الإعلان عن الخطوات الواجب اتباعها لإعادة فتح المراكز الرياضية الأمن العام ينفي وقوع حريق داخل احد المنازل نتج عنه وفيات العيسوي ينقل تعازي الملك إلى عشيرة الكساسبة %3.88 نسبة فحوصات كورونا الايجابية تسجيل (9) وفيات و(943) إصابة جديدة بفيروس كورونا الملك يستقبل الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية "الزراعة": نتابع تحركات الجراد الصحراوي في الدول المجاورة والوضع مطمئن حاليا ربع الشباب الأردنيين يرغبون في الهجرة للخارج الضمان: تحويل دفع برنامج مساند 1 إلى البنوك الأربعاء حملة تدعو التربية لمراجعة البروتوكول الصحي السفير السعودي : المنسف الأردني "لا خيار له ولا مثيل" الحجاوي : من مصلحة الأردنيين تلقي اللقاح لإحتواء الجائحة مخالفة 57 مواطنا لعدم الالتزام بأوامر الدفاع في عمان الرحامنة يوجة رسالة شكر إلى كافة منتسبي الجمارك بيومهم العالمي انقلاب صهريج غاز يغلق اوتوستراد الزرقاء ..صور اول استخدام لمسار الباص السريع بالفيديو .. اشتعال النيران في محطة وقود بالعقبة طقس الأردن ..أجواء باردة نسبيا ومنخفض جوي يؤثر على المملكة الخميس احذروا المحتالين ... لاتشتروا المركبات وتدفعوا الثمن خارج دوائر الترخيص الأردن بالمرتبة 106 بعدد الوفيات جراء المخاطر المناخية
شريط الأخبار

الرئيسية /
الأربعاء-2020-04-01 01:38 am

ترامب يدعو لإنفاق 2 تريليون دولار على البنية التحتية

ترامب يدعو لإنفاق 2 تريليون دولار على البنية التحتية

- دعا الرئيس الأميريكي دونالد ترمب الثلاثاء إلى إقرار قانون يسمح بإنفاق 2 تريليون دولار على مشاريع البنى التحتية، معتبراً أن الكلفة الزهيدة حالياً للاقتراض تسمح بمبادرة "جريئة" تنقذ الاقتصاد الأميركي المترنّح بسبب الإغلاق الناتج عن وباء كوفيد-19. وكتب ترمب على تويتر "مع تدنّي معدلات الفوائد في الولايات المتحدة إلى الصفر، هذا هو الوقت المناسب لإقرار قانون طال انتظاره منذ عقود للبنية التحتية".
وأضاف أنّ مشروع القانون يجب "أن يكون كبيراً جداً وجريئاً جداً، بقيمة تريليوني دولار، وأن يتركّز فقط على خلق الوظائف وإعادة بناء البنية التحتية التي كانت يوماً ما عظيمة".
ولطالما دعا ترامب الى الإنفاق على الطرق والجسور وغيرها من البنى التحتية الأساسية المهملة منذ فترة طويلة.
ويأتي اقتراحه الأخير بعد أسبوع من توقيعه على مشروع قانون إنقاذ اقتصادي بقيمة 2 تريليون دولار أيضاً، لمدّ يد العون إلى الشركات الكبيرة والصغيرة التي تضرّرت من إجراءات الإغلاق بسبب فيروس كورونا المستجدّ.
وكان الجمهوريون متخوّفين من أيّ مشروع قانون ضخم للبنية التحتية بعكس الديموقراطيين. وتكتسب هذه الفكرة زخماً مع ارتفاع معدّلات البطالة وتحذير خبراء اقتصاديين من أنّ العديد من الشركات ستواجه صعوبة في التقاط أنفاسها بسرعة حتّى بعد تلاشي خطر الوباء.