الخميس.. انخفاض ملموس على درجات الحرارة “المستقلة”: من حقنا الكشف عن حسابات القوائم السياحة: أردننا جنة مستمر باستثناء رحلات المبيت ضبط متاجر بالأصوات الانتخابية في الرمثا العيسوي ينقل تعازي الملك بوفاة سامي جودة عزل بلدة القصر في الكرك وفرض حظر التجوّل الشامل فيها المقبولين ببرنامج الموازي في الأردنية- رابط الملك يشارك في قمة تعقدها الأمم المتحدة حول التنوع البيولوجي مجلس محافظة العاصمة يقر موازنة 2021 الحكومة: لا قرار بإغلاق عمان العزل 10 أيام لمن لا تظهر عليه أعراض الصحة العالمية: الأردن سجل زيادة بوفيات كورونا الأردن يقيم صلاة الغائب على أمير الكويت تسجيل وفاتان جديدتان بكورونا في الأردن شويكة: السماح للمطاعم والمقاهي باستقبال الزبائن اعتبارا من الخميس تسجيل 4 وفيات و 1765 اصابة محلية جديدة بفيروس كورونا في المملكة توق: تدريس كافة المواد الكترونيا سوى العملية بالحرم الجامعي النعيمي:تمديد التعليم عن بعد اسبوعين اضافيين وتناوب الصفوف الثلاثة الاولى إعادة فتح الكنائس اعتبارا من غد الخميس إعادة فتح المساجد والكنائس وصالات المطاعم والمقاهي وفق آلية معينة
شريط الأخبار

الرئيسية /
الأربعاء-2020-01-22 09:21 am

رسالة ماجستير في جامعة الشرق الأوسط تناقش كيفية معالجة قناة المملكة للشأن الداخلي

رسالة ماجستير في جامعة الشرق الأوسط تناقش كيفية معالجة قناة المملكة للشأن الداخلي



جفرا نيوز - نوقشت في جامعة الشرق الاوسط رسالة ماجستير في تخصص الإعلام في كلية الإعلام بعنوان "معالجة الأفلام الوثائقية والاستقصائية في تلفزيون المملكة للشأن الأردني.. دراسة تحليلية"، للباحثة مي محمد حمدان العناتي.
وهدفت الدراسة بشكل رئيسي إلى بيان كيفية قدرة قناة المملكة معالجة القضايا الوطنية، وبيان مضامين الافلام الوثائقية والاستقصائية حسب اتجاه التغطية، ومصادرها، وحسب فئة القوى الفاعلة، وحسب فئة حجم الاهتمام، والموضوعية، وفئة الإستمالات والأطر الإعلامية، وذلك من خلال ما قدمته من مواد إعلامية متنوعة.
واعتمدت الدراسة على استخدام المنهج الوصفي التحليلي، مستخدمة (تحليل المضمون) للأفلام، فيما تكون مجتمع الدراسة من جميع الأفلام الوثائقية والأفلام الاستقصائية قيد التحقيق التي تم عرضها من خلال قناة المملكة خلال العام 2018، والتي بلغ عددها (22)، وتم تحليلها كاملة نتيجة لحداثة عمر القناة ومحدودية الافلام الاستقصائية والوثائقية التي عرضت خلال هذه الفترة.
وخرجت الدراسة بنتائج، كان من أبرزها أن موضوع الصحة العامة أخذ أهمية كبيرة من المواضيع التي غطتها الأفلام الاستقصائية، فيما ركزت الافلام الوثائقية على القضايا السياسية التي تهم الشأن المحلي معتمدة على أكثر من مصدر لإعداد أفلامها، وتم تقديمها ضمن فئة الاتجاه السلبي، كما بينت أن استطلاعات الرأي، هي أكثر فئات الأنماط الصحفية استخداما في مضامين الأفلام، مستندة في ذلك إلى الأسلوب العقلاني والاستمالات المختلطة والعاطفية والوجدانية في تقديم الافلام.
وأوصت الدراسة بضرورة الاستمرار في نهجها ودورها الوطني في نقل الأحداث التي تهم الوطن والمواطن، مما يزيد من قاعدة مشاهديها، باعتماد المصداقية والموضوعية في عمليات نقل الأخبار والأحداث.
وتألفت لجنة المناقشة من الاستاذ الدكتور عزت حجاب مشرفا ورئيسا، والدكتور أشرف المناصير عضوا داخليا، ومن جامعة البتراء الدكتور عبد الكريم الدبيسي عضوًا خارجيًا.