الحزب الوطني الأردني يقيم ندوة بعنوان صفقة القرن تستهدف الأردن وفلسطين الغذاء والدواء توضح حقيقة فيديو الفئران في احدى المطاعم البدء بالتحقيق بقضية عطاء الاجهزة الطبية لمستشفى الاميرة حمزة شبيلات يعتذر عن قراءته الخطأ لعدادات الكهرباء %60 من المستثمرين يرون الأمور تسير بالاتجاه الخاطئ..واغلبهم يرجعون ذلك إلى الأوضاع الاقتصادية الصعبة الاطراف اليمنية تتفق من عمان على بدء تبادل الأسرى موظفون حكوميون الى التقاعد - اسماء الاحوال المدنية: يسمح تسجيل الاسماء بالتاء المربوطة والهمزة طلبة البلقاء التطبيقية تحت وطأة "الإقامة الجبرية" لسائقي حافلات السلط .. وزارة النقل "خارج التغطية" والسير "ابشروا بالفزعة"" العمل الاسلامي يطالب بالغاء فعالية بمشاركة الاحتلال الاسرائيلي وزير التعليم العالي توق يزور الطلبة الجرحى في مستشفى الزرقاء الحكومي إصابة عامل محطة غسيل مركبات بعد سقوط سيارة من علو 10 أمتار في ماركا "تنظيم الاتصالات" تمنع الرسائل الدعائية أيام العطل وتحدد مواعيدها ترجيح تخفيض أسعار المحروقات بين 3-4 قروش الشهر المقبل الملك يواصل من العقبة جولاته إلى الجنوب .. صور إرادة ملكية بقانون معدل لقانون السير الحكومة تقر نظام البعثات العلميّة في البنك المركزي الضمان تدعو المنشآت بتزويدها ببيانات رواتب العاملين للشهر الماضي إرادة ملكية بقانون معدل لقانون الامن العام إحالات في الديوان الملكي (أسماء)
شريط الأخبار

الرئيسية / أخبار جفرا
الإثنين-2020-01-27 | 11:11 am

"أسبوع عسكري" يلفت الأنظار لولي العهد

"أسبوع عسكري" يلفت الأنظار لولي العهد

جفرا نيوز - خاص

لفت سمو ولي العهد الأمير حسين بن عبدالله الثاني الأنظار إليه حينما أبرز صورا له تُظْهِر نشاطاً عسكريا متصاعدا في تدريبات ونشاطات داخل وخارج الأردن، الأمر الذي يُظْهِر شغفا عسكريا للأمير أسوة بوالده جلالة الملك عبدالله الثاني الذي أظهر هو الآخر شغفا عسكريا منذ سنوات شبابه الأولى.

وكان الأمير حسين قد سافر إلى دولة الإمارات العربية المتحدة الأسبوع الماضي وخاض تدريبات مع ضباط في الجيش الإماراتي قبل أن يرفق الأمير حسين صوره مع الضباط الإماراتيين بعبارات التضامن والألفة والعلاقات القوية والراسخة، وهي عبارات تؤكد على عمق العلاقة التي جمعت خلال العقود الخمس الماضية جلالة المغفور له الملك الراحل الحسين بن طلال والمغفور له الشيخ زايد بن خليفة آل نهيان، ليأتي الأبناء من بعدهما الملك عبدالله الثاني والشيخ خليفة بن زايد والشيخ محمد بن زايد ليكملوا معا مسيرة الحب والوئام، ولأنها "غرس طيب" فها هي المحبة تنتقل إلى الأحفاد التي جسدها الأمير حسين بصور لافتة ومعبرة.