انتشار أمني في العاصمة عمان بعد اعلان نتائج التوجيهي أجواء حارة في أغلب مناطق المملكة اليوم النعيمي: إعلان النتائج فجرا جاء لتخفيف الضغط على شبكة الإنترنت كيف سيحتفل طالب "التوجيهي" في ظل جائحة كورونا؟ توقعات بظهور نتائج "التوجيهي" مع ساعات الفجر الاجراءات الصارمة من قبل الأجهزة الأمنية لن "تقتل فرحة" طلبة التوجيهي والالتزام مطلوب مطالب بتوسعة وتأهيل طريق وادي الطواحين في عجلون لخطورته على السلامة العامة وفاة سبعيني سقط في بئر ماء بعمق (30)م بعمان تسجيل (9) اصابات جديدة بفيروس كورونا منها (3) محلية و(7) حالات شفاء ..تفاصيل وصول طائرة أردنية تحمل (20) طنا من المساعدات إلى بيروت رابط نتائج التوجيهي حسب الإسم نتائج التوجيهي في ظل شبح كورونا (رابط نتائج التوجيهي) باص عمّان.. التقيد بمسافات التباعد المقررة والالتزام بوضع كمامة وارتداء قفازات فرحة طفلة أردنية بآخر جرعة كيماوي حملة توعوية مكثفة حول تعليمات امر الدفاع 11 في اربد إرسال طائرة جديدة تحمل مولدات كهربائية ومواد طبية وغذائية إلى لبنان الجمعة 63 اصابة محلية و51 حالة شفاء من فيروس كورونا في الاردن خلال اسبوع ..فيديو إصابتان محليتان جديدتان بكورونا في إربد والرمثا الجمعة .. أجواء صيفية عادية في المرتفعات الجبلية والسهول العضايلة: قد نضطر لعزل وإغلاق أيّ محافظة أو مدينة تزداد فيها حالات الإصابة اعتباراً من الاثنين
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
الثلاثاء-2020-01-14 | 01:32 am

اختفاء الخطيب يدخل يومه السابع وسط مضاعفة جهود البحث

اختفاء الخطيب يدخل يومه السابع وسط مضاعفة جهود البحث

جفرا نيوز- ستة أيام مضت، وما تزال عمليات البحث مستمرة من كوادر إدارة عمليات الإنقاذ وغطاسي الدفاع المدني، عن الشاب العشريني حمزة الخطيب، الذي تعرض ومركبته للانجراف في سيل وادي القمر بمحافظة الزرقاء، مساء الأربعاء الماضي، نتيجة ارتفاع منسوب مياه الأمطار.
وكان مدير الأمن العام اللواء الركن حسين الحواتمة، أوعز بتوسيع نطاق البحث، وتعزيز الجهود المبذولة للعثور على الشاب الخطيب، حيث وجه الحواتمة بتسخير كافة الإمكانيات الفنية والبشرية المتاحة وفق خطة منظمة لتكثيف عمليات البحث والتفتيش على طول مجرى سيل الزرقاء.
ودفعت مديرية الأمن العام، فجر أمس، بتعزيزات بشرية وآلية من خلال كتيبة مهام خاصة من قوات الدرك، وسرية من قيادة لواء الصحراء التابعة لقوات الشرطة، لدعم الجهود التي تبذلها فرق الدفاع المدني واستخدمت فيها الأجهزة والمعدات المتخصصة.
كما حلقت طائرات الدرون مسيرة ومزودة بكاميرات ترتبط مع حافلة القيادة والسيطرة فوق المناطق الوعرة، واستخدمت كلاب البحث المدربة، إضافة لقوارب البحث والتفتيش في سد الملك طلال.
الناطق الإعلامي باسم المديرية العامة للدفاع المدني، المقدم إياد العمرو، قال إن الفرق المتخصصة بالغطس والإنقاذ وفريق البحث والإنقاذ الدولي ما تزال تقوم بعمليات البحث والتفتيش عن الشاب.
وأضاف العمرو، أنه تم توزيع مجموعات عمل تضم فرق غطس، وفرق إنقاذ من مديريات دفاع مدني الزرقاء وجرش وشرق إربد، ومديرية إنقاذ وإسناد الوسط والشمال، بالإضافة إلى فريق البحث والإنقاذ الدولي، وجميعها تعمل على نطاق واسع يمتد من وادي القمر وجسر الجندول وجسر الزواهرة وجسر الجديد وجسر السخنة وطواحين العدوان وصولاً إلى سد الملك طلال. وبين العمرو أن الفرق التي تعمل تزيد على 250 شخصا، مجهزة بمعدات بحث وإنقاذ متخصصة، حيث تبذل هذه الفرق جهودا مضنية في عمليات البحث والتمشيط والتفتيش للعثور على المفقود رغم الصعوبات التي تواجهها نتيجة سرعة جريان المياه ووجود الحفر العشوائية والمسافة الطويلة للسيل.