منع بيع الجرجير والبقدونس والنعنع في جرش بدء استئناف أعمال مشروع الباص سريع التردد الامن : ضبط (551) مركبة و(1048)شخصًا خالفوا أوامر حظر التجول خلال (24) ساعة الماضية 3 أسباب لتقديم طلبات تصاريح الخروج المؤقت أجواء ربيعية لطيفة الحرارة ودافئة في الأغوار والبحر الميت انخفاض على الحرارة الثلاثاء ضبط 16 شخصا تجمعوا في مزرعة بالرمثا صيدليات “فارمسي ون” تغلق جميع فروعها بعد إصابة أحد عمال مستودعاتها بكورونا وفاة بمشاجرة في اليادودة .. وضبط 20 متورطا صحة البلقاء: فرق استقصاء لمخالطي حالة الوفاة بسبب كورونا جابر: وفاة و (4) حالات جديدة والعدد الاجمالي (349) وتسجيل (16) حالة شفاء العضايلة درسنا امكانية عودة الطلبة والاردنيين في الخارج بعدما تقطعت بهم الاسباب الى المملكة التربية: لا صحة لأي معلومات حول إلغاء الفصل الدراسي الثاني الأمن يضبط (8) اشخاص يلعبون كرة القدم داخل مدرسة في البيادر مركز الملك سلمان "فرع الأردن " يوزع السلال الغذائية على الأسر العفيفة تجار المواد الغذائية والمستلزمات الطبية يستنجدون بالرزاز لتعديل قرار البنك المركزي بالشيكات الملك يشدد على أهمية الاستعداد لاستقبال شهر رمضان وتوفير احتياجات المواطنين الرزاز يطمئن على اوضاع المواطنين في محافظة اربد ويشيد بالتزامهم بالتعليمات اربد: اغلاق 5 منشآت تجارية الأمن يعيد (39) ألف دينار سرقها شخص في إربد
شريط الأخبار

الرئيسية / عربي دولي
الخميس-2020-02-27 | 09:35 am

حكومة الفخفاخ تنال الثقة من البرلمان التونسي

حكومة الفخفاخ تنال الثقة من البرلمان التونسي

جفرا نيوز -  نالت حكومة رئيس الوزراء التونسي إلياس الفخفاخ فجر اليوم الخميس ثقة مجلس النواب، بحصولها على أصوات 129 نائبا، فيما صوّت77 نائبا ضدّ الحكومة مع احتفاظ نائب وحيد بصوته.

وتواصلت النقاشات خلال الجلسة العامة لمنح الثقة والتي انطلقت صباح الأربعاء لأكثر من 15 ساعة، قدم في مستهلها الفخفاخ برنامج حكومته والمشروعات الكبرى التي يعتزم تنفيذها.

وعقب التصويت قال الفخفاخ إن التحديات كبيرة أمام حكومته لكن الإرادة موجودة لتجاوز العقبات للخروج من الأزمة الاقتصادية التي تمر بها البلاد وترتقي بمستوى عيش مواطنيها وتحقق العدالة الاجتماعية المرجوة.

وتأتي المصادقة على حكومة الفخفاخ في أعقاب مشاورات عسيرة دامت شهرا كاملا، تمّ التوصل على إثرها إلى تشكيل ائتلاف حكومي يضمّ أربعة أحزاب هي: النهضة والتيار الديمقراطي وحركة الشعب وتحيا تونس، إضافة إلى كتلة الإصلاح.

وكانت حكومة الحبيب الجملي قد فشلت في العاشر من كانون الثاني في نيل ثقة البرلمان ، ليكلف رئيس الجمهورية، الياس الفخفاخ لتشكيل الحكومة استنادا إلى مقتضيات الفصل 98 من الدستور.

وتضم الحكومة التي قدمها الفخفاخ منذ أسبوع، 32 عضواً ما بين وزير وكاتب دولة من بينهم 17 مستقلاً وستة عن حزب "النهضة" الأول في البرلمان من حيث عدد المقاعد (54 مقعداً من أصل 217).