" على مدارسها حماية المستهلك تطالب وزارة الزراعة بعدم السماح باستيراد عبوات الدجاج وزن 16 كغم التلهوني : اطلاق (10) خدمات الكترونية جديدة وإجراءات لتنظيم الخبرة وتصنيف الخبراء الدفاع المدني يتعامل مع حادثة انهيار اتربة على شخصين اثناء قيامهم بعمليات حفر في خريبة السوق الرزاز يعلن تقرير أعمال الحكومة لسنة 2019
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
الخميس-2019-12-12 | 08:33 am

"التعليم العالي"توضح آخر مستجدات قضية الطلبة الأردنيين في الجامعات الأوكرانية

"التعليم العالي"توضح آخر مستجدات قضية الطلبة الأردنيين في الجامعات الأوكرانية

جفرا نيوز - أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محي الدين توق اليوم الخميس، أنه لا صحة للأخبار التي تم تداولها خلال اليومين الماضيين والتي تتحدث عن تسلم الأردن كتاب رسمي من السلطات الأوكرانية يفيد بفصل مئات الطلبة الأردنيين من الجامعات الأوكرانية، وأضاف الدكتور توق أن الوزارة أولت هذا الملف اهتماماً كبيراً من اللحظة الأولى التي أبُلغت فيها في شهر (5) أيار من عام (2019) عن طريق وزارة الخارجية وشؤون المغتربين والسفارة الأردنية في موسكو بنية السلطات الأوكرانية فصل عدد من الطلبة الأردنيين الدارسين في أوكرانيا كونهم حاصلين على شهادة الثانوية العامة من المدراس اليمنية، والليبية في أوكرانيا وبالتالي عدم الإعتراف بالشهادات الصادرة عنهما

 وأضاف الدكتور توق أن الوزارة وعلى أثر ذلك أوفدت مباشرةً مساعد الأمين العام إلى أوكرانيا والذي اجتمع مع وزيرة التربية والعلوم الأوكرانية إضافةً إلى عدد من رؤساء الجامعات الأوكرانية مقدماً عدداً من الاقتراحات لحل هذه المشكلة، كما استمر الملحق الثقافي الأردني في أوكرانيا بالتواصل مع السلطات الأوكرانية للعمل على حل هذه المشكلة.

وأضاف الدكتور توق أن الوزارة ونظراً لعدم تلقيها أي رد من السلطات الأوكرانية قامت عدة مرات في الأشهر اللاحقة من نفس العام بمخاطبة وزيرة التربية والعلوم الأوكرانية من خلال وزارة الخارجية الأردنية سعياً لحل هذه المشكلة، وفي ضوء تاخر السلطات الأوكرانية بالرد قامت الوزارة برفع الملف كاملاً لدولة رئيس الوزراء للنظر في حله على مستوى الحكومات.

كما قام الدكتور توق بلقاء القائم بالأعمال الأوكراني في العاصمة عمان والتباحث معه في هذه المشكلة حيث وعد بالعمل على حلها بعد أن تم تصنيف الطلبة الأردنيين الدارسين في أوكرانيا إلى ثلاث مجموعات

 كما قام وزير العدل الدكتور بسام التلهوني وأثناء زيارته لأوكرانيا بعقد لقاء مع وزيرة التربية والعلوم الأوكرانية حيث قام بتسليمها رسالة من وزير التعليم العالي الأردني الدكتور محي الدين توق يطلب فيها العمل بأسرع ما يمكن على حل مشكلة الطلبة الأردنيين في أوكرانيا كما قام وزير العدل الأردني ببحث هذه القضية حيث وعدت الوزيرة الأوكرانية بدراسة جميع ملفات الطلبة مع الجهات ذات العلاقه في أوكرانيا ومحاولة العمل على إيجاد الحلول المناسبه لهذه المشاكل .

وأضاف الدكتور توق أن آخر مستجدات هذه القضية هو وصول كتاب من وزارة التربية والعلوم الأوكرانية إلى وزارة التعليم العالي يوم أمس الأربعاء عن طريق مكتب المستشار الثقافي الأردني هناك يفيد بأن وزارة التربية الأوكرانية تعرب عن قلقها بخصوص وضع الطلبة الأردنيين وهم خريجو الجامعات الأوكرانية، أو الذين ما يزالون على مقاعد الدراسة ويحملون شهادات ثانوية عامة من مدراس غير مرخصة في أوكرانيا، وأنه انطلاقاً من ضرورة حل المشكلة بأسرع وقت مع ضرورة احترام القانون الأوكراني فإن وزارة التربية الأوكرانية توافق على مساعدة الطلبة بواسطة تزويدهم بالوثائق الأكاديمية المصدقة حسب الأصول والتي تبين مدة دراستهم في الجامعة إضافةً إلى قائمة المواد التي قدموها وجميع علامات ونتائج الدراسة حسب كل مادة، وأن هذا الحل سيتم تطبيقه أيضاً على طالبين من خريجي جامعة خاركوف الوطنية لشؤون البلدية وهما : محمد موفق عطالله الطراونه، ومحمد إبراهيم بهجت الخصاونة، أما ما يتعلق بالطلبة الأربعة خريجي جامعة أوديسا الطبية الوطنية فإنه يتطلب تزويد الوزارة بأسمائهم وتخصصاتهم وسنة التخرج، وذلك لتتمكن الوزارة من إرسال مخاطبة إلى وزارة الصحة الأوكرانية

 كما أعربت وزارة التربية والعلوم الأوكرانية عن ضرورة إيجاد الحلول الممكنة بشكل مشترك وتوحيد الجهود وأنها ستصر على مسؤولية موظفي الجامعات الأوكرانية الذين سببوا الوضع الحالي بسبب إهمالهم وعدم اتخاذ الإجراء المناسب في حينه، وختمت وزارة التربية والعلوم الأوكرانية كتابها بالتأكيد على أنها تقوم حالياً بالتشاور مع وزارة العدل الأوكرانية بهدف إيجاد حلول إضافية لتقليل الأضرار على الطلبة الأردنيين ما أمكن ذلك.

وختم الدكتور توق حديثه بدعوة جميع الطلبة وأولياء أمورهم إلى توخي الحيطة والحذر في الحصول على المعلومة الصحيحة والدقيقة المتعلقة بهذا الموضوع والابتعاد عن الشائعات والأخبار غير الصحيحة، مع ضرورة متابعة الوزارة وكل ما يصدر عنها من تصريحات رسمية.

كما أهاب بوسائل الإعلام المختلفة ووسائل التواصل الإجتماعي توخي الدقة في نشر المعلومات والحصول عليها من مصادرها الصحيحة.