أغطية مناهل مهترئة في منطقة الأشرفية والأمانة خارج التغطية !! الربضي يفتتح مشروع مركز اتصال زين لخدمات الزبائن في دير علا ويوفر 13 فرصة عمل لافروف للصفدي: موقفنا متطابق مع الأردن حول القضية الفلسطينية مشروع تلفريك في البترا بـ37 مليونا التنمية الاجتماعية تضبط 7 أشخاص بتهمة التسخير للتسول الجمارك تحبط تهريب (3626) كروز دخان في مركز جابر بدء صرف المستحقات المالية لمعلمي الإضافي تعيين العجارمة وقبيلات امينين عامين لوزارة التربية والتعليم تعيينات ووظائف شاغرة في مختلف الوزارات - أسماء حالة من عدم الاستقرار الجوي وأجواء باردة وماطرة اليوم ..والأرصاد تحذر - (التفاصيل) وفيات الأربعاء 19-2-2020 الملك وأمير قطر يبحثان العلاقات الثنائية في عمان.. الأحد سلسلة من المنخفضات قادمة الى الاردن – فيديو الحكومة تستهدف إطلاق 100 خدمة حكومية إلكترونية في العام 2020 قانونيون يطالبون بإلغاء أو تعديل قانون منع الجرائم نقض حكم بسجن متهم 7 أعوام لإضرامه النيران بـ3 صرافات آلية "تسلل” نيابي يحول جلسة “أعمال التأمين” التشريعية إلى “مختلطة الأربعاء.. طقس غير مستقر وتوقع أمطار مصحوبة بزخات برد راصد” يؤكد ارتفاع معدل غياب النواب عن الجلسات حازم الناصر : إسرائيل عطلت مشروع ناقل البحرين..وإلغاء سلطة المياه خطأ كبير
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار الأردن
السبت-2020-01-25 | 02:56 pm

بناء على طلب الوزارة .. "الفساد" تطلع على قروض وبعثات التعليم العالي .. وتوجه لزيادة أعداد المستفيدين من صندوق دعم الطالب

بناء على طلب الوزارة .. "الفساد" تطلع على قروض وبعثات التعليم العالي .. وتوجه لزيادة أعداد المستفيدين من صندوق دعم الطالب

جفرا نيوز- أكدت اليوم السبت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي أنها تدرس جميع الخيارات المتاحة أمامها لزيادة أعداد الطلبة المستفيدين من البعثات والمنح والقروض الداخلية  التي تقدمها الوزارة  للعام الجامعي 2019 / 2020.

كما أكدت الوزارة أنها لم تقم بتخفيض أعداد الطلبة الحاصلين على منح وقروض لهذا العام بل تم توزيع (35257) منحة وقرض كما تنص التعليمات، وبما يتناسب مع المخصصات المالية المتوفرة في موازنة الصندوق حيث أن هذه المخصصات انخفضت  هذا العام بما لا يقل عن حوالي (6) ملايين دينار أردني تقريباً، والتي كانت تتجمع من تحصيلات القروض، وذلك نتيجةً لقرار مجلس الوزراء الذي اتخذه في العام الماضي استجابةً لضغوط مجتمعية من عدة جهات حيث تم إيقاف اقتطاع أقساط القروض من الطلبة وكفلائهم حتى يتوظف الطالب ويحصل على رقم ضمان إجتماعي، وهو ما يعتبر حرص من رئاسة الوزراء ومن وزارة التعليم العالي على الطلبة الذين استفادوا من هذا القرار في تلك اللحظة نتيجة للظروف الإقتصادية الصعبة.

وفيما يتعلق بالخيارات المتاحة لزيادة أعداد الطلبة المستفيدين من المنح والقروض فقد ذكرت الوزارة بأن أحد هذه الخيارات هو تحويل الفائض في أعداد المنح التي خصصها مجلس الوزراء للطلبة خريجي مدارس إقليمي الشمال والوسط الدارسين في جامعات الجنوب إلى قروض يتم توزيعها على الطلبة حسب نقاطهم، كما سيتم دراسة توجيه جزء من الدعم الإضافي للجامعات الذي أقرته الحكومة في موازنة العام (2020) لصالح دعم ميزانية صندوق دعم الطالب إضافةً إلى الجزء المقرر الذي يتم اقتطاعه سنوياً من الدعم الحكومي الموجه للجامعات والبالغ (21) مليون دينار أردني، وستقوم الوزارة بالإعلان عن هذه الإجراءات بصورتها النهائية وذلك بعد الإنتهاء من دراسة جميع الإعتراضات التي تقدم بها الطلبة علماً بأن آخر موعد لتقديم طلبات الإعتراضات الإلكترونية على النتائج الأولية هو تاريخ  28 / 1  /2020 

على صعيد آخر أكدت الوزارة ثقتها العالية بالإجراءات الدقيقة والشفافة التي نفذت من خلالها عملية ترشيح الطلبة المستفدين من البعثات والمنح والقروض الداخلية  للعام الحالي حيث تم احتساب نقاط الطلبة وترشيحهم للاستفادة وفقاً للتشريعات النافذة  في الوزارة.

، كما أن هيئة النزاهة ومكافحة الفساد قامت وبناءً على طلب رسمي من الوزارة بالمراجعة والإطلاع على جميع الإجراءات التي قامت بها الوزارة لتنفيذ البعثات والمنح والقروض الداخلية، وهو ما تعتبره الوزارة مؤشراً هاماً على تطبيقها لأعلى معايير الشفافية في تطبيق التشريعات والحفاظ على حقوق أبنائها الطلبة خاصة وأن الوزارة قامت عند إعلان النتائج الأولية بعرض جميع البيانات والمعلومات المتعلقة بالطلبة ونقاطهم بحيث يستطيع كل طالب أن يستعرض أسماء ونقاط الطلبة الذين حصلوا على المنح والقروض في اللواء الذي ينافس فيه

وكشف وزير التعليم العالي الدكتور محي الدين توقف ان الوزارة وبعد الانتهاء من حصر الاعتراضات التي تقدم بها الطلبة والتي وصلت في يومها الخامس الى حوالي 11 الف طلب سينظر بامرها بكل شفافية ودقة وسيتم حصر اية اموال في ملاك الصندوق في حال استنكف طلبة، كما سيتم النظر بالتخصيصات لطلبة الشمال والوسط الدارسين بجامعات الجنوب، حيث لم تغط هذه المنح الا بنسب قليلة وسيجير رصيدها لصالح صندوق دعم الطلبة لغايات زيادة اعداد المنح والقروض ضمن مظلة الصندوق.