أمثلة عملية على أمر الدفاع رقم (6) لسنة 2020م - موظفي القطاع الخاص النعيمي: التوجيهي بموعده توقيف نجل نائب لمخالفته حظر التجول و حجز مركبة والده النعيمي : لا اسقاط للفصل الثاني جابر: تسجيل (5) اصابات جديدة وارتفاع العدد الاجمالي (358) و (12) حالة شفاء العضايلة: حظر تجول شامل منتصف ليل الخميس لمدة 48 ساعة مستثمر عراقي يقدم 10 آلاف شريحة كورونا عبر صندوق الملك عبدالله الحكومة تنظر بعناية إلى عودة تدريجية لعمل القطاعات غير المصرح لها اغلاق مستشفى خاص للاشتباه بحالات كورونا توزيع 828 طردا غذائيا في مأدبا الحموري: فرق عمل بدأت لامداد المواطنين بالاحتياجات الأساسية وضمان ديمومة التوريد البطاينة : تسريح الموظفين من المنشآت سيكون بموجب قانون العمل.. وغير ذلك سيكون مخالف وزير المالية: نتوقع تأثر عميق على الاقتصاد الأردني جراء كورونا نصّ أمر الدفاع رقم (6): تحديد أجور العاملين في مختلف القطاعات 350 طنا من الخضار واردات سوق العارضة المركزي الملك: التزام الجميع بالتعليمات الصحية يسرع الخروج من هذه الأزمة ويعيد الحياة إلى طبيعتها الأوقاف توزع المساعدات على الأسر المعوزة في الأغوار الجنوبية التربية: طلبات النقل الخارجي للمعلمين والإداريين الكترونيا الصحة تتسلم معدات ومستلزمات طبية تبرع بها رجل الأعمال الصيني جاك ما الرزاز يعلن أمر الدفاع رقم (6) لحماية حقوق العمال
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
الثلاثاء-2020-01-21 | 04:24 pm

الرزاز: ثقة الملك بالأجهزة الأمنية ومنتسبيها تدفعنا لمزيد من العطاء

الرزاز: ثقة الملك بالأجهزة الأمنية ومنتسبيها تدفعنا لمزيد من العطاء

جفرا نيوز - أكد رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز أن ثقة جلالة القائد الأعلى الملك عبدالله الثاني بمنتسبي الأجهزة الأمنية واعتزازه بالمستوى الاحترافي لهم، والاحترام الذي يحظى به رجل الأمن الأردني، يدفعنا إلى مزيد من العطاء.

وشدد الرزاز، خلال زيارته اليوم الثلاثاء يرافقه وزير الداخلية سلامة حمّاد لمديرية الأمن العام ولقائه مديرها اللواء الركن حسين الحواتمة، على أن الأمن العام يمثل منظومة تكاملية في وحدة وتنسيق الأداء بين مختلف الأجهزة الأمنية، وبما يحقق تطلعات جلالة القائد الأعلى نحو الاحترافية التي تنعكس حكماً على نوعية ومستوى الخدمات المقدمة للمواطنين.

وأكد الحرص على تعزيز تطبيق العدالة وسيادة القانون، والتي تشكل الضامن لأمن الوطن واستقراره وحماية مقدراته وسلامة مواطنيه وضيوفه في مختلف الظروف، لافتا إلى أسس التنسيق الأمني التام والمحترف، والتكامل والكفاءة في الأداء كثوابت تتميز بها الأجهزة الأمنية ومنتسبوها.

ولفت إلى التزام الحكومة التام، وتنفيذاً لتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني، بتقديم الدعم الكامل للأجهزة الأمنية وتسخير جميع الإمكانيات، وبما يخدم تطبيق الخطط والاستراتيجيات الضامنة للارتقاء بالأداء.

وكان اللواء الركن الحواتمة أكد أن مديرية الأمن العام تسير بخطوات واضحة ووفق خطط وأهداف استراتيجية محددة لإنفاذ الرؤى والتطلعات الملكية السامية وترجمتها على أرض الواقع.

وقال "باشرنا اتخاذ الإجراءات اللازمة لتحقيق النتائج الإيجابية التي يتطلع لها جلالة القائد الأعلى بتوسيع وتحسين الخدمة الشرطية والأمنية والإنسانية المقدمة من مديرية الأمن العام، بكافة إداراتها ووحداتها المختلفة، إضافة إلى العمل بأعلى درجات التنسيق والتكاملية والكفاءة بين تلك الإدارات والوحدات".

وأشار إلى أن المهام الشرطية لمديرية الأمن العام ترتكز على محاور رئيسة للحفاظ على الامن والاستقرار ومنع الجريمة وملاحقتها، إلى جانب فرض سيادة القانون على الجميع دون تحيّز أو تمييز ووفق أعلى معايير حقوق الإنسان وبما يحافظ على الحريات ويصون الأعراض والممتلكات.

وأكد الحواتمة "سيبقى جميع منتسبي مديرية الأمن العام بمختلف الإدارات على عهدهم وعند حسن ظن جلالة القائد الأعلى وتطلعات المواطن"، مشيراً إلى خطط تدريبية وتأهيلية لجميع مرتبات مديرية الأمن العام، سيتم تطبيقها ضمن أفضل المعايير الشرطية والأمنية ومعايير السلامة العامة، وبما يضمن تحقيق أعلى درجات المهنية والحرفية والكفاءة في الأداء.